علماء يربطون زيادة الوزن بسرطان الثدي

تم نشره في الاثنين 25 حزيران / يونيو 2018. 05:56 مـساءً
  • علماء يربطون زيادة الوزن بسرطان الثدي- (تعبيرية)

موسكو- كشف علماء الأورام أن النساء في منتصف العمر يصبحن أقل عرضة للإصابة بسرطان الثدي بنسبة 50%، إذا كن يعانين من زيادة في الوزن.

ونشرت مجلة "JAMA Oncology" دراسة حلل فيها الأطباء التاريخ المرضي لأكثر من 700 ألف امرأة، تتراوح أعمارهن بين 18 و54 سنة، وهن المعرضات للإصابة بأكثر السرطانات شيوعا بين النساء.

ووجد الأطباء أن الفتيات أقل عرضة للإصابة بأورام الثدي كلما ازداد لديهن مؤشر الكتلة (ارتفاع نسبة الدهون)، لكن هذا المؤشر الإيجابي يقل مفعوله في هذا المجال كلما تقدمن في السن.

كما أوضحت الدراسة ارتفاع نسبة الإصابة بسرطان الثدي لدى الفتيات اللواتي يعانين من فقدان الشهية بـ 10 إلى 20% مقارنة بغيرهن.

ووجد العلماء أن زيادة مؤشر كتلة الجسم بمقدار خمسة نقاط في المتوسط، قللت من خطر الإصابة بالسرطان بنسبة 10 إلى 15%.

وفسر الأطباء هذه النتائج بأن الأنسجة الدهنية في جسم المرأة تمنع تخليق هرمون الإستروجين في المبايض، ما يقلل من خطر احتمال الإصابة بسرطان الثدي لدى النساء حتى سن انقطاع الطمث.(روسيا اليوم)

التعليق