كيف يبدأ مرض ألزهايمر؟

تم نشره في الاثنين 16 تموز / يوليو 2018. 10:30 صباحاً - آخر تعديل في الاثنين 16 تموز / يوليو 2018. 10:40 صباحاً
  • ارشيفية

الغد- حقق علماء المركز الطبي الجنوبي الغربي بجامعة تكساس الأمريكية اختراقا في دراسة مرض ألزهايمر، حيث تمكنوا من اكتشاف أين ومتى يولد هذا المرض.

وجاء في مقال نشره العلماء عن نتائج دراستهم في مجلة eLife العلمية، أنه عند الإصابة بالمرض، تتشكل في الدماغ "تشابكات" عقدية من بروتينات تاو تصبح "مدمرة" للخلايا العصبية فيه. وكان يعتقد سابقا أن هذه البروتينات ليست خطرة بحد ذاتها، إلا أن جلطاتها خطرة.

ولكن العلماء تمكنوا من دحض هذا الأمر واكتشفوا "نقطة البداية" للمرض. وحسب قولهم، هي اللحظة التي تتحول فيها بروتينات تاو الصحية إلى سامة، وقبل أن تشكل "التشابكات" القاتلة. ويمكن في هذه المرحلة ملاحظة التغيرات الجزيئية في بنية بروتينات تاو، والتي تبدأ بعدها بالالتصاق ببعضها مشكلة "تشابكات" سامة تسبب تلف الخلايا العصبية.

وسيتمكن العلماء استنادا إلى هذه النتائج من وضع طرق جديدة لتشخيص المرض واكتشاف الإصابة به من بدايته حتى قبل ظهور أعراضه. ويعتقد الباحثون أنه من الممكن "تثبيت" بروتينات تاو، لمنع التصاقها، ما يسمح على الأقل بإبطاء تطور المرض. كما أن نتائج الدراسة ستساعد على ابتكار دواء يمنع تكون "تشابكات" تلك البروتينات.RT

التعليق