طبيب أردني يجري أول عملية زراعة رحم في الشرق الأوسط

تم نشره في الاثنين 23 تموز / يوليو 2018. 12:02 مـساءً - آخر تعديل في الاثنين 23 تموز / يوليو 2018. 12:07 مـساءً
  • الدكتور أيمن الصمادي

الغد- أجرى مستشار العقم وأطفال الأنابيب الدكتور أيمن الصمادي عضو مجلس نقابة الاطباء أول عمليه زراعة رحم في الشرق الأوسط لمريضة أردنية على رأس فريق جراحي سويدي ولبناني في أحد مستشفيات بيروت مؤخرا.

وقال الدكتور الصمادي ان المريضة كانت تعاني من عدم وجود رحم لأسباب خلقيه، وكانت تبحث عن فرصه للحمل الا ان عدم وجود الرحم منعها من ذلك.

واضاف ان الرحم الذي تمت زراعته اخذ من والدة المريضة وهي الطريقة الاسلم لمثل هذه الحالات.

واشار د.الصمادي ان المريضة خضعت لمرحلة علاج حثيثة تحت اشرافه وانها حاليا تنتظر فترة النقاهة اللازمة قبل اجراء عملية زرع الاجنة المخزنة أصلا للمريضة والماخوذة من مبيضها.

وبين ان عدد حالات زراعة الرحم التي أجريت في العالم لغاية الان لم يتجاوز العشرين، وان المريضة الاردنية هي الأولى التي تجرى لها مثل هذه العملية علي مستوى المنطقة.

واعلن د.الصمادي عن تشكيل فريق اردني بقيادته لاجراء مزيدا من هذه العمليات مستقبلا والتي تمنح الامل للكثير  من السيدات اللواتي يسعين للحمل الطبيعي، وان هذه العملية المعقدة ستكون المستقبل لمثل هذه الحالات. 

يذكر ان الدكتور الصمادي كان قد عمل رئيسا لاختصاص العقم في الخدمات الطبية الملكية، كما ان يتفرغ للعمل الخاص.

ويحمل د.الصمادي شهادة الزمالة الامريكية في امراض النسائية والتوليد وشهادة زمالة الكلية الملكية البريطانية في امراض النسائيه والتوليد.

التعليق