كولومبيا تنعش آمالها وتخرج بولندا من البطولة

تم نشره في الاثنين 25 حزيران / يونيو 2018. 12:03 صباحاً
  • الكولومبي راداميل فالكاو يحتفل بإحرازه الهدف الثاني لمنتخب بلاده في مرمى بولندا أمس -(أ ف ب)
  • ترتيب المجموعة الثامنة

قازان - أنعش المنتخب الكولومبي لكرة القدم آماله في التأهل الى الدور ثمن النهائي بفوزه المستحق على نظيره البولندي 3-0 أمس الأحد في قازان في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثامنة في مونديال روسيا.
وتدين كولومبيا بانتصارها إلى صانع ألعابها هداف النسخة الاخيرة خاميس رودريغيز الذي صنع الأهداف الثلاثة لييري مينا (40) وراداميل فالكاو (70) وخوان كوادرادو (75).
وعوضت كولومبيا خسارتها المباراة الأولى أمام اليابان 1-2 واقتنصت فوزا غاليا أعادها إلى المنافسة على احدى بطاقتي المجموعة، كونها باتت تتخلف بفارق نقطة واحدة عن اليابان والسنغال اللذين تعادلا 2-2 في وقت سابق أمس.
وتخوض كولومبيا مباراة حاسمة في الجولة الاخيرة أمام السنغال الخميس المقبل، وهي بحاجة إلى الفوز لحجز بطاقتها إلى الدور الثاني للمرة الثانية تواليا والثالثة في مشاركتها الخامسة في تاريخها. كما أن التعادل قد يكفيها شرط خسارة اليابان امام بولندا لأنها تتفوق بفارق الاهداف على المنتخب الاسيوي.
وكانت كولومبيا فاجأت العالم في النسخة الاخيرة ببلوغها الدور ربع النهائي قبل ان تخرج على يد البرازيل المضيفة 1-2.
في المقابل، ودعت بولندا النهائيات بتعرضها للخسارة الثانية تواليا بعد الأولى امام السنغال 1-2 في الجولة الاولى، وتبخرت بالتالي آمالها في استعادة أمجاد الماضي وتكرار سيناريو 1974 و1982 حين حلت ثالثة. -(أ ف ب)

التعليق