الحكومة تسعى لطرح عطاء بوابة الحكومة الرقمية قبل نهاية الشهر

تم نشره في الثلاثاء 11 آذار / مارس 2014. 12:00 صباحاً
  • كوابل في جهاز كمبيوتر - (أرشيفية)

إبراهيم المبيضين

عمان- قال وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، الدكتور عزام سليط، يوم أمس "إن الحكومة تسعى لتنفيذ "بوابة الحكومة الالكترونية" وتحويلها الى "بوابة تفاعلية" بأسرع وقت ممكن"، متوقعا طرح العطاء الخاص بهذا المشروع قبل نهاية الشهر الحالي.
وأكد سليط، في تصريحات صحفية لـ"الغد"، أنّ الوزارة تعمل حاليا على الحصول على تمويل لهذا المشروع من المنحة الخليجية، أو الاعتماد على خيار اللجوء الى موازنة الوزارة في حال لم تتمكن الوزارة من تحصيل تمويل من المنحة الخليجية لهذا المشروع.
وقال الوزير "إن هذا المشروع يعد من أولويات الحكومة خلال المرحلة المقبلة، وهو يشمل تحويل بوابة الحكومة الإلكترونية الى بوابة (بورتال) تفاعلية تقدم مجموعة من الخدمات الالكترونية للمواطن توفيرا للوقت والجهد عليه وعلى المؤسسات الحكومية المعنية إلى جانب ما تقدمه البوابة في الوقت الراهن من محتوى ومعلومات حول مختلف المؤسسات والخدمات الحكومية لا سيما الأساسية منها".
وبين "أن نطاق العمل على هذا المشروع سيتضمّن تطوير بوابة الحكومة الإلكترونية لتصبح بوابة تفاعلية، وتطبيق نظام الدخول الموحد من خلال هذه البوابة الى جميع الخدمات الالكترونية، وتوفير صفحة خاصة لكل مستخدم لهذه البوابة بحيث يمكنه إعدادها حسب احتياجه من الخدمات الإلكترونية، وغيرها من الخدمات المهمة للمواطن وضمان النفاذ المريح للخدمات الحكومية والمعلومات من قبل المواطنين وقطاع الأعمال وصولا الى مفهوم الحكومة الذكية".
وأضاف سليط أن الوزارة شارفت على الانتهاء من صوغ وثيقة العطاء بشكلها النهائي بانتظار طرحها خلال المرحلة المقبلة، في الوقت الذي ستكون فيه ملامح تمويل المشروع قد اتضحت.
وتستهدف بوابة الحكومة الإلكترونية التي تحمل بشكلها الحالي عنوان (www.jordan.gov.jo) عبر روابط متوفرة في صفحاتها الالكترونية ثلاثة قطاعات هي؛ قطاع خدمات الحكومة للمواطن، قطاع خدمات الحكومة مع الأعمال، وقطاع الحكومة مع الحكومة، ولكن البوابة منذ انطلاقها في العام 2006 لم تتطور عن كونها بوابة محتوى بدون أي خدمات تفاعلية تفيد المواطن بشكل ملموس.
وفكرة بوابة الحكومة الالكترونية تقوم على وضع جميع المعلومات والخدمات التي يحتاجها المواطن والمستثمر والموظف الحكومي في متناول اليد، وصولاً إلى كفاءة وشفافية وأداء أفضل للحكومة، وتغيير الصورة النمطية السائدة لدى الكثيرين وتحقيق درجة عالية من الرضا لدى متلقي الخدمة ومقدمها (موظف الحكومة) على حد سواء.
ويعتبر مشروع تطوير بوابة الحكومة الالكترونية واحدا من بين 7 مشاريع تعتزم وزارة الاتصالات بالتعاون مع المؤسسات الحكومية الأخرى تنفيذها خلال العام الحالي، فضلا عن سعي وزارة الاتصالات لتنفيذ مشروع شبكة الألياف الضوئية وجميعها مشاريع تهدف الى ايصال الخدمات الالكترونية الى المواطن الأردني حسب حاجته واختصاصه بحيث تكون هذه الخدمات متميزة وسهل الوصول اليها من خلال بوابة الكترونية واحدة.

ibrahim.almbaideen@alghad.jo

IMubaideen@

التعليق