100 موظف في الجامعة الهاشمية يطالبون باعتماد شهاداتهم الجديدة

تم نشره في الخميس 6 آذار / مارس 2014. 01:00 صباحاً

حسان التميمي

الزرقاء - طالب زهاء مائة موظف من الجامعة الهاشمية ممن حصلوا على مؤهل علمي اعلى من المؤهل الذي عينوا على أساسه دون موافقة مسبقة من رئاسة الجامعة بالتعامل مع قضيتهم بروح القانون لا بنصه.
وقال الموظفون في رسالة وجهوها الى وزارة التعليم العالي والمركز الوطني لحقوق الانسان وهيئة مكافحة الفساد إن ادارة الجامعة ترفض اعتماد مؤهلاتهم الجديدة لأن "نظام وتعليمات الجامعة الهاشمية لا تسمح بذلك".
واضافوا في الرسالة التي حصلت "الغد" على نسخة منها إن ثلاث جامعات حكومية اخرى اعتمدت المؤهلات الجديدة لموظفيها، رغم وجود الشرط ذاته الذي يمنع احتساب الشهادة ما لم يحصل الموظف على موافقة خطية مسبقة تسمح له بالدراسة.
وبين الموظفون إن ادارة الجامعة ترفض اعتماد مؤهلاتهم الجديدة خشية توجيه تساؤلات لها من جهات رقابية كهيئة مكافحة الفساد وديوان المحاسبة، مضيفين أن "الجامعات الحكومية لم تتعرض لأي تساؤل من هذه الجهات". 
وقال الموظفون إن ممثلين عنهم التقوا بوزير التعليم العالي والبحث العلمي لعرض مطالبهم، بيد أن الوزير ألقى الكرة في ملعب ادارة الجامعة بقوله إن "اعتماد مؤهلاتهم الجديدة من صلاحيات رئيس الجامعة وليس من صلاحية وزارة التعليم العالي والبحث العلمي".
وفي الجهة المقابلة أكدت ادارة الجامعة الهاشمية حرصها على دعم ومساندة العاملين فيها في كل قضاياهم واحتياجاتهم منطلقة من مسؤوليتها الوطنية ولكن ضمن الالتزام بالقوانين والأنظمة والمصلحة العامة وضمن حاجتها.
إلا انها ورغم ذلك قامت بما تمليه مسؤوليتها تجاه العاملين فيها على أكمل وجه بمخاطبة الجهات الرسمية من وزارة التعليم العالي، وديوان الرأي والتشريع، وديوان المحاسبة. ومازالت الجامعة بانتظار الردود من الجهات المعنية وفي حال الرد الإيجابي ستقوم باحتساب المؤهلات الجديدة.
وقالت الجامعة إنها بادرت لاحتساب الشهادات العلمية من خلال وضعها مشروعا لأسس الاعتماد، وخاطبت الجهات المعنية لاعلامها، بيد أن الجامعة التزمت بالأنظمة التي لا تسمح باحتساب الشهادات ما لم يكن صاحبها حاصلا على الموافقة الخطية المسبقة.

hassan.tamimi@alghad.jo

@hasstamimi

التعليق