اكتشفي سر البشرة المشدودة

تم نشره في الاثنين 25 حزيران / يونيو 2018. 03:35 مـساءً

ميونخ- أوردت مجلة "إن ستايل" الألمانية أن النسيج الضام يعد بمثابة سر البشرة المشدودة المفعمة بالصحة والشباب، والتي تخلو من الترهلات وخطوط التمدد والسيلوليت.

وأوضحت المجلة المعنية بالصحة والجمال أن النسيج الضام عبارة عن شبكة من ألياف الكولاجين تستقر في طبقات الجلد الوسطى.

وكلما كانت هذه الشبكة كثيفة وسميكة، كان الجلد أكثر ثباتا ومشدودا أكثر.

وتتراجع هذه الشبكة المكونة من ألياف الكولاجين لأسباب عدة، كالتقدم في العمر والحمل وزيادة الوزن، وبالتالي يصير الجلد مترهلا وتظهر عليه خطوط التمدد ونتوءات تشبه قشرة ثمرة البرتقال (السيلوليت).

ولتقوية النسيج الضام تنصح "إن ستايل" بتناول الأطعمة، التي تحفز إنتاج الكولاجين، كفيتامين C والحديد والبوتاسيوم، مثل الفواكه الحمضية والكيوي، مع شرب كمية وفيرة من المياه بمعدل يتراوح بين 2 و 3 لتر يوميا.

كما أن التدليك اللطيف يعمل على تحفيز سريان الدم، ومن ثم تدعيم ألياف الكولاجين. ويمكن تحقيق التأثير ذاته من خلال الحمامات التبادلية (من ساخن إلى بارد).

ومن ناحية أخرى، ينبغي الابتعاد عن الحمامات الشمسية؛ نظرا لأن الأشعة فوق البنفسجية تلحق ضررا جسيما بالنسيج الضام؛ حيث تتحلل ألياف الكولاجين ويتصلب النسيج الضام.-(د ب ا)

التعليق