عاصفة ثلجية جديدة تضرب الولايات المتحدة

تم نشره في الخميس 13 شباط / فبراير 2014. 09:49 صباحاً - آخر تعديل في السبت 15 شباط / فبراير 2014. 11:22 مـساءً

واشنطن- بدأت في المنطقة الشرقية للولايات المتحدة الليلة الماضية عاصفة ثلجية تقول الارصاد الجوية إنها ستكون الأسوأ هذا الشتاء وسيتخللها تساقط كميات كبيرة من الثلوج.

ومنذ الليلة الماضية بدأت الأمطار الجليدية والثلوج بالتساقط على ولايات الجنوب الشرقي، ويتوقع ان يستمر هطولها حتى الخميس بالتوقيت المحلي.

وقال المتحدث باسم البيت الابيض جاي كارني إن الرئيس باراك أوباما أعلن حالة الطوارئ في 45 مقاطعة بولاية جورجيا ما يتيح للوكالة الفدرالية لإدارة الحالات الطارئة التدخل في هذه المقاطعات.

وأضاف المتحدث أن هذه الوكالة أنشأت في واشنطن مركزا لتنسيق عملياتها على المستوى الوطني، وفي أتلانتا مركزا آخر إقليميا مهمته تنسيق العمليات على مستوى المنطقة، في حين خزنت في اوغوستا بولاية جورجيا مولدات للكهرباء وحصصا غذائية ومياها وأغطية.

وقال روبرت إدواردز وهو خبير في هيئة الارصاد الوطنية الأميركية إن العاصفة التي تشتد ضربت منطقة تمتد من شرق ولاية تكساس إلى ولايتي نورث كارولاينا وساوث كارولاينا.

وذكرت السلطات أن العاصفة أدت إلى وفاة اثنين في حوادث مرور ناجمة عن سوء الأحوال الجوية في ولاية مسيسبي ووفاة ثلاثة في شمال تكساس.

وأغلقت مئات المدارس والمكاتب الحكومية في أنحاء الجنوب الأربعاء، في حين أعلنت المدارس في العديد من المقاطعات في ولايات الشمال الشرقي إغلاق أبوابها الخميس.

ومن جانب آخر انقطع التيار الكهربائي عن حوالي 59 ألف شخص في ولاية جورجيا في الساعات الأولى، وقال مسؤولو الطوارئ في ولاية ساوث كارولاينا إن نحو أربعة آلاف ساكن في آيكن بالقرب من الحدود مع جورجيا كانوا بدون كهرباء.-(بترا)

التعليق