خطة رقابية على الأسواق خلال العيد

تم نشره في الأحد 19 آب / أغسطس 2018. 12:00 صباحاً
  • خراف في أحد المواقع المخصصة للذبح خلال عيد الأضحى الماضي - (تصوير: محمد ابو غوش)

طارق الدعجة

عمان- شرعت وزارة الصناعة والتجارة والتموين، أخيرا بتنفيذ خطة رقابية شاملة على الأسواق تستمر حتى فترة عيد الأضحى المبارك،  لضمان توفر جميع السلع  بأسعار مناسبة، بحسب ما أعلن المتحدث الرسمي في الوزارة ينال البرماوي.
وقال البرماوي لـ"الغد"، إن الخطة تتضمن العديد من المحاور أهمها على تكثيف الرقابة على محال بيع المواشي الحية (الأضاحي) للتأكد من البيع حسب الصنف والمنشأ والتقيد بالأسعار المعلنة إضافة إلى تشديد الرقابة على الألبسة والمفروشات التأكد من حقيقة التنزيلات والترويج والتصفية.
وتشمل الخطة المخابز لضمان من انها مناوبة وعاملة خلال فترة العيد، والتأكد من توفر الخبز العربي الكبير المنتج  من الطحين الموحد المدعوم، وإعلان الأسعار والالتزام بالأسعار المحددة.
وبين أن الخطة تتضمن ايضا  التركيز على محال بيع الحلويات والسكاكر والشوكولاتة والهدايا والتقيد بالبيع حسب الأسعار المعلنة ومطابقة الأوزان المثبتة على عبوات البيع مع بطاقة البيان ومحال بيع البطاقات الخلوية.
وبحسب البرماوي تشمل الخطة ايضا محال بيع اللحوم والخضار والفواكه للتشديد على إعلان الأسعار والتقييد بالبيع حسب الأسعار المعلنة كحد أعلى إضافة إلى  تكثيف الرقابة على محطات المحروقات وبيع الغاز لضمان توفر المشتقات النفطية للمواطنين بدون أي نقص أو ممارسات استغلالية لها.
ولفت البرماوي إلى وجود رصد يومي لأسعار السلع الأساسية والتموينية  في السوق المحلية مشيرا إلى أن الوزارة  لن تتوانى في تحديد سقف سعري حال وجود مغالاة أو اختلالات أسعار أي سلعه.
وأكد أن الرقابة على الأسواق تهدف إلى توجيه مراقبي الأسواق لحملات التوعية والارشاد بتشريعات الوزارة المتعلقة بالرقابة على الأسواق اثناء جولاتهم الرقابية على الأسواق يشار إلى أن  قطاعات تجارية وخدمية واسعة في السوق المحلية  تستعيد نشاطها مع اقتراب العيد منها سوق المواشي (الأضاحي) والألبسة والأحذية ومحال الحلويات والشوكولاتة والمواد الغذائية الاخرى وقطاعات خدمية.

التعليق