ماليزيا تعلن عن تبرعات مالية لأطفال سورية اللاجئين في الأردن

تم نشره في الأربعاء 19 شباط / فبراير 2014. 12:34 مـساءً - آخر تعديل في الأربعاء 19 شباط / فبراير 2014. 12:36 مـساءً
  • أطفال في مخيم الزعتري

كوالالمبور- شارك السفير الاردني في ماليزيا ماهر احمد لوكاشة، اليوم الاربعاء، في حفل اعلان تسليم تبرعات ماليزية لصالح الاطفال السوريين اللاجئين في الاردن، بحضور حرم رئيس الوزراء الماليزي روسمة منصور.

وبلغت قيمة التبرعات، بحسب السفير لوكاشة، 200 الف دولار اميركي، مقدمة من جمعيتين خيريتين ماليزيتين ترأسهما منصور، وسيقوم مكتب رئيس الوزراء الماليزي بتحويلها الى حساب وزارة المالية الاردنية في البنك المركزي الاردني المخصص للاجئين السوريين.

وأطلعت منصور خلال الحفل بحضور ممثلي اعلام على جهود هاتين الجمعيتين التي تترأسهما، والفعاليات التي تمت خلال السنة الماضية لجمع التبرعـات، مبدية أسفها لما يتعرض له الاطفال السوريون من نقص في خدمات الصحة والغذاء والتعليم، وما يجري لسوريا كبلد عريق، وللشعب السوري الذي يتعرض للقتل والتشريد وبالأخص الأطفال.

من جهته قال السفير لوكاشة ان الاردن الذي يعتبر واحة امان واستقرار فتح حدوده وما يزال لكل من يطلب الحرية والامن، وستظل هذه المزايا محمية بحكمة جلالة الملك عبدالله الثاني وجيش قوي عالي التدريب، مشيرا الى ان القضية السورية كانت على سلم اولويات جلالة الملك اثناء اجتماعه مع الرئيس الاميركي اوباما قبل يومين، حيث اكد جلالته "ضرورة ان يقوم المجتمع الدولي والمنظمات المعنية بمساعدة الاردن ليقوم بأداء واجبه الانساني تجاه اللاجئين السوريين، الذين يستضيف الاردن العدد الاكبر منهم، الامر الذي شكل ضغطاً هائلاً على قطاعات الصحة والتعليم والنقل".-(بترا)

التعليق