ياسر أبو هلالة

حول مسيرات الولاء

تم نشره في الخميس 3 أيار / مايو 2012. 03:00 صباحاً

لم يعرف الأردن ثقافة الأنظمة الشمولية التي تجند المجتمع في خدمة مشروع الدولة السياسي. ليس عندنا "السيطرة الغامضة" كما في النظام السوري الذي يستطيع حتى قبل انهياره بدقائق حشد مسيرات الولاء. وفي ليبيا، تبين أن نظام العقيد قد سجل مسيرات ولاء في"الساحة الخضراء"، وظل يبثها باعتبارها حية على الهواء إلى لحظة سقوطه. ظلت العفوية تحكم علاقة النظام الأبوي بالناس.
في جيلي، وقد درست في مدارس وجامعات حكومية في ظل الأحكام العرفية، لم يسبق أن سُخرنا للمشاركة في احتفالية وطنية؛ كانت المشاركة عفوية وطبيعية. اليوم، نشاهد كتبا رسمية صادرة عن مديريات حكومية تؤطر الطلبة للمشاركة في مسيرات الولاء. وبنفس الوقت، تسخر إمكانات الدولة لانتقاد "الحراكات" التي تعطل السير وتشغل الناس عن أعمالهم، مع أنها تجري يوم الجمعة!
لقد فككت الباحثة ليزا وادين، في أطروحتها للدكتوراه، نظام البعث القائم على "السيطرة الغامضة". وهذا نظام انتهى، وشُطب من وجدان شعبه ومن الخريطة الدولية، ويعيش في حماية إيران، وسيلاقي مصير القذافي أو علي عبدالله صالح في أحسن الأحوال. ويجب أن تدرس تجربته حتى لا تتكرر. في النظام الملكي ضمانة الاستقرار والإجماع؛ الملك لا يخضع للانتخاب والاستفتاء، ولذا لا تنعقد له مسيرات تُدخله في السجال السياسي.
لنستفد من التجربة المغربية الناجحة التي سبقتنا، مع أن منسوب الفساد والاستبداد في المغرب أعلى من عندنا. مع حركة "20 فبراير" في أجواء الربيع العربي، استفزت أجهزة الدولة، وبدأت بمسيرات الحب للملك. وبلغ الانفعال إلى درجة تنظيم مليونية في الدار البيضاء. وبعد أن سجل أكثر من 300 ألف للمشاركة، ألغيت بقرار حكيم؛ فالملك يجب أن يظل خارج السجال السياسي، ولا يخضع لحسابات الأكثرية السياسية والحضور الشعبي. بحسبة دقيقة، لم يصل الحراك الشعبي إلى مرحلة تجاوز "الخطوط الحمر" إلا بعد أن تمت ممارسة البلطجة. ومن يمارسون البلطجة يرفعون صور جلالة الملك، وعلى شبكة الإنترنت يمكن مشاهدة كثير من الفيديوهات التي تثبت ذلك.
يمكن لوزراة التربية أن تشغل الطلبة بمسيرات ولاء حقيقية، يقومون فيها بخدمة مجتمعاتهم. لماذا لا يتحرك هؤلاء الطلبة لتنظيف الغابات والمواقع الأثرية التي أصبحت مكاره صحية؟ لماذا لا يقومون بتشجير الصحراء؛ بحملات توعية من حوادث السير والتدخين والمخدرات؟ يوجد خلل خطير في مفهوم الولاء، فهو لا يعني مطلقا الأهازيج والهتاف ورفع الشعارات والصور، إنه يعني أن يكون الولاء للوطن لا لمصلحة شخصية أو فئوية أو جهوية. كم من مدع للولاء يتوقف المفهوم عنده على حجم عمولته في صفقة، أو تأمين خدمات سخيفة لجماعته. وهؤلاء ينقلب الولاء لديهم إلى عداء وبراء مع أول خسارة للموقع أو المنفعة الخاصة.
التظاهر السياسي حق مشروع كفله الدستور لكل صاحب وجهة نظر. نفهم أن يدعو نواب أعطوا الحكومة ثقتهم إلى مظاهرة تؤيد سياستها في قانون الانتخاب أو رفع الأسعار، ولكن ذلك لا يمنح الحكومة حق استدعاء طلبة المدارس أو موظفي مؤسسة حكومية للمشاركة في مسيرة موالية لها. لم يتظاهر أحد ضد العرش؛ التظاهرات كانت وتظل ضد الحكومات، وها هي تتغير. ومن الممكن أن يشارك رؤساء الحكومات الذين عاصروا الحراك، من سمير الرفاعي إلى عون الخصاونة، في مظاهرات ضد حكومة فايز الطراونة، تماما كما شارك أحمد عبيدات في مظاهرات الحراك من قبل. هكذا ببساطة، ولا داعي لافتعال الولاء!

yaser.hilala@alghad.jo

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »قفزات االصلاح بالهواء مصيرها الفشل (محمود الحيارى)

    الاثنين 7 أيار / مايو 2012.
    مع اتفاقنا مع محللنا السياسى المبدع الاستاذ فهد الخيطان الا اننا مع الاصلاح التدريجى ولانريد قفزات اصلاحية بالهواء لان مصيرها الفشل.وعلينا ان تعترف بان هناك تقدم فى مسيرة الاصلاح وكاتبنا المحترم كان قد اشار اليها فى عدة مقالات وذكر منها على سبيل المثال لا الحصر التعديلات الدستورية التى تمت بنجاح ونقابة المعلمين التى اصبحت واقعا على الارض وقانون الهئية المستقلة للانتخابات ومشروع قانون الانتخاب بين يدى مجلس نوابنا المحترمين وتحديد موعد للانتخابات البلدية وكذلك للانتخابات البرلمانية القادمة قبل نهاية هذا العام تمهيدا للوصول الى حكومات برلمانية وغيرها من الاصلاحات الديمقراطية كل ذلك تم خلال اقل من عام واحد اخى الكاتب الا يكفى ذلك كمؤشر على عزم ومواصلة وتقدم مسيرة الاصلاح اضافة التى التعامل الناعم مع الحراكات وبما يضمن سلميتها وتواصلها للوصول الى اهدافهاوغاياتها المشروعة ،صحيح ان خطة مكافحة الفساد تعثرت لغاية هذة اللحظة بسبب تجذرها ومساندها من قوى الشد العكسى ولكننا واثقون بعون اللة بننا سنتغلب على الفاسدين والمفسدين طال الزمن اوقصر فانت تعلم بان جولة الباطل والفاسد ساعة وجولة الحق الى قيام الساعة وسيلق الفاسدون كلهم مصيرهم المحتوم نسال العلى القدير ان لايبق منهم احد وان يقطع اوصارهم ويثتت جمعهم عاجلا لااجلا فهم وراء كل مصائبنا المالية والاقتصادية والاجتماعية اللهم عليك بهم وبمن عاونهم اللهم لاترفع لهم راية ولاتحقق لهم غاية اللهم ارنا بهم يوما عبوسا تشفى بهم قلوب كل الاردنيين ،اللهم احفظ بلدنا الاردن الغالى وشعبة الوفى واقطع دابر الفاسدين والمفسدين واحفظ لنا قيادتنا الهاشمية المظفرة يااللة انك سميع قريب مجيب الدعاء .نشكر الكاتب على مقالتة والشكر موصول للغد الغراء للسماح لنا بالمشاركة عبر فضائها الرقمى الحر.واللة الموفق.
  • »المسيرات (Alix)

    الخميس 3 أيار / مايو 2012.
    ألاخ ياسر المحترم ,ارجو اجابتي على سؤالي ,الا تحضر الاحزاب وخاصة جبهة العمل لمسيراتها وتكتفي فقط بالقول غدا مسيرة؟وما نريد ان نفهمه باننا جميعا احرار سواء مع او ضد وهذا هو الاردني فيا اخي كفانا ما نحن فيه واحترموا الاخر
  • »اتقوا الله بالوطن الذي كبرتم في اكنافه وعندما قوي عودكم ثرتم عليه (الفتنه أشد من القتل)

    الخميس 3 أيار / مايو 2012.
    الانسان العاقل هو الذي يوزن الرأي والرأي الآخر بمكيالين متساويين حتى يستطيع ان يصل الى من ترجح الكفه , ولا يضع الرأي الشخصي منظار حكم خاصه اذا كان الحديث عن الوطن . اللهم احفظ الاردن من الفتن ما ظهر منها وما بطن .
  • »الهاشميون الغر الميامين ليسوا بحاجة الى افتعال الولاء (محمود الحيارى)

    الخميس 3 أيار / مايو 2012.
    ولاؤنا وحبنا وارواحنا فداءا للهاشميون الغر الميامين والهاشميون من أل البيت ليسوا بحاجة الى افتعال الولاء الزائف المصطنع مادام العشق والحب المتبادل والمتواصل يعصف بيننا على مر العصور والازمان ويجرى فى عروقنا جريان الدم فى الجسم.وستكشف الايام لنا صدق النوايا وعظم الانجازات والوصول الى الاردن الحديث الذى يليق بنا جميعا.
  • »المسيرات والتظاهرات حق للجميع (اردني بفكر حاله بفهم بالديموقراطيه)

    الخميس 3 أيار / مايو 2012.
    بغض النظر عن اهداف سواء مسيرات ولاء او حراكات مطالبه بالاصلاح فحريه المسيرات والتظاهر حق للجميع .
    لكن لنا ان ننصح بعضنا البعض من حراكات ومسيرات بما فيه خير الوطن والشعب .

    الكل يريد امان واستقرار وحريه وكرامه والعيش بهناء , لنكن متفقين على هذا ولا خلاف عليه, ولا يحق لاي جهه ان تقمع الجهه المقابله .
    لكن وجهات النظر تختلف حيال الاوضاع .

    تعالوا جميعا نساعد في طرح افكار واراء ايجابيه وبناءه ( دوله وشعب ) لنجد الحلول التي توصلنا لبر الامان , لتكن الايام القادمه وعاء لطرح افكار وتصورات وحلول وبدون انتقادات , لنعط الدوله هدنه من الانتقادات , ولنساعد في وضع حلول , لعل وعسى , ان تجد اذانا صاغيه وعقولا منفتحه لدى اصحاب القرار .