وزير الصحة والسفير الأميركي يفتتحان المشروع بكلفة 4 ملايين دينار

حياصات: توسعة مستشفى الكرك تساهم في تحسين الخدمات بأقسام الطوارئ والنسائية

تم نشره في الأربعاء 30 نيسان / أبريل 2014. 12:00 صباحاً
  • وزير الصحة الدكتور علي الحياصات والسفير الأميركي ستيوارت جونز يفتتحان توسعة مستشفى الكرك أمس -(الغد)

هشال العضايله

الكرك – افتتح وزير الصحة الدكتور علي الحياصات والسفير الأميركي في عمان ستيوارت جونز أمس، مشروع التوسعة لمستشفى الكرك الحكومي ضمن منحة الوكالة الأميركية للتنمية الدولية بكلفة 4 ملايين دينار.
وأكد وزير الصحة أن افتتاح مشروع توسعة المستشفى سيساهم في تحسين مستوى الخدمات بالمستشفى وخصوصا في أقسام الطوارئ والنسائية والتوليد والخداج.
وبين الحياصات أن مستشفى الكرك كان يعاني من النقص الكبير في خدمات قسم الخداج وبعض المرافق، مشيرا إلى أن هذه الخدمات سوف تتحسن كثيرا بفضل التوسعة التي نفذت.
وأشار إلى أن المشروع الأميركي لخدمة وتطوير القطاع الصحي في مختلف مناطق المملكة قدم خدمات عديدة لمستشفيات مختلفة، لافتا إلى أن هذه الخدمات والتطوير يأتي ضمن الشراكة بين الأردن والولايات المتحدة الأميركية.
وبين أن التوسعة الحكومية سوف تنتهي ويتم استلام المشروع في منتصف شهر حزيران المقبل ، مشيرا الى ان مستشفى الكرك ومع انتهاء كلا التوسعتين سوف يوفر خدمات صحية متميزة وبمواصفات عالمية في مختلف المجالات الطبية .
وأكد السفير الاميركي أن الشراكة الاميركية الاردنية تعمل بشكل وثيق لتعزيز صحة ورفاه جميع افراد الاسرة الاردنية .
وبين أن مشروع التوسعة الذي مولته الوكالة الاميركية للتنمية الدولية شمل زيادة مساحة أقسام التوليد والطوارئ والخداج بما يصل الى الضعف، معتبرا ان توفير هذه المساحة الاضافية بوجود الاجهزة الطبية الحديثة فيها سيساهم في خفض امراض ووفيات الأمهات والمواليد حديثي الولادة.
ولفت أن الدعم المتواصل من قبل الوكالة الأميركية للمستشفيات بالمملكة كان له آثار ايجابية كبيرة وخصوصا في انخفاض معدل وفيات المواليد الجدد .
وأكد مدير صحة محافظة الكرك الدكتور زكريا النوايسه ان توسعة مستشفى الكرك الحكومي والممولة من الوكالة الأميركية للتنمية الدولية بكلفة أربعة ملايين دينار  ستساهم في تحسين الخدمة الصحية بالمستشفى بشكل كبير.
واضاف أن التوسعة التي نفذت من خلال المنحة الاميركية ستعزيز الخدمات الصحية للمواطنين بالمحافظة بشكل أفضل، لافتا الى ان التوسعة تشتمل على إضافة 50 غرفة طوارئ وعيادات مختلفة وأسرة خداج وأقسام للنسائية والأطفال. وبين النوايسة ان استلام مشروع التوسعة من الوكالة الاميركية والبالغة مساحته الاجمالية 4 الاف و500 متر مربع سيضيف 90 سريرا للمستشفى مزودة بكافة التجهيزات الطبية الحديثة.

hashal.adayleh@alghad.jo

@hashalkarak

التعليق