إصابة 25 فلسطينيا في مواجهات مع قوات الاحتلال داخل الأقصى

تم نشره في الأربعاء 16 نيسان / أبريل 2014. 10:31 صباحاً - آخر تعديل في الأربعاء 16 نيسان / أبريل 2014. 12:47 مـساءً
  • مواجهات بين فلسطينيين وقوات الاحتلال في باحات الأقصى -(ارشيفية)

القدس المحتلة- أصيب نحو 25 فلسطينيا في مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي داخل باحات المسجد الأقصى المبارك في القدس المحتلة، اليوم الأربعاء.

وذكرت مصادر فلسطينية ان قوات الاحتلال اقتحمت المسجد واطلقت قنابل مسيلة للدموع واخرى صوتية حارقة صوب المصلين واعتقلت حارس المسجد الأقصى محمد مجاهد بعد الاعتداء عليه.

وقالت المصادر ان قوات الاحتلال أعلنت نيتها إخلاء المسجد من المعتكفين، للسماح باقتحامات جماعية من المستوطنين للمسجد المبارك، تنفيذا لمخططاتهم بإقامة صلوات تلمودية في باحاته بمناسبة "عيد الفصح العبري".

وأوضح مدير الأوقاف الإسلامية بالقدس الشيخ عزام الخطيب أن قوات الاحتلال ادخلت مجموعة من السياح وبعض المستوطنين من "جماعة نساء لأجل الهيكل".

وحذر مدير المسجد الأقصى المبارك عمر الكسواني من خطورة المواجهات الدائرة التي اكد أنها تفوق خطورة المواجهات السابقة، وسط استعداد قوات الاحتلال لتصفية الشبان المتواجدين في المسجد.-(بترا)

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »يا ويل الامة (عربي مسلم حر)

    الأربعاء 16 نيسان / أبريل 2014.
    المشكلة في الاردن انه اوجد مستثمرون من الخارج وباع كل المؤسسات الوطنية من كهرباء مياه فوسفات اتصالات ميناء مطار ... الخ الى شركات من خارج الاردن ويعتقد انهم من الصهاينة ... وبالاضافة الى هذه الكارثة يوجد ايضا كارثة الدين العام من الصندوق الدولي الذي اصحابه اصلا صهاينة وصندوق النقد الدولي هو الذي يتحكم في كل قرارات الاردن الصغيرة والكبيرة , وبهذا وللاسف اصبح الاردن لا قيمة له ولا يستطيع ان يصدر اي قرار ... يوجد مقولة تقول (يا ويل الامة التي تأكل لا تزرع وتلبس ما تصنع ) في النهاية اذا اردنا ان يكون للاردن قيمة و كلمة فلا بد من استرجاع المؤسسات الوطنية (كهرباء مياه فوسفات ميناء اتصالات مطار ...) ولا بد من زيادة الانتاج الزراعي والصناعي وكل شيء يمكن ان يزيد من الانتاج القومي الاردني