روبرتسون: تداعيات اللجوء السوري ستمتد لأعوام

تم نشره في الخميس 27 آذار / مارس 2014. 01:00 صباحاً

عمان - استقبل رئيس مجلس النواب عاطف الطراونة أمس وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الاوسط وشمال افريقيا هيو روبرتسون، الذي اكد في اللقاء أن "تداعيات اللجوء السوري ستمتد لأعوام".
واستعرض الطراونة تداعيات الازمة السورية على الاردن في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والامنية والجهود والاعباء التى يتحملها الاردن جراء ذلك.
بدوره، اكد الوزير البريطاني ان بلاده تدرك هول ما يواجهه الاردن جراء تداعيات الازمة السورية، مشددا على ان بريطانيا مصممة على دعم الاردن وبذل ما بوسعها لتمكين المملكة من مواجهة تداعيات واعباء الازمة السورية، خاصة إيواء اللاجئين السوريين.
واكد روبرتسون أن تداعيات اللجوء السوري ستمتد لأعوام، ما يحتم على الاسرة الدولية تقديم الدعم للأردن لمساعدته في تحمل هذه التداعيات.
وفي سياق متصل التقت اعضاء ملتقى البرلمانيات الاردنيات روبرتسون أمس، بحضور برلمانيات عربيات من دول مصر والعراق والمغرب وفلسطين وتونس اضافة الى الدكتورة دينا ملحم من مؤسسة ويستمنستر للديمقراطية.
وقالت منسقة الملتقى النائب تمام الرياطي انه "جرى خلال اللقاء الحديث عن ملتقى البرلمانيات والمبادئ التي من شأنها حماية حقوق الانسان والكرامة والنزاهة والتشريعات المتعلقة في قضايا المرأة والتحديات التى تواجهها".
من جهتها اشارت النائب وفاء بنى مصطفى الى ان سيدات الاردن حققن انجازا كبيرا بالوصول الى قبة البرلمان، وتشكيل ملتقى للبرلمانيات الذي سيشكل اطارا مؤسسيا للارتقاء بالعمل البرلماني النسوي وتوحيد الجهود النسوية تحت القبة لدعم التشريعات التي تهم المرأة بصورة خاصة والوطن بصورة عامة. -(بترا)

التعليق