"القولون العصبي" الأعراض والأسباب والعلاج

تم نشره في الخميس 19 تموز / يوليو 2018. 12:00 صباحاً
  • تجمع الغازات في تجويف البطن من علامات "القولون العصبي"- (ارشيفية)

عمان- تعد متلازمة القولون العصبي من أكثر الأمراض التي تصيب الجهاز الهضمي، والتي توصف بعدم ارتياح القولون، فهو عبارة عن خلل وظيفي، فعلى الرغم من أن الجهاز الهضمي يبدو بصحة جيدة،  إلّا إنه لا يعمل بشكل سليم كما ينبغي.
فالعضلات في داخل الأمعاء تحرك الطعام وتدفع به من المعدة الى المستقيم.
ففي الحالة السليمه تتمد هذه العضلات وتتقلص بشكل طبيعي، مما يؤدي الى تقدم الطعام في فترات زمنية محددة، ولكن لدى بعض الاشخاص يحصل تشنج في بعض عضلات الامعاء، وهذا قد يؤدي الى ما يعرف بالقولون.
 ويُجمع الاطباء على أن القولون هو متلازمة وليس مرضا، وهنالك بعض العلامات والأعراض التي تشير لوجوده منها:
-ألم أو تقلصات في البطن.
-الإصابة بالإسهال أو الإمساك خصوصاً في الصباح الباكر أو بعد تناول وجبات الطعام.
- تجمع الغازات في تجويف البطن والشعور بالانتفاخ.
- صدور أصوات من البطن يسمعها القريب منك.
- صعوبة في التخلص من الفضلات، وألم أثناء التبرّز، يرافقه شعور بعدم الراحة.
* هناك عوامل تلعب دوراً كبيراً في الاصابة بالقولون العصبي منها:
الطعام: تناول بعض الأفراد لأطعمه معينة مثل: الشوكولاته والحليب والمشروبات الغازية وبعض الخضراوات والفواكه التي يمكن أن تسبب الإسهال أو الإمساك و الإنتفاخ، وبالتالي تؤدي الى عدم الراحة.
الاجهاد: زيادة الاجهاد وممارسة الأنشطه المضرة تزيد من فرصة حدوث أعراض القولون العصبي.
الهرمونات: إن المرأة أكثر عرضة للإصابة بالقولون العصبي، فالتغيرات الهرمونية تلعب دورا في زيادة الأعراض المصاحبة للقولون العصبي، وتزداد هذه الأعراض عند العديد من النساء خلال فترة الطمث.
*أسباب تهيج القولون العصبي:
الضغوط النفسية والتوتر والقلق.
التدخين وشرب الكحول.
وبعض المشروبات والمأكولات مثل: القهوة، الشاي، التوابل والبهارات، البقوليات والمقليات.
بعض الالتهابات الطفيلية كالأميبا.
وبعض الأدوية: (قد يسبب الاستخدام الطويل لبعض الأدوية الأسهال أو الأمساك كالمضادات الحيوية ومانعات الحموضة والمسكنات).
*علاج القولون العصبي يكمن بالتعايش معهُ، لذا نحن نقوم بمعالجة الأعراض التي ترافقه بطرق عدة:
استخدام أدوية  تصرف من قبل الطبيب وتحت إشرافه.
محاولة الأسترخاء وتغيير العادات اليومية الغذائية.
تجنب التدخين والابتعاد عن شرب الكحول.
تجنب المشروبات والمأكولات التي تزيد من حدة الأعراض.
*النصائح التي يمكن اتباعها قبل الذهاب الى الطبيب:
الحل الأمثل للقولون العصبي هو تعديل النظام الغذائي وتغير نمط الحياة بمعنى آخر نقول للفرد، "انت طبيب نفسك".
وننصح الفرد بممارسة الرياضة وهي مهمه جداً جداً، فأهميتها تكمن بمساعدة الأمعاء على الانقباض بطريقة صحيحة وخروج الغازات وتحسين عملية الخروج.
شرب الماء بكميات كافية، النوم بشكل كاف، لأن قلة النوم تساهم في تهيج الأمعاء والقولون، مضغ الطعام جيدا لتسهيل عملية الهضم، الابتعاد عن تناول العلكة، وذلك لأنها تعمل على تجميع الغازات في الجسم، وبالتالي زيادة ألم القولون، تناول الخضراوات والفواكه بكميات كافية، تخفيف القمح وتخفيف الحليب ومشتقاته.
كما ويمكن التخفيف من أعراض القولون العصبي بشكل كبير بالمداومة على شرب كأس من الماء مُذاب فيه ملعقة عسل على الريق.

الصيدلانية فرح عبد المهدي العمري

التعليق