اجتماع طارئ في وزارة المياه لطرح عطاءات جديدة من المنحة الخليجية

الناصر يدعو لضمان وصول المياه للمواطنين بسلاسة خلال الصيف

تم نشره في الثلاثاء 4 شباط / فبراير 2014. 03:25 صباحاً

عمان- الغد- دعا وزير المياه والري حازم الناصر إلى سرعة وضع خطط حديثة وجريئة في التعامل مع الواقع المائي، ورسم السيناريوهات التي تضمن وصول المياه للمواطنين بسلاسة ويسر خلال الصيف.
وأكد الناصر ضرورة تنفيذ المشاريع التي وافق مجلس الوزراء عليها مؤخرا بناء على توصية لجنة التنمية الاقتصادية، وبقيمة تزيد على 8 ملايين دينار من المنحة الخليجية.
جاء ذلك خلال اجتماع طارئ في سلطة المياه، ترأسه الناصر أمس بحضور أمينها العام توفيق الحباشنة والرئيس التنفيذي لشركة مياهنا منير عويس ومدير شركة مياه اليرموك محمد الربابعة، ومدير شركة مياه العقبة نعيم صالح.
وطلب الناصر تحديد الاحتياجات والمستلزمات التي تحتاجها كل إدارة، لتعمل الوزارة/ سلطة المياه على تأمينها، وكذلك تأمين المضخات وتطويرها لتكون جاهزة خلال فترة قريبة.
وأكد ضرورة تأمين الاحتياجات المائية وصيانة الآبار وتأهيلها لتتم دراستها واقرارها ومواءمتها مع الخطة التي تعدها سلطة وادي الاردن للتعامل مع الاحتياجات الزراعية ومياه الشرب للمواطنين بكل وضوح وفق خطة محكمة تراعي المصلحة العامة.
واستعرض أبرز التحديات التي تواجه قطاع المياه مع استمرار تدفق اعداد كبيرة من الجوار السوري، مشددا على ضرورة الاسراع بطرح عطاءات المشاريع خلال مدة اسبوع من قبل جميع الادارات وشركات المياه حتى تدخل حيز التنفيذ مباشرة قبل الصيف المقبل، وإنجاز خطة طوارىء للتعامل مع جميع السيناريوهات في ظل الظروف الاستثنائية التي تشهدها المملكة.
وبين ان ادارة القطاع نجحت بالحصول على منح اضافية من الممولين بلغت 107 ملايين دولار خلال العام 2013، علاوة على الاتفاقيات المقرة سابقا، ما يشكل اضافة جديدة ونوعية في قطاع المياه، داعيا الجميع لتجهيز كافة الدراسات اللازمة لأي مشاريع تحتاجها المناطق، ليتسنى جلب الدعم اللازم لها.
وأبدى الناصر تفاؤله بجلب مبالغ خلال العام الحالي تزيد على ما تم تحقيقه العام الماضي، مضيفا ان الوزارة استطاعت الحصول على دعم لجميع الادارات لتمويل شراء اليات وباكوهات وجتات للصرف الصحي بما
يسهل خدمة المواطنين.
وطلب من جميع الادارات التعميم على كوادرها، بعدم التهاون في موضوع حماية خطوط المياه والابار والعدادات من العبث او المساس بها.
واعلن عن موافقة لجنة التنمية الاقتصادية على العشرات من المشروعات المائية ضمن المنحة الممولة من الصندوق الكويتي للتنمية، للعام 2014، في محافظات العقبة والكرك والطفيلة والمفرق وعجلون وإربد وجرش ومادبا والزرقاء والعاصمة.
من ناحيته، اوضح الحباشنة ان قطاع المياه يشهد "ثورة حقيقية في تنفيذ مشاريع المياه والصرف الصحي من خلال الدعم الكبير الذي حققته ادارة القطاع لجلب المزيد من المشاريع التي تخدم المواطن"، مؤكدا وضع خطط تتواءم والواقع الجديد لقطاع المياه والصرف الصحي والتحضير الجيد للصيف المقبل من خلال خطط بديلة، وإعطاء الأولوية لمعالجة كسور الشبكات والتسرب عن اسطح المنازل، وتنفيذ الحملة الامنية لحماية مقدرات المياه بكل جدية ومسؤولية.

التعليق