الذكرى السنوية 19 لرحيل السفير العضايلة

تم نشره في الاثنين 10 شباط / فبراير 2014. 03:00 صباحاً

عمان - الغد- تصادف اليوم، الذكرى السنوية 19 لرحيل السفير احمد سالم العضايلة، أحد رجالات الأردن الذين تميزوا بالعمل والانجاز. ولد العضايلة في الكرك، وتلقى تعليمه في مدرسة الكرك الثانوية، ثم درس التجارة في جامعة دمشق، وبدأ عمله دبلوماسيا في القنصلية الأردنية بجدة، ثم في مسقط. كما عمل قائما بالأعمال في السفارة الاردنية بطرابلس، ومستشارا بسفارتنا بدمشق، وقنصلا عاما للمملكة بدبي، ثم سفيرا مقيما في اليمن وغير مقيم في جيبوتي والصومال، ثم سفيرا في دمشق.

وانتقل السفير العضايلة إلى رحمة الله تعالى في 11 شباط (فبراير) 1995، إثر نوبة قلبية مفاجئة، وهو على رأس عمله سفيرا للاردن في دمشق. حمل العضايلة وسام الاستقلال من الدرجة الاولى، وأوسمة عديدة.

التعليق