الأهلي يفوز على السلط ويظفر بكأس الكؤوس لكرة اليد

تم نشره في الأربعاء 16 نيسان / أبريل 2014. 12:00 صباحاً
  • صورة تذكارية لفريق الأهلي بعد تتويجه بلقب كأس الكؤوس لكرة اليد أمس - (تصوير: جهاد النجار)

بلال الغلاييني

عمان – حفر فريق الأهلي اسمه بحروف من ذهب في سجلات القاب كأس الكؤوس لكرة اليد، للمرة التاسعة في تاريخه، عندما تمكن من الفوز على فريق السلط بنتيجة 21-20، والشوط الأول لمصلحته 11-8، في المباراة الجماهيرية والقوية التي جرت أمس في صالة قصر الرياضة بمدينة الحسين للشباب، وحضرها رئيس الاتحاد الدكتور ساري حمدان، ورئيس النادي الأهلي سعيد شقم ورئيس نادي السلط خالد عربيات وأسرة الاتحاد.
وعقب المباراة توج الدكتور حمدان لاعبي الفريقين وسلم الكأس الى كابتن فريق الأهلي وسط فرحة عارمة من انصاره.المباراة حفلت بالندية والإثارة وجرت في اجواء متوترة، تميز فيها الأهلي في السيطرة الكاملة على اغلب الشوط الأول، فيما تمكن السلط من ادراك التعادل والتقدم أكثر من مرة في الشوط الثاني، بيد ان اصرار الأهلي على تحقيق الفوز مكنه من الصعود الى منصة التتويج بالكأس.
الأهلي 21 السلط 20
رغم ان فريق السلط فرض حضوره القوي في بداية المباراة وتقدم 2-1، ثم 3-2، بفضل العابه الجماعية التي تركزت على الثلاثي محمد نايف ومعتصم الدبعي ومحمود الهنداوي في تنفيذ التقاطعات الأمامية التي ضربت بوابة الأهلي أكثر من مرة، الا ان الأهلي سرعان ما نظم صفوفه الدفاعية بالضغط المباشر على لاعبي منافسه، وأحسن استغلال بناء الهجمات السريعة، واستغلال الكرات المقطوعة من لاعبي السلط، فادرك التعادل أكثر من مرة وأعلن تقدمه لأول مرة 5-4 عند الدقيقة 13، حيث برع لاعبو الخط الخلفي ابراهيم حلمي وتامر قطيشات وكمال ابو دية في عمل الاختراقات السريعة التي غالطت دفاعات السلط ومهدت الطريق أمام تسديداتهم بالتوجه نحو مرمى الحارس محمد العطار من جهة، وقدرة لاعب الدائرة عبدالرحمن العقرباوي مع لاعبي الجناح رامي عبيدات وأحمد باسم في تشكيل قوة اضافية عززت من قوة الفريق الهجومية ومنحته فرصة التقدم الصريح 8-4، وسط حالة من الارتباك التي داهمت أداء السلط، ساعده بذلك تألق حارس مرماه خالد ابراهيم الذي رد العديد من الكرات وحولها الى هجمات خاطفة ابقت السيطرة تحت نفوذ الأهلي.
السلط عانى كثيرا من عبور دفاعات الأهلي، وحاول التنويع في انهاء هجماته، فتارة ركز على اختراقات الهنداوي ومعابرة ومعتصم من البوابة الأمامية، وتارة اخرى على وجدي وعدي من الأطراف، وكل ذلك لم يقف حائلا أمام واصرار الأهلي على انهاء الشوط الأول لمصلحته 11-8، وقبل ان يلفظ الشوط انفاسه اشهر الحكم البطاقة الحمراء للاعب السلط عدي ابو هزيم لنيله الايقاف الثالث.
ومع بداية الحصة الثانية قلب فريق السلط النتيجة وادرك التعادل سريعا بعد ان سجل 3 اهداف متتالية متسلحا بالهجمات الخاطفة التي كشفت مرمى الحارس ابراهيم أمام القذائف القوية التي وجهها معتصم ونايف والهنداوي ووجدي وعربيات، ثم عاد وأعلن عن تقدمه 14-12، وسط حالة من الفتور التي طغت على اداء الأهلي خصوصا في واجباته الدفاعية، فيما احتاجت هجماته الى الدقة في التسديد على مرمى الحارس محمد العطار الذي برع في التصدي لمجمل الكرات وساهم في بناء الهجمات المضادة، قبل ان يعود الأهلي ويدرك التعادل 16-16 عن طريق قطيشات وحلمي، ثم تقدم 20-18 عند الدقيقة 24، والذي حافظ على تقدمه حتى نهاية المباراة 21-20.

bilal.ghalayini@alghad.jo

Gh_belal@

التعليق