أسامة العلي وعمر العلي ينافسان على لقب "ريادي العام" في موناكو

تم نشره في الأحد 24 حزيران / يونيو 2018. 12:00 صباحاً

عمان- انضم أسامة العلي وعمر العلي من شركة "بترا للصناعات الهندسية"، والفائزان بجائزة "ريادي العام" للعام 2017 التي تمنحها إرنست ويونغ "EY" الأردن، إلى أكثر من 50 فائزا بالجائزة نفسها من دول مختلفة حول العالم للمنافسة على لقب "ريادي العام" العالمي لعام 2018 في مدينة موناكو.
وتمحور موضوع المنتدى هذا العام حول كيفية توفير التداخل بين الصناعات المختلفة فرصا لرواد الأعمال لإعادة تشكيل الأعمال بطرق جديدة لم تكن مطروحة من قبل. وانضم رواد الأعمال من 47 دولة مشاركة إلى قادة الأعمال الطليعيين في حدث كان بمثابة احتفاء بالريادة، وفي الوقت نفسه برنامجاً تفاعلياً يهدف إلى استلهام الأفكار الجديدة الإبداعية. وساعد هذا الحدث رواد الأعمال على بناء علاقات جديدة مع الآخرين من داخل قطاعات أعمالهم وخارجها، واختتم بالإعلان عن الفائز بجائزة "رواد الأعمال العالمية" للعام 2018.
وكان أسامة علي قد أسس شركة "بترا للصناعات الهندسية" خلال العام 1987، بهدف تصميم وتصنيع أجهزة ومعدات تكييف وتبريد (HVAC) عالية الجودة ومتعددة الاستخدامات، مع تطلعات قوية نحو الوصول إلى الأسواق العالمية. وبعد مرور ثلاثين عاما على تأسيسها، استكمل كل من أسامة وابنه عمر المسيرة معتمدين على استراتيجيات الأعمال المدروسة والشاملة، ليتمكنا من تعزيز مكانة "بترا" كشركة رائدة في طليعة القطاع تتميز بمنتجاتها عالية الجودة والمتواجدة في الأسواق العالمية. وتضم "بترا" حاليا طاقما من أكثر من ألفي موظف في الأردن، وقد أنهت مؤخرا مشروع توسعة لمصنع إنتاج في محافظة المفرق، وافتتحت منشأة جديدة في المملكة العربية السعودية.

التعليق