ندوة حول قانون حق الحصول على المعلومة

تم نشره في الاثنين 3 آذار / مارس 2014. 01:00 صباحاً

عمان - استضاف ملتقى طلال ابوغزالة المعرفي أمس ندوة حول قانون حق الحصول على المعلومة نظمها مشروع نزاهة الذي تديره مؤسسة فايث ماترز البريطانية ويهدف الى توعية ودعم الجمعيات غير الربحية وتفعيل دورها في تطبيق قانون حق المعلومة وتوعية المجتمع الأردني بأهمية حقه ومطالبته للوصول إلى المعلومة بحرية عن طريق حملات التوعية وتعزيز مبدأ الشفافية.
وقال وزير تطوير القطاع العام الدكتور خليف الخوالدة في كلمة له في الافتتاح ان النزاهة ضرورة لأي مجتمع سواء على مستوى الدولة أو على مستوى الحكومة أو على مستوى المؤسسة أو الوحدة التنظيمية او على مستوى الفرد، وذلك لان بناء منظومة النزاهة يساهم بشكل أساسي في تعزيز وترسيخ ثقة الناس والمواطن ومتلقي الخدمة بالحكومة ومؤسساتها.
وأضاف أن تحقيق هذه الثقة يتطلب أن تكون التشريعات واضحة وعادلة وقابلة للتطبيق ومفعلة، ويجب أن تعكس هذه التشريعات بكفاءة دور ومهام المؤسسة والدائرة الحكومية والموظف. من جهته بين رئيس منتدى تطوير السياسات الاقتصادية الدكتور طلال أبوغزالة أن مشروع نزاهة هي حملة وطنية لتنمية الوعي بحقنا القانوني والانساني للوصول الى المعلومة وهي تسعى الى الدفاع عن هذا الحق وترسيخه وبكيفية ممارسته ومراقبة تطبيقه والتأكد من ان جميع المواطنين يحظون بفرص متساوية في هذا الحق. وقال أن ذلك يتم من خلال العمل مع الشركاء المحليين تحقيقا لمبادئ الشفافية والمساءلة والنزاهة.-(بترا)

التعليق