الأمير الحسن يكرم أصحاب الإنجازات بالكراتيه في بطولة آسيا

تم نشره في الاثنين 16 تموز / يوليو 2018. 12:00 صباحاً
  • الأمير الحسن يتوسط اللاعبين في صورة تذكارية- (تصوير: أمجد الطويل)

أيمن وجيه الخطيب

عمان- كرم سمو الأمير الحسن بن طلال، رئيس المجلس الأعلى لرياضات الدفاع عن النفس، أمس، أبطال بطولة آسيا للكراتيه الـ15، الذين أحرزوا إنجازات مرموقة في البطولة، التي اختتمت أمس منافساتها في صالة الأمير حمزة بمدينة الحسين للشباب.
وكان اللاعبون قد حققوا ميداليتين ذهبيتين وميدالية فضية، وهم عبدالرحمن مصاطفة في وزن تحت 67 كغم الميدالية الذهبية، وبشار النجار تحت 75 كغم الميدالية الذهبية، ومحمود السجان وزن تحت 84 كغم الميدالية الفضية.
كما كرم سموه اللاعبين زكي أبو قاعود (وزن فوق 70 كغم)، صاحب الميدالية الذهبية لبطولة آسيا التي أقيمت في اليابان، وحسن المصاروة (وزن تحت 63 كغم)، صاحب الميدالية الذهبية في الدوري العالمي الذي أقيم في بلغاريا، وعبد الله حماد (وزن تحت 61 كغم)، صاحب الميدالية الذهبية في اليابان، والميدالية الفضية في البطولة المؤهلة للأولمبياد في كرواتيا.
وتوج سمو الأمير الحسن، الفائزين في بطولة آسيا للكراتيه لفئة القتال الجماعي للذكور والإناث.
وحقق الأردن المركز الثالث في الترتيب العام لبطولة آسيا للكراتيه لأول مرة في تاريخ الكراتيه، وبهذه النتيجة يحقق الأردن خطوته الأولى نحو أولمبياد اليابان 2020.
وكانت البطولة، المحطة التصنيفية الأولى للمنتخبات المشاركة في بطولة آسيا، في سباق التأهيل نحو أولمبياد (اليابان 2020)، بعدما تم اعتماد اللعبة أولمبيا بصورة رسمية قبل نحو عامين.
وكانت قد حققت إيران المركز الأول في القتال الجماعي، وحلت السعودية في المركز الثاني، وجاءت اليابان في المركز الثالث، وحلت كازاخستان في المركز الثالث (مكرر)، وفي القتال الجماعي للإناث أحرزت اليابان المركز الأول، وحلت كازاخستان في المركز الثاني، وجاءت فيتنام في المركز الثالث، وجاءت  الصين في المركز الثالث (مكرر).
وقال رئيس الاتحاد الأردني للكراتيه، د. معين الفاعوري: "ما حققه الأردن في البطولة الآسيوية، يعد إنجازا تاريخيا على أعتاب التصفيات المؤهلة لأولمبياد اليابان 2020، ونحن نفتخر بهذا الإنجاز الكبير الذي حقق لاعبو المنتخب الوطني في البطولة، وما نسعى إليه هو استمرارية تحقيق إنجازات مشرفة للأردن".

التعليق