فريحات: أندية اليد ترفض حضور اجتماع الهيئة العامة

تم نشره في الأربعاء 12 آذار / مارس 2014. 01:00 صباحاً

عمان –الغد– جددت أندية كرة اليد (المعترضة) رفضها المشاركة في أي نشاط يقيمه الاتحاد في الوقت الحالي، وأن غيابها عن الاجتماع الذي دعا اليه الاتحاد أول من أمس، جاء التزاما بالقرارات الصادرة من قبلها، والتي تأتي احتجاجا على التعليمات والأنظمة الجديدة التي اصدرها الاتحاد والمتعلقة باقامة البطولات المحلية، وآلية الدعم المالي الجديدة التي ترتبط مباشرة بمشاركات الأندية والنتائج التي تحققها، خصوصا في بطولات الفئات العمرية، وبطولات السيدات والناشئات.
وقال رئيس نادي كفرنجة عماد فريحات، إن كافة الأندية التي التزمت بتجميد مشاركاتها في نشاطات الاتحاد، قررت أمس عدم حضور اجتماع الهيئة العامة السنوي الذي يعقد يوم الأحد 23 آذار (مارس) الحالي في بيت شباب عمان، موضحا أن احالة ادراج موضوع التعليمات والأنظمة الجديدة (مدار الخلاف) القائم بين الاتحاد والأندية مخالف للمادة 14 من نظام الاتحادات الرياضية.
وأكد فريحات، أن لجنة التربية والثقافة والشباب النيابية ستلتقي برؤساء الأندية للاستماع منهم حول الخلافات الدائرة بين الاتحاد والأندية، والتي دفعت الأخيرة الى الإعلان رسميا عن تجميد مشاركاتها في النشاطات والبطولات، اضافة الى مطالبها برحيل الاتحاد وتشكيل لجنة مؤقتة لإدارة شؤون اللعبة.
وحول دعوة نادي السلط، لعقد اجتماع مشترك بين الطرفين للوصول الى حل يرضي كافة الأطراف، أوضح فريحات أن الأندية تقدر اللفتة الطيبة من رئيس نادي السلط بدعوتها والاتحاد للاجتماع في نادي السلط، بيد أن القرار الذي اتخذته الأندية والمتمثل بدعوة اللجنة الأولمبية الأردنية لحل الاتحاد وتشكيل لجنة مؤقتة هو الخيار الوحيد الذي يجعل الأندية للعودة الى المشاركة في نشاطات الاتحاد.
وكان رئيس الاتحاد الدكتور ساري حمدان، قد رحب بدعوة نادي السلط، واشار الى ان الاتحاد لم ولن يتحدى أي ناد، وأن ابواب الاتحاد ستبقى مفتوحة للحوار في أي وقت وصولا الى حل يعزز من مسيرة اللعبة التي يتطلع من خلالها الاتحاد الى تطوير اللعبة وايصالها الى المستويات التي تلبي طموحات الجميع، مؤكدا أن التعليمات والأنظمة الجديدة التي اقرها مجلس ادارة الاتحاد والتي جاءت بناء على تنسيبات اللجنة الفنية العليا التي يرأسها الدكتور عربي حمودة، وضعت لتطوير المستوى الفني سواء للأندية أو المنتخبات الوطنية.

التعليق