توفر تجربة تسوق ممتعة وتلبي أذواق المستهلكين واحتياجاتهم

"ايكيا" تساهم بـ"حياة أفضل كل يوم للعديد من الناس"

تم نشره في الاثنين 24 آذار / مارس 2014. 12:00 صباحاً

عمان-الغد- لطالما وقع المستهلكون على اختلاف مستوياتهم الاجتماعية والاقتصادية في حيرة من أمرهم عند البدء في اختيار الأثاث والحلول المنزلية المناسبة لهم، خاصة مع وجود تلك الرغبة لدى الجميع في تحويل المنزل إلى مساحة مميزة تتألق فيها قطع الأثاث لتشكل إضافة فنية رائعة للديكور، معتمدين للتخلص من حيرتهم على ميزانيتهم ومن ثم عاطفتهم تجاه ما يرغبون باقتنائه بدون النظر إلى مجموعة من العوامل المهمة الأخرى، إلى أن جاءت "ايكيا" المتخصصة في تصنيع وتجارة الأثاث والحلول المنزلية المبتكرة لتفرض أسساً جديدة للاختيار والتسوق، إلى جانب قواعد غير تقليدية للتصميم الداخلي ومعايير بيئة المعيشة المنزلية المثالية.
وقد وقف تفرد "ايكيا" ومنذ تأسيسها في العام 1943 وحتى الآن بتوفير تجربة تسوق ممتعة وملهمة تتميز عن أي تجربة تسوق في أي مكان آخر، إلى جانب تفردها بتلبية أذواق المستهلكين واحتياجاتهم في أنحاء العالم كافة من غربه إلى شرقه، واتساع تشكيلة منتجاتها العصرية والعملية والأنيقة، وذات الجودة والأسعار المنخفضة التي تناسب جميع الميزانيات على مدى تاريخها الطويل، حتى باتت تضم في نهاية العام الماضي 2013 ما وصل عدده إلى (9.500) منتج، وراء بلوغها لمكانة جعلت منها العلامة المفضلة للعديد من المستهلكين الذين استقبلت منهم حتى آخر العام الماضي (775) مليون زائر لمعارضها البالغ عددها (345) معرضاً منتشرة في (42) دولة حول العالم.
وعند التمعن في حقيقة قصة نجاح "ايكيا"، سنجد بأنها لم تأت من فراغ، بل جاءت بفضل عملها الدؤوب على تحقيق رؤيتها الفريدة المتمثلة في فلسفة شعارها: "خلق حياة أفضل كل يوم للعديد من الناس" وتطبيقها على أرض الواقع، وسعيها لتجسيد تطلعاتها بترك بصمة خاصة للمكان الذي تزينه منتجاتها وحلولها؛ حيث لم تكتف "ايكيا" بإتاحة منتجات عصرية وذات أسعار منخفضة وعمر طويل واستخدام سهل بدون المساومة على جودتها، بل حرصت على مساندة المستهلكين في الإعداد والتخطيط لشكل الغرف وانتقاء ما يناسبها ويظهرها بكامل أناقتها إلى جانب التأكد من وجود احتياجاتهم قبل الوصول لأي من معارضها، وذلك عبر كاتلوجاتها التي بلغ عددها حتى الآن (187) كاتلوج والتي طبعت بـ(22) لغة.
وعلاوةً على ذلك، فإن تجربة التسوق التي توفرها "ايكيا" لزبائنها في معارضها تتميز بخطواتها المتسلسلة الموحدة في معارضها كافة في العالم، والتي تم تصميمها لتسهل على الزبائن والمستهلكين عملية التسوق واختيار وشراء المنتجات التي يتم اختبارها من الناحيتين العملية والحياتية في بيئة تحاكي الحياة اليومية في أي بيت قبل وصولها للمعارض ووضعها بين أيدي الزبائن؛ مبتدئة بتوفير الأكياس وعربات الترولي بالأحجام المناسبة، كما الأقلام وقوائم التسوق وأشرطة القياس عند المدخل لتمكينهم أثناء جولتهم في المعرض من تسجيل أرقام ومعلومات السلع لاستلامها لاحقاً من المخزن الواسع الذي يشتمل على السلع كافة معبأة ومغلفة بعبوات مسطحة تسهل عليهم عملية نقلها وتحميلها في السيارة في المنطقة المخصصة لتحميل المنتجات على باب المعرض مباشرة، هذا فضلاً عما تتميز به من توفير خدمة عالية النوعية للزبائن وتوفير وجهة مرادفة للترفيه العائلي عبر مرافقها المتنوعة التي تلائم جميع أفراد العائلة.
وزار وفد إعلامي أردني "ألمهولت"، في قلب مركز تصنيع "ايكيا" وإنتاجها في جنوب السويد، وسنحت لهم الفرصة للتعرف إلى كواليس "ايكيا" وأسرار تأثيرها الواضح على مفاهيم التصميم، وقدرتها العالية على البقاء طيلة واحد وسبعين عاماً خياراً أولاً لدى المستهلكين.
وفي إطار حرصها على توسيع أعمالها ووضع منتجاتها في متناول أكبر شريحة من العالم العربي، افتتحت شركة "ايكيا" معرضها الأول في الأردن مطلع الشهر الحالي وتحديداً في منطقة اليادودة على طريق مطار الملكة علياء الدولي. ويتألف معرض "ايكيا" الأردن من (3) طوابق، يضم الأرضي مواقف للمركبات يصل عددها إلى (1020) موقفا منها مواقف لذوي الإعاقة ومواقف للعائلات ومواقف لتحميل البضائع، فيما يضم الطابقان الأول والثاني معرض "إيكيا"، إلى جانب منطقة "سمولاند" المخصصة للأطفال، هذا بالإضافة إلى المطعم الذي يتسع لحوالي (600) شخص وغيرها من المرافق التي تناسب أفراد العائلة كافة.

التعليق