الإدعاء العام يواصل الاستماع إلى الشهود في فاجعة البحر الميت

تم نشره في الأحد 4 تشرين الثاني / نوفمبر 2018. 04:05 مـساءً - آخر تعديل في الأحد 4 تشرين الثاني / نوفمبر 2018. 06:52 مـساءً
  • آثار الجسر الذي انهار قرب متنزه البحر الميت - (تصوير: محمد ابو غوش)

موفق كمال

عمان- أعلن رئيس النيابات العامة، القاضي محمد سعيد الشريدة، اليوم الأحد، أنّ "المدعي العام يواصل الاستماع إلى الشهود وأصحاب العلاقة من ذوي الضحايا والمصابين في ملابسات الحادثة التي نتج عنها وفاة 21 شخصاً معظمهم من الأطفال إضافة إلى إصابة 35 آخرين".

وأضاف لـ"الغد" أنّه "تقدم بطلب إلى محكمة التمييز لنقل ملف التحقيق إلى دائرة مدعي عام عمّان حيث تقرر بتاريخ 28/10/2018 إجابة الطلب ونقل الملف إليها".

وأوضح أنّ "ذلك يأتي من أجل التخفيف على المصابين وذوي الضحايا من عناء الذهاب الى منطقة الشونة الجنوبية"، مشيراً الى أنّ "المدعي العام المختص بدأ فوراً باستكمال إجراءات التحقيق لسماع الشهود وذوي المصابين والشهداء".

وقال الشريدة إنّ "المدعي العام استعان أيضاً بلجان مختصة من الخبراء المشهود لهم بالحَيادية والنزاهة والاستقلالية والمعرفة والدراية والاختصاص لغايات التحقق من علاقة الجسر والسد بحدوث الفاجعة أو المساهمة بحدوثها".

mufa.kamal@alghad.jo

 

التعليق