مسلحون يقتحمون البرلمان الليبي ويوقفون تصويتا لاختيار رئيس الوزراء

تم نشره في الأربعاء 30 نيسان / أبريل 2014. 12:00 صباحاً

طرابلس - قال متحدث باسم البرلمان الليبي ان مسلحين اقتحموا مبنى البرلمان أمس وفتحوا النار وهو ما أجير النواب على التخلي عن تصويت لاختيار رئيس جديد للوزراء.
وقال المتحدث عمر حميدان لرويترز ان عدة أشخاص أصيبوا في إطلاق النار الذي بدأه مسلحون مرتبطون بأحد المرشحين المهزومين في التصويت. ولم يذكر حميدان اسم المرشح.
وقال شهود عيان إن المشرعين يفرون من المبنى.
وعجزت حكومة ليبيا عن السيطرة على الميليشيات المدججة بالسلاح التي ساعدت في الإطاحة بمعمر القذافي العام 2011 ثم رفضت إلقاء أسلحتها.
وقال حميدان إن النواب كانوا قد بدأوا التصويت النهائي على خليفة لرئيس الوزراء عبدالله الثني الذي استقال من منصبه قبل نحو أسبوعين بعدما قال إن مسلحين هاجموا عائلته.
وفي الاقتراع الأول جاء رجل الأعمال أحمد معيتيق على رأس المرشحين السبعة. وكان من المقرر إجراء جولة ثانية بين معيتيق والمرشح الذي حل ثانيا عمر الحاسي حين اقتحم المسلحون البرلمان.-(رويترز)

التعليق