وادي الأردن: إعداد مخططات الأراضي الحرجية لأغراض السكن

تم نشره في الاثنين 31 آذار / مارس 2014. 12:00 صباحاً
  • منطقة وادي الأردن -(أرشيفية)

حابس العدوان

الأغوار الوسطى – أكد أمين عام سلطة وادي الاردن المهندس سعد ابو حمور ان السلطة أنهت المخططات الشمولية للأراضي الحرجية التي ستوزع على مستحقيها من أبناء الأغوار لغايات السكن، مشيرا إلى أنه سيتم إدخال هذه الاراضي للتنظيم وتوفير كافة الخدمات الضرورية لها والمباشرة بتوزيعها بعد الانتهاء من جميع الاجراءات اللازمة لذلك.
وكانت الحكومة قد اعلنت في وقت سابق عن موافقتها على توزيع أراض حرجية ﻓﻲ ﻣﻧطﻘﺔ اﻷﻏوار ﺗﻧطﺑق عليها اﺣﻛﺎم اﻟﻣﺎدة 28/ج اﻟﺗﻲ اضافتها الزراعية رمزية اﻟﻣﻧطﻘﺔ ﺑﺄﺳﻌﺎر رمزية، للتخفيف عليهم وتعزيز التنمية ﻓﻲ اﻟﻣﻧطﻘﺔ، وذﻟك ﺑﻌد ضمها للبلديات.
وبين أبو حمور أن موافقة الحكومة الحالية على توجهات وزارة المياه والري وسلطة وادي الاردن بتنظيم بعض الاراضي الحرجية في وادي الاردن لاغراض السكن سيخدم أبناء الوادي وسيخفف من الضغط الهائل على الأراضي الزراعية نتيجة الزحف العمراني عليها، لافتا أن السلطة قامت باعداد مشاريع مخططات شمولية لعدة قطع من اراضي مناطق كفرنجة وضرار وسويمة، والعمل جاري حاليا لتعديل قانون الحراج بما يخدم هذا التوجه.
وأوضح أبو حمور أنه في العام 2011 ونتيجة لنفاد المساحات المخصصة لاغراض السكن في معظم مناطق وادي الأردن خاصة في الشمال والوسط قامت السلطة باتخاذ قرارات مجلس ادارة بتنظيم بعض الأراضي الحرجية التي تقع ضمن حدود السلطة، والتي لا يوجد عليها اشجار لتظيمها لأغراض السكن، مستدركا "إلا أن هذه القرارات جوبهت بالرفض كونها تتعارض مع قانون الحراج العام 2002 ما دفع الحكومة الحالية الى اتخاذ قرار مجلس وزراء بالموافقة على توزيع هذه الأراضي".
وثمن أهالي وادي الاردن قرار الحكومة بالموافقة على تنظيم قطع أراضي لغايات السكن، لافتين أن كثيرا من أرباب الاسر لا زالوا ينتظرون منذ سنوات الحصول على قطعة ارض لبناء منزل.
وأكدوا أن عددا كبيرا من المتزوجين لا زالوا يقطنون مع أسرهم ما تسبب بمعاناة كبيرة لهم ولذويهم، موضحين أن عددا آخر من المقتدرين اتجهوا للاعتداء على الأراضي الزراعية وإقامة  الأبنية فيها ما قلص من حجم الرقعة الزراعية في الوادي.

habes.alodwan@alghad.jo

@habesfalodwan

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »دون تعليق (هديل)

    الاثنين 31 آذار / مارس 2014.
    اخلعوا الشجر وازرعوا الحجر.. شيء مؤلم