الجرائم الإلكترونية تلحق الأذى بالأجهزة والمستخدمين

تم نشره في الثلاثاء 1 نيسان / أبريل 2014. 12:00 صباحاً

علاء علي عبد

عمان- يمكن تعريف جرائم الإلكترونية على أنها أنشطة إجرامية تنطوي على استخدام الوسائل التكنولوجية لاكتساب وسيلة غير قانونية للوصول لجهاز كمبيوتر معين بنية الإيذاء أو تدمير أو تعديل البيانات المخزنة عليه.
من خلال ما سبق يمكن الاستنتاج أن جرائم الكمبيوتر قد لا تنطوي على إلحاق الضرر بالممتلكات المادية، كجهاز الكمبيوتر نفسه، وإنما تعتمد على إلحاق الضرر بالبيانات التي تكون غالبا مهمة وسرية، حسبما ذكر موقع "Buzzle".
وبما أن جرائم الكمبيوتر المتعددة تعمل على خرق خصوصية المستخدم من خلال سرقة أو تعديل بياناته، فقد استلزم الأمر اللجوء للمزيد من التدابير الأمنية الفعالة.
وفيما يلي استعراض لأهم أنواع جرائم الكمبيوتر المختلفة:
- القرصنة "Hacking": عندما يقوم أحد الأشخاص بعملية اقتحام لنظام كمبيوتر معين من أجل الحصول على دخول غير مصرح به من قبل صاحب الكمبيوتر، فإن هذا يسمى قرصنة. تحدث القرصنة أيضا عندما يقوم أحد الأشخاص بتجاوز أنظمة الحماية لجهاز كمبيوتر معين بغرض سرقة أو تعديل البيانات المخزنة داخله. كما أن محاولة كشف كلمات المرور المستخدمة لحماية جهاز كمبيوتر معين من أجل الحصول على دخول غير مصرح به يعد أحد أكثر الأشكال شهرة للقرصنة.
- الاحتيال "Phishing": يحصل هذا النوع من الاحتيال الإلكتروني من خلال محاولة أحدهم الحصول معلومات المستخدم الحساسة ككلمة المرور أو رقم البطاقة الائتمانية عن طريق التمويه بأنه شخص أو جهة موثوق بها. ويتم تطبيق هذا النوع من الاحتيال عن طريق استدراج المستخدم للإفصاح عن بياناته الخاصة عبر توجيهه لمواقع إلكترونية وهمية. علما بأن المحتال يلجأ لاستخدام مواقع مصممة بشكل يبدو للمستخدم وكأنها مألوفة وآمنة بحيث يكون مطمئنا لتقديم بياناته عبرها.
- فيروسات الكمبيوتر: يمكن تعريف فيروسات الكمبيوتر على أنها برمجيات تمتلك القدرة على مضاعفة نفسها وإلحاق الضرر بأنظمة الكمبيوتر دون علم المستخدمين بوجودها. ومن ضمن الطرق التي يمكن لهذه النوعية من البرمجيات الخبيثة أن تنتشر عبرها يوجد أنظمة شبكة الإنترنت أو عبر الوسائل القابلة للإزالة كالـ"USB" والأقراص المدمجة "CD" وما شابه. وبما أن هذه النوعية من الفيروسات عبارة عن برمجيات خبيثة كتبت بغرض إلحاق الضرر بالأجهزة التي تصيبها فإنها تندرج ضمن الجرائم الإلكترونية.
- المطاردة الإلكترونية "Cyberstalking": يلجأ البعض لشبكة الإنترنت ولوسائل الاتصال المختلفة من أجل ترهيب المستخدمين. يسمى هذا الأسلوب "المطاردة الإلكترونية". يوجد العديد من الأمور التي تندرج تحت هذه الفئة من الجرائم الإلكترونية كإرسال اتهامات باطلة وتهديدات مزيفة للمستخدم المستهدف. وغالبا ما يتم استهداف المستخدمين لهذا النوع من الجرائم عبر غرف الدردشة والمنتديات ومواقع التواصل الاجتماعي، حيث إن هذه الأماكن تسمح للمعتدي بجمع أكبر قدر من المعلومات حول الضحية.
- سرقة الهوية "Identity Theft": لعل هذا النوع من الجرائم الإلكترونية يعد الأخطر بين الجرائم الأخرى كونه ينطوي على سرقة المال والحصول على فوائد أخرى عبر انتحال هوية غير هويته الحقيقية واستخدامها بوصفها هويته سعيا للحصول من خلالها على فوائد صاحبها الأصلي.

ala.abd@alghad.jo

ala_abd @

التعليق