السفير الأوكراني يؤكد اهتمام شركات بلاده بالاستثمار في المملكة

باسكو يدين الأحداث الإرهابية واستهداف أمن الأردن

تم نشره في الخميس 16 آب / أغسطس 2018. 12:00 صباحاً
  • منطقة المداهمة الأمنية بالسلط تحيطها الأجهزة الأمنية (تصوير: محمد أبو غوش)

زايد الدخيل

عمان - عبر السفير الاوكراني في عمان سيرجي باسكو، عن ادانة اوكرانيا الشديدة واستنكارها للأحداث الإرهابية، التي شهدتها مدينتا الفحيص والسلط مؤخراً، مشيداً بكفاءة ومهنية واحترافية الاجهزة الأردنية المختصة، التي تعاملت مع هذه الأحداث "بكل سرعة وحزم، بفضل جهود وتوجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني في هذا الاطار".

ووصف باسكو، خلال مؤتمر صحفي عقده أمس بمناسبة العيد الوطني لبلاده، الأردن بانه "بلد السلام ويحافظ على امنه واستقراره بقيادة جلالة الملك بمنطقة محيطة به مليئة بالأحداث"، وأشار إلى أن العمليات الإرهابية التي شهدها الأردن رغم كل ما يدور حوله "عمليات محدودة وهناك جهود أردنية يبذلها جلالة الملك وبالتنسيق مع مختلف الأجهزة ذات العلاقة لمنع وقوع مثل هذه الأحداث مستقبلا".

وأشاد بالعلاقات الثنائية بين البلدين والتي "تشهد نموا وتطورا" في مختلف المجالات، خاصة الاقتصادية، لافتا إلى أن حجم الصادرات الأردنية لاوكرانيا ارتفع خلال الخمسة أشهر الأولى من العام الحالي بنسبة 26 بالمائة مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي، مثلما ازدادت الصادرات الاوكرانية للأردن بنسبة 19 بالمائة خلال الفترة نفسها، حيث بلغت الصادرات الأردنية الى اوكرانيا 5 ملايين دولار والصادرات الاوكرانية للاردن 83 مليون دولار. متوقعا ان يصل حجم التبادل التجاري هذا العام الى 200 مليون دولار.

واشار باسكو إلى أن التعاون الاقتصادي بين البلدين تأثر خلال الفترة الماضية بالأحداث في المنطقة خاصة في سورية وايضا الحرب الروسية على اوكرانيا، الا انه يشهد الآن نموا وتطورا ملحوظا.

وقال "نحن ندعو الشركات الاوكرانية للاستثمار في الأردن وندعو الشركات الأردنية للاستثمار باوكرانيا"، مشيرا الى اهتمام الشركات الاوكرانية بالاستثمار في المملكة خاصة بمجال تخزين الحبوب بالعقبة حيث تنتج اوكرانيا 60 مليون طن من الحبوب سنويا، وايضا هناك اهتمام من للاستثمار بتجديد سكة الحديد بين معان والعقبة.

وبين ان هناك تعاونا تعليميا وثقافيا مميزا بين البلدين، وثمة 5 آلاف أردني في اوكرانيا نصفهم طلبة، كما أن هناك 5 آلاف اوكراني واوكرانية في الأردن، بينهم 1985 اوكرانية متزوجات من أردنيين، واصفا العلاقات على مستوى الشعبين بأنها قوية ومتميزة.

وقال ان اوكرانيا هي ثاني أكبر دولة من حيث عدد خريجي طلبة الطب الأردنيين من جامعاتها، بعد مصر حيث تخرج من الجامعات الأوكرانية أكثر من 3 آلاف طبيب وتميزوا في العديد من التخصصات الطبية.

وأكد أهمية فتح سفارة أردنية في كييف نظرا للعلاقات المتميزة والتي تشهد نموا بين البلدين، اضافة إلى وجود جالية اردنية في اوكرانيا ما يسهم بالتسهيل عليها.

وقال إن التعاون السياحي بين البلدين "ما يزال متواضعا واقل من الطموح"، عازيا ذلك الى الحرب الروسية على اوكرانيا وتطورات الوضع في الشرق الاوسط.

واشار باسكو الى التنسيق والتعاون السياسي مع الأردن وتطابق وجهات النظر حيال مختلف القضايا التي تشهدها المنطقة، مؤكدا أهمية دور الأردن المحوري الرامي الى تحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة. وعبر عن  تقديره لموقف الأردن الداعم لاوكرانيا والداعي الى الحفاظ على سيادة اوكرانيا ووحدة اراضيها .

وتم على هامش المؤتمر الإعلان عن اشهار كتاب العلاقات الأردنية الاوكرانية للزميل عمر العرموطي، الذي يعرض لتاريخ العلاقات بين البلدين بعد مرور 20 عاما على تأسيس العلاقات الدبلوماسية و15 عاما على افتتاح السفارة الاوكرانية في عمان.

التعليق