اتفاق لوضع استراتيجية تنظم وتصوب أوضاع العمالة الوافدة

تم نشره في الخميس 17 نيسان / أبريل 2014. 12:00 صباحاً

عمان - عقد وزير الداخلية حسين المجالي اجتماعا أمس بحضور وزيري العمل والسياحة والآثار نضال القطامين والتجارة والصناعة والتموين حاتم الحلواني، لبحث السبل الكفيلة بتنظيم أمور العمالة الوافدة وضبط سوق العمل وتنظيمه بما يتوافق والتشريعات المعمول بها في هذا الإطار.
وأكد المجالي انه سيتم وضع استراتيجية شاملة لتنظيم وقوننة جميع الاجراءات المتعلقة بالعمالة الوافدة، بحيث يصار فيما بعد الى اتخاذ الاجراءات القانونية بحق المخالفين، مشيرا الى ان سوق العمل بدأ يشهد في الآونة الاخيرة بعض الظواهر السلبية وخاصة بعد استقبال المملكة لاعداد كبيرة من اللاجئين السوريين ما يستدعي اتخاذ خطوات عملية وسريعة لاعادة الامور الى مسارها الصحيح.
وجدد التأكيد على ضرورة حصول اللاجئين السوريين على البطاقات المخصصة لهم والتي تعتبر بمثابة اثبات شخصية يسهل عليهم عملية التنقل والاقامة داخل المملكة.
بدوره، أكد الحلواني استعداد الوزارة وهيئات القطاع الخاص المعنية مثل غرف الصناعة والتجارة وجمعية رجال الأعمال وغيرها، للتعاون مع وزارتي الداخلية والعمل والجهات المعنية لتحقيق الاهداف المتوخاة من وضع الاستراتيجية والتي ستحقق نقلة نوعية على صعيد تنظيم سوق العمل والمهن الاخرى.
واتفق المجتمعون على البدء بوضع الاستراتيجية التي ستتضمن تنظيم وتصويب جميع الامور المتعلقة بالعمالة الوافدة تحت طائلة المسؤولية القانونية بما فيها العمالة السورية.-(بترا)

التعليق