الأسرى الفلسطينيون في سجون الاحتلال يواصلون إضرابهم

تم نشره في الاثنين 5 أيار / مايو 2014. 12:00 صباحاً

نادية سعد الدين

عمان – يواصل الأسرى الفلسطينيون الإداريون في سجون الاحتلال الإسرائيلي، إضرابهم عن الطعام منذ 11 يوماً، احتجاجاً على الاعتقال الإداري بحقهم.
وقال رئيس نادي الأسير الفلسطيني قدورة فارس إن "الأسرى مصرون على الاستمرار في إضرابهم إلى حين تلبية مطالبهم، بإلغاء الاعتقال الإداري المتخذ بحقهم".
وأضاف، لـ"الغد" من فلسطين المحتلة، إن "سلوك إدارة سجون الاحتلال يدلل، حتى الآن، بعدم توجهها للبحث عن المخارج والحلول لإنهاء الإضراب".
وأوضح أن "إجراءات سلطات الاحتلال التي اتخذت منذ إعلان الأسرى لإضرابهم تشي بمزيد من التصعيد، وليس التهدئة، مما يؤشر لامتداد الإضراب بعض الوقت".
وأفاد بأن "عدد المعتقلين إدارياً في سجون الاحتلال يبلغ حوالي 180 أسيراً، منهم 100 أسير أعلنوا إضرابهم، بينما جرى إعفاء البقية بسبب إما المرض أو التقدم في العمر".
وأشار إلى "الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال، وعددهم يقارب خمسة آلاف أسير، أعلنوا أنهم بصدد خطوة تضامنية مع الأسرى المضربين، وهذا ما اعتادت عليه الحركة الأسيرة في تضامنها الوطني ضد عدوان الاحتلال".
وحذر من "استمرار سلطات الاحتلال في سياسة تجاهل مطالب الأسرى العادلة وعدم الاستجابة لها"، لافتاً إلى "وضعهم الصحي السيئ، حيث بدأت عوامل الشحوب واضطراب الحركة تبدو عليهم". وقال إن "سلطات الاحتلال لم تلتزم بما قطعته من وعود سابقة، بعدم استخدام قانون الاعتقال الإداري أو على الأقل وضع ضوابط معينة للجمه"، مبيناً أنه "رغم الوعود التي أطلقتها في هذا الشأن ولكن الإجراءات العملية التي تمارسها لا تنسجم مع ما تقدمه من التزامات".
وأعلنت حركة "حماس"، في بيان أصدرته أمس، "تضامنها مع الأسرى الذين يخوضون معركة الأمعاء الخاوية ضد غطرسة وإجرام السجّان الصهيوني وسياسة الاعتقال الإداري الظالمة والمخالفة للأعراف والقوانين الدولية كافة".
وأكدت أن "مواصلة الاحتلال انتهاكاته ضد الأسرى، من خلال العزل الانفرادي والاعتقال الإداري والإهمال الطبّي المتعمّد، تعدّ جريمة لن يفلت من عقابها، مثلما هي محاولات يائسة لن تفلح في كسر إرادة الأسرى وصمودهم وتمسكهم بمطالبهم".
وحذرت "حماس" "سلطات الاحتلال من مغبّة استمرار جرائمها ضد الأسرى ومواصلة اعتقالهم إدارياً، وعلى رأسهم قيادات ونواب الشعب الفلسطيني، وتحميله المسؤولية عن حياتهم وسلامتهم".
ودعت إلى "تحرك شعبي فلسطيني للتضامن مع الأسرى ونصرتهم"، كما حثت "المنظمات الحقوقية والإنسانية وأحرار الأمَّة والعالم على القيام بتحرّك عاجل لفضح إجرام الاحتلال ضدّهم ووضع حدّ لانتهاكاته والعمل على إطلاق سراح الأسرى الفلسطينيين كافة".

nadia.saeddeen@alghad.jo

@nadiasaeeddn

التعليق