معان: ذوو متوفى يرفضون تسلم جثته لليوم التاسع

تم نشره في الثلاثاء 18 آذار / مارس 2014. 01:00 صباحاً

حسين كريشان

معان -  مايزال ذوو وأقارب المتوفى الشاب العشريني بدر ابو ديه الفناطسة يرفضون تسلم جثته من مستشفى البشير الحكومي، رغم مضي تسعة أيام على وفاته، خلال محاولة القبض عليه من قبل أفراد قوة أمنية تابعة لمديرية شرطة معان، وفق مصادر عشائرية مقربة من عائلة المتوفى.
ويطالب ذوو الفناطسة بسرعة تشكيل لجنة قضائية محايدة للتحقيق بوفاته، وبسرعة تحديد هوية المتسببين بمقتله، تمهيدا لـ"محاكمتهم وأخذ عطوة أمنية بـ"اعتراف"، وإلا لن يكون هناك دفن لجثة ابنهم، من شأنها "احتواء تحركات عدد واسع من أبناء مدينة معان"، بحسب العديد منهم.
وعبروا عن رفضهم لما حدث لابنهم، واعتبروه "تصرفا غير مسؤول"، مؤكدين أنهم مع تطبيق القانون لكن بأساليب مقبولة من دون الإساءة إلى أي شخص سواء بالقتل أو غيرها من الأساليب، لافتين إلى تمسكهم بكافة حقوقهم العشائرية والقانونية في تلك القضية.
وشددوا على دعوة الجميع من أبناء الوطن لمساندتهم في هذه القضية من أفراد أو منظمات أو مؤسسات مجتمع مدني سواء كانت حقوقية أو إنسانية. 
إلى ذلك، طالب المتحدث باسم ذوي المتوفى الشيخ خالد أبو دية الفناطسة بكشف أسباب وملابسات مقتل الشاب بدر الفناطسة أثناء محاولة القبض عليه، رافضين دفن جثة ابنهم قبل أن يتم ذلك.وكان مطلوب قتل خلال مطاردة شهدت تبادلاً لإطلاق النار في منطقة المحاجر جنوب مدينة معان بينه وبين قوة أمنية تابعة لمديرية شرطة المحافظة الأسبوع الماضي، فيما تمكن شخص كان برفقته من الهرب والتواري عن الأنظار، وفق مصدر في مديرية الأمن العام.  ووفق المصدر ذاته، بادر الشخص المطلوب بإطلاق النار باتجاه القوة الأمنية المشتركة بعد أن تنبه لوجودها في المكان، ما دفع الأخيرة للرد على مصدر إطلاق النار، حيث أُصيب أحد المطلوبين، فيما لاذ الآخر بالفرار، وأُسعف المصاب إلى المستشفى، إلا أنه توفي هناك، حيث تم نقل الجثة إلى الطب الشرعي في مستشفى البشير لتحديد أسباب الوفاة.
 

  huseeinkrishan@

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »مطلع بس مش فاهم اشي (سامي)

    الأربعاء 9 تموز / يوليو 2014.
    مطلقين النار على رجال الامن و بدكم عطوة امنية؟
    المفروض من رجال الامن قتل مطلقين النار مباشرة