إربد: طلبة "توجيهي" يعتصمون احتجاجا على تخفيض فترة الامتحان

تم نشره في الخميس 13 شباط / فبراير 2014. 01:00 صباحاً

احمد التميمي

إربد - اعتصم المئات من طلبة الثانوية العامة في إربد أمس، أمام مبنى مديرية التربية والتعليم لمنطقة قصبة إربد، احتجاجا على نية الوزارة عقد الامتحان في الدورة الصيفية في الجامعات، وتقليص وقت الامتحان إلى عشرة أيام، مطالبين بزيادة الساعات المخصصة للامتحان يوميا إضافة لعدد من القضايا.
وطالب المعتصمون، وزارة التربية بإعادة امتحان الثانوية العامة إلى سابق عهده والعدول عن قرار تقليص الفترة الزمنية للامتحانات إلى عشرة أيام، مشددين على ضرورة أن تكون طبيعة أسئلة الامتحان من داخل المنهاج، وضمن ما يدرسه الطلبة خلال عامهم الدراسي.
وأشاروا إلى أن تقليص فترة الامتحانات يحرم الطلبة من أي فرصة لتنظيم دراستهم، خاصة مع وجود أكثر من امتحان بنفس اليوم، الأمر الذي يسبب الإرهاق والجهد وعدم التركيز للطلبة.
وأكد المشاركون في الاعتصام صعوبة الأسئلة وقصر وقت الامتحان خلال الدورة الشتوية، مؤكدين على ضرورة إعادة النظر بالوقت المخصص لحل الأسئلة بما يتناسب مع طبيعة الامتحان، واهمية معاملتهم كما تم معاملة طلاب السنوات السابقة.
وشددوا على ضرورة إعادة الأسئلة الموضوعية ووقف الإجراءات المتشددة التي اتخذتها الوزارة لضبط الامتحانات، مشيرين إلى أن الوزارة لم تحقق العدالة بين جميع الطلبة، مطالبين باتخاذ إجراءات تضمن عدم تسريب الأسئلة قبل موعد الامتحان، وضبط عمليات الغش.
وشهدت منطقة الاعتصام تواجدا أمنيا مكثفا وانتشارا لمرتبات مديرية شرطة إربد، تحسبا لحدوث أعمال شغب كان قد شهدها موقع الاعتصام الأحد الماضي، بعد قيام مجموعة من الطلبة برشق رجال الأمن بالحجارة.
وقال مدير التربية الدكتور علي المومني إن كل ما يتردد من موضوعات تتعلق بامتحان الثانوية العامة للدورة القادمة مجرد اقتراحات هي قيد الدراسة قابلة للتطبيق أو الرفض.
ودعا المومني، الطلبة إلى تقديم ملاحظاتهم على هذه المقترحات المتعلقة بامتحان الثانوية العامة مكتوبة لرفعها إلى وزير التربية والتعليم؛ لتكون ضمن خطة الدراسة للمقترحات قيد البحث.
يشار إلى أن وزارة التربية والتعليم خاطبت وزارة التعليم العالي لإمكانية عقد امتحان الثانوية العامة (التوجيهي) للدورة الصيفية في الجامعات، وانه في حال تعذر عقده في الجامعات سيتم عقده في المدارس المركزية التابعة للوزارة والتي تتوافر فيها قاعات ومسارح كبيرة مهيأة لعقد الامتحان لخفض العبء المالي على الوزارة وضبط الامتحان بشكل أفضل.
يشار إلى أن الأجهزة الأمنية أوقفت الأحد، 3 طلاب ثانوية عامة، بعدما رشقوا دورية شرطة بالحجارة خلال اعتصام نفذوه أمام مديرية تربية قصبة إربد.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »الجامعات (لوري)

    الاثنين 24 شباط / فبراير 2014.
    عدم عقده في الجامعات او في المراكز او المسارح لان الطالب سوف تصيبه حاله نفسيه وتوتر عصبي ورح يطلع من الامتحان ولا حال اشي