النزاع التجاري يطغى على جدول اعمال اجتماع مجموعة السبع

تم نشره في الأحد 3 حزيران / يونيو 2018. 12:00 صباحاً

كولومبيا - تسبب تصاعد النزاع التجاري بين اكبر اقتصادات العالم بخلاف بين الحلفاء طغى على جدول اعمال الجلسة الافتتاحية لاجتماع وزراء مالية دول مجموعة السبع الجمعة في كندا.
وقال وزير المالية الكندي بيل مورنو إن ممثلي مجموعة السبع سيتصدون لقرار واشنطن فرض رسوم على الصلب والالمنيوم الذي دخل الجمعة حيز التنفيذ.
وقال الوزير "من الواضح ان المحادثات ستكون صعبة"، مضيفا "نحن نبعث برسالة مفادها ان هذه الاجراءات ليست مفيدة".
والخميس ردت اوتاوا على الرسوم الأميركية على الواردات من الصلب والالمنيوم بفرض رسوم على منتجات أميركية بقيمة 16,6 مليار دولار كندي (12.8 مليار دولار أميركي) على غرار شركاء آخرين للولايات المتحدة اعربوا عن غضبهم ازاء فرض واشنطن رسوما في قرار دفع كبرى الدول الاقتصادية باتجاه نزاع تجاري مفتوح.
والجمعة قال مورنو "نحن نعتبر هذا الرد وسيلة لاعادة الأميركيين الى طاولة التفاوض".
وأضاف الوزير أن "كندا لا تشكل تهديدا امنيا لذا علينا ان نمضي قدما على اسس مختلفة".
وقال مورنو إن الرسوم الأميركية اضعفت الآمال بنجاح مفاوضات تعديل معاهدة التبادل التجاري الحر في اميركا الشمالية (نافتا).
وقال مورنو "بالتأكيد ان فرض هذه الرسوم لا يؤدي الى حوار ايجابي".
والخميس قال وزير التجارة الأميركي ويلبور روس إنه حاليا ليس هناك موعد محدد لانجاز المحادثات، في حين اعلن الرئيس الاميركي دونالد ترامب انه قد يسعى الى اتفاقيتين تجاريتين منفصلتين مع كندا والمكسيك في وقت تتعثر المفاوضات حول اتفاقية التجارة الحرة بين الدول الثلاث. - (أ ف ب)

التعليق