اجتماعات اللجنة الأردنية المصرية المشتركة الاثنين

موسى: خط الغاز للأردن في طور التصليح

تم نشره في الجمعة 7 شباط / فبراير 2014. 03:30 صباحاً - آخر تعديل في الجمعة 7 شباط / فبراير 2014. 01:44 مـساءً
  • نيران مشتعلة في خط الغاز المصري جراء أحد التفجيرات -(ا ف ب)

تغريد الرشق

عمان - اكد نائب السفير المصري في الأردن علاء موسى ان العلاقات الأردنية المصرية تمر بـ"أفضل فتراتها" وتشهد تنسيقا وتعاونا مستمرين.

ويرأس رئيس الوزراء عبدالله النسور ونظيره المصري حازم الببلاوي اجتماعات الدورة الرابعة والعشرين للجنة العليا الأردنية المصرية المشتركة، واجتماعات اللجنة التحضيرية للجنة العليا، التي تعقد يومي الاثنين والثلاثاء المقبلين.

وأشار إلى ترؤس رئيس الوزراء عبدالله النسور ونظيره المصري حازم الببلاوي لاجتماعات الدورة الرابعة والعشرين للجنة العليا الأردنية المصرية المشتركة، في القاهرة يوم الاثنين المقبل.

وقال موسى، في تصريحات لـ"الغد" أمس، ان الملفات الأكثر أهمية التي ستبحثها اللجنة، هي تنسيق "المواقف السياسية بين البلدين" تجاه قضايا اقليمية ودولية، وبحث القضايا ذات الاهتمام المشترك، الى جانب الغاز والعمالة المصرية.

وفيما يخص انقطاع الغاز المصري مجددا عن الأردن، أكد موسى ان ملف "الغاز المصري" سيتم بحثه "في اطار اللجنة المشتركة" بشكل مفصل، مشيراً إلى أن خط الغاز الواصل للأردن والذي تعرض للتفجير مؤخرا "تتواصل أعمال اصلاحه الآن".

تجاريا، قال موسى انه سيتم خلال اجتماعات اللجنة بحث اجراءات تسهيل التبادل التجاري بين البلدين ورفع ميزان هذا التبادل، اضافة الى بحث ملف تنظيم العمالة المصرية، والعلاقة بصاحب العمل في الأردن.

وفي مجال الطاقة والكهرباء، قال موسى إن اللجنة ستبحث "تنظيم مصر لدورات تدريبية لفنيين أردنيين".

كما سيتم بحث تفعيل التعاون بين وزارتي الداخلية في البلدين، في موضوعات غسيل الأموال وتجارة المخدرات والحماية المدنية، والاتفاق على برنامج "تدريبي سنوي للكوادر الأمنية الأردنية، وفقا لاحتياجات الجانب الأردني"، وفقا لموسى.

واشار موسى الى وجود 26 بندا على جدول أعمال اللجنة في مختلف المجالات، من ضمنها التعاون بين البلدين سياسيا واقتصاديا واستثماريا وصناعيا، لافتا الى ان اجتماعات اللجنة، وهي الأولى بعد ثورة 30 يونيو، تأتي امتدادا للتعاون الأردني المصري وتنسيق المواقف بشكل فعال.

ويصل الرئيس النسور إلى القاهرة الاثنين المقبل على رأس وفد وزاري كبير للمشاركة في اجتماعات اللجنة، فيما تترأس أمين عام وزارة الصناعة والتجارة مها العلي وفد اللجنة التحضيرية للاجتماعات، ويضم أمناء عامي وزاراتي الطاقة والثروة المعدنية والعمل.

إلى ذلك، التقت لجنة الشؤون الخارجية النيابية أمس برئاسة النائب حازم قشوع

وحضور رئيس لجنة الاخوة البرلمانية الأردنية المصرية النائب مصطفى العماوي والسفير المصري لدى عمان خالد ثروت.

وجرى خلال اللقاء بحث العديد من القضايا الاقليمية والمحلية التي تهم البلدين لاسيما قضية الطاقة والغاز والعمالة المصرية الوافدة والطلبة الأردنيين في الجامعات المصرية.

واشاد قشوع بعمق العلاقات الثنائية والاخوية بين البلدين وسبل تنميتها وتطويرها والدور الاقليمي والمحوري لمصر في القضايا العربية والاسلامية، متمنيا ان يعم الامن والاستقرار بمصر لكي تمضي في خريطة الطريق تحقيقا لنظام ديمقراطي يعيد لمصر دورها الريادي العروبي.

بدوره، قال العماوي إن العلاقات بين البلدين راسخة ومتجذرة ونتطلع للأشقاء المصريين بكل احترام وتقدير، مبينا ان البرلمانين الأردني والمصري كانا دوما منسجمين في الرؤى والمواقف ازاء القضايا الدولية والعربية، داعيا الى تفعيل التعاون والتنسيق لمواجهة كل التحديات والمخاطر.

من جهته، ثمن ثروت الدور التاريخي والشجاع للأردن الذي عززه جلالة الملك عبدالله الثاني بزيارته الى مصر، مؤكدا استعداد بلاده لمساندة الأردن في مختلف القضايا كالغاز ومتابعة قضايا الطلبة الأردنيين في مصر، بالإضافة الى تنظيم العمالة المصرية التي تحظى برعاية اخوية في الأردن. -(بترا)

taghreed.risheq@akghad.jo

التعليق