"الأولمبية" تدشن مرحلة جديدة وتعلن الهيكل التنظيمي

تم نشره في الثلاثاء 4 آذار / مارس 2014. 12:00 صباحاً
  • سمو الأمير فيصل بن الحسين - (الغد)

عمان - الغد - وافق مجلس ادارة اللجنة الأولمبية في الاجتماع الذي عقد مؤخرا، على الهيكل التنظيمي الوظيفي الجديد للجنة الأولمبية والذي بوشر العمل به ابتداء من هذا الشهر.
ويعتبر هذا الاجراء من قبل اللجنة ضمن عملها المستمر في تطوير ادائها وتقديم افضل خدمة ممكنة للجهات التي تتعامل معها وبالاخص الاتحادات الرياضية.
وبدأت اللجنة الأولمبية وهي المظلة الرسمية للرياضة في الأردن منذ تولي سمو الأمير فيصل بن الحسين رئاسة اللجنة في العام 2003، بتحسين نوعية الخدمات الرياضية المقدمة، وبناء على الهيكل الجديد تم توقيع عقود عمل مع كافة الموظفين حدد خلالها الوصف الوظيفي واهداف كل موظف ودائرة في اللجنة، كما منحت العقود مكافآت للموظفين حسب التقييم السنوي للاداء تحفيزا للاداء المميز.
وقالت الأمين العام للجنة الأولمبية الأردنية لانا الجغبير: "متطلبات اللجنة الأولمبية اصبحت أكبر من ذي قبل، والاتجاه الجديد الذي نحذوه سيضمن لنا تقديم افضل الخدمات للعائلة الرياضية في الأردن".   
وتأتي هذه الخطوة من اللجنة لتطوير اداء العاملين فيها، والوصول بالاداء الوظيفي للمستوى المطلوب والمعمول به في اللجنة الأولمبية الدولية واللجان المتقدمة في العالم، ومواكبة للتطوير في قطاع العمل الرياضي في العالم وتجديد حيوية ونوعية الاداء الوظيفي لموظفيها والاخذ بالمنهج العلمي في التخطيط لبرامجها ومشاريعها المستقبلية، وضرورة تحديد أساليب العمل للوصول إلى غايات اللجنة وأهدافها، وفق تصور متناغم يخدم في مجمله الرؤية الاستراتيجية للجنة.
ودأبت اللجنة خلال الفترة الماضية على تقييم اداء موظفي الأمانة العامة سنويا للوصول لهيكل وظيفي عصري ويتناسب وتطلعات اللجنة للمرحلة المقبلة، ويندرج ضمن الأمانة العامة للجنة خمس دوائر رئيسية هي دائرة شؤون الاتحادات، وتعنى هذه الدائرة بشؤون ومتابعة الاتحادات الرياضية الوطنية، ومن اهم مسارات عمل هذه الدائرة مساعدة ومناقشة الاتحادات الرياضية على وضع خططها الاستراتيجية وميزانيتها السنوية والارتقاء بأداء المنتخبات الوطنية وتقييم الاتحادات سنويا، ودائرة الاتصال والتسويق، وتقع مسؤوليتها في المحافظة والترويج لمكانة ودور اللجنة الأولمبية الأردنية، ودائرة المعرفة والتدريب والتعليم، ومن مهام هذه الدائرة الاشراف على البرامج التعليمية وعقد الدورات التدريبية، ومن اهم البرامج التي يعمل عليها البرنامج الوطني لتأهيل المدربين الذي اطلق في العام 2009 وبرنامج القيم الأولمبية التعليمية، ودائرة العلاقات والتعاون الدولي، ومن ابرز اعمال هذه الدائرة التعامل مع اللجنة الأولمبية الدولية والمجلس الأولمبي الآسيوي واللجان والجهات الخارجية، متابعة المشاركات الخارجية الرسمية، المنح والاتفاقيات الدولية، ودائرة الخدمات المساندة، وينطوي تحت عمل هذه الدائرة الخدمات المالية والادارية والقانونية.

التعليق