حنان كامل الشيخ

أعتذر للشعب المصري

تم نشره في الثلاثاء 1 شباط / فبراير 2011. 02:00 صباحاً

لأنني صدقت أنكم أمة ميتة، ما كان لها أن تبعث من جديد بين صفوف طابور العيش المدعم، وغرز الحشيش الرخيص!

أعتذر لأنني صدقت هذه الصورة الحقيرة، ولأنني شاهدتها أصلا، أو لأنني دفعت قرشا واحدا ثمنا لتذكرة دخول فيلم، كان يظهركم كمجموعة رعاع تركضون خلف أكياس اللحم.. وتتناوبون على سيجارة "بانغو"، وتبيعون لحمكم الغض، بشهادات زواج مزورة، لأول مستثمرعربي!

أعتذر لأنني لم أركم جيدا، لم أتلمسكم، لم أسمع أصواتكم الحقيقية، لم أتمعن بعيونكم، في كل مرة كنت أزور فيها القاهرة. أعتذر لأنني فكرتها "القاهرة" من الأساس. أعتذر لأنني ركضت خلف مشاهد اعلان "مصر.. البيت بيتك"، أبحث عن الأفراح والراقصات والكازينوهات والحمام المحشي، ومولات سيتي ستارز، وقوارب النيل ودريم لاند، ومدينة الانتاج وصور الفنانين!.

أعتذر لأنني كنت أستاء من الزحمة وتكوم الأجساد في الشوارع، ولأنني كنت أتشاطر وألتقط بكاميراتي المتعالية، صور الفقراء وهم يعشقون على "كورنيش" النيل، ومشاهد نساء ممتلئات، يركضن خلف حافلة المواصلات.

سحقا لي ولكاميرتي ولفرق العملة الذي أوهمني بأنني.. أنظف! تبت يد كل من استهزأ بأبناء قومه، وأضحكنا على عجز الغلابى وعشوائية أيامهم، خاصة ذلك الذي ضحك علينا حتى صدقنا أنه في نهاية الفيلم، قاد مظاهرة ضخمة ضد النظام السائد. كيف لم ننتبه أنه ومن خلفه الآلاف لم يرددوا كلمة "لا "، بل كانوا يهتفون بملء حناجرهم حرفا واحدا: آآآآآآآآآآآآ !!!!

اليوم وأنا أكتب لكم، دموعي تحجب الرؤية عن حروف الطباعة، فالصورة على شاشة الأخبار أمامي واضحة وصادقة وقاسية.. لكم ألوم نفسي وأوبخها، ربما نهرت يوما ما على عامل بسيط، تأخر في تغيير حجر نرجيلتي.. ربما كان اسمه محمد وهو الآن يفترش أرض ميدان طلعت حرب، ويحلم بالخلاص. أو ربما تكبرت على ابتسامة صبية اسكندرانية، ظننت بفوقية السواح، أنها تريد غرضا مني، لماذا لم أبادلها الابتسامة؟، لماذا لا نبتسم للضعفاء، يا الله! أهي نفسها الشهيدة التي أرى صورتها الآن تحملها أختها المكلومة ؟؟

أعتذر للشعب المصري، الذي انكسر بالفقر والفساد والقمع والخوف، وغالب ثورة صدره على الظلم القابع فوقه، يوما بعد يوم، عاما بعد عام، عقدا بعد عقد. لكنه لم يتأخر لحظة، حين استشعر ظلما طال شعبا عربيا.. آخر!

أعتذر لكم، وأنحني أقبل رؤوسكم واحدا واحدا، بل وأحسدكم على غضبكم وعصيانكم وتكاتفكم ولجانكم.. أحسدكم على قراركم وعلى.. ميدان تحريركم!

hanan.alsheik@alghad.jo

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »ما هو الحل (خليل عمر)

    الأربعاء 2 شباط / فبراير 2011.
    اشكر للكاتبةالفاضلة حنان الشيخ اعتذر للشعب المصري(الغد1/2/2011) واضيف بأن ما احسب ان تحت القبة الزرقاء بلا دا عشش الخوف في جماجمها ومشى الهم في مفاصلها وتحصن الحقد في قلوبها وخيم الحزن في احشاءها مثل مصر الشعب هناك من حشاشة الارض ياكلون ومن مآقي الحزن يشربون ولكنهم في غصة دائمة بما يأكلون ويشربون وهم كسفينة غالبت الامواج وقارعت الانواء وخرجت من زوبعة الليل بعد ان كاد يطويها اليم تتمايل وتئن باحثة عن الهداية في شعاع منارة اوخيط فجر . وما حال الشعب الا في مكابدة ومغالبة يطلبون كل جديد للوصول الى الهدف ولكن قلوبهم تدق دقات كأنها صرخات في وجة الفناء يفزعون بها ويردون على اعقابهم اذن نتساءل ما الحل ؟؟؟
  • »لنقبل شعب وارض ميدان التحرير كما قال القاريء محمد منير (ثابت يس)

    الثلاثاء 1 شباط / فبراير 2011.
    المكتوب من عنوانه
  • »مقال رائع (arc_mustafa)

    الثلاثاء 1 شباط / فبراير 2011.
    فعلا انه مقال رائع و الحمدلله ان ظني لم يخب بالشعب المصري الذي كنت ادافع عنه امام زملائي . الحمدلله , الحمدلله
  • »اخوتي في العروبه , انا اسف (م. فتحي ابو سنينه)

    الثلاثاء 1 شباط / فبراير 2011.
    اختي حنان :
    هذا تعليق كتبته بالامس تعليقا على مقالة الدكتور محمد ابو رمان ويشبه ما تسعين الى نقله لنا من مشاعرك النبيله
    يعبر هذا التعليق عما يدور الان وفي اللحظه في صدر كل شريف في هذه الامه التي اثبتت انها ما زالت حيه وتعود من سباتها المؤقت .

    نعم سجل انا عربي , انا عربي , احب وطني واحب امتي واحب فلسطين , انا عربي احب تونس واحب مصر واحب المغرب واليمن ولبنان وسوريا , سجل انا عربي انا ابن فلسطين وابن العراق وابن ليبيا , سجل انا عربي , انا ابن الاردن والكويت والبحرين , سجل انا عربي , انا حفيد محمد وعمر وعلي , سجل انا عربي , انا ابن شوقي ودرويش وابا القاسم الشابي , سجل انا عربي , انا ابن جمال عبد الناصر واحمد ياسين وعز الدين القسام , انا ابن وقريب كل هؤلاء وغيرهم , وانا ارفع رأسي بهم .

    سجل انا عربي ورثت اوطانا مستعمره , تابعه , مسلوبة الاراده , ورثت ثروة منهوبه يتداولها السراق , ورثت حراسا للغرباء يمنعوننا من اللعب في ساحات بيوتنا , ورثت اوطانا قزموها وحولوها الى حارات وجهويات متقاتله , ورثنا اسرائيل جاثمة على صدورنا , وتتحكم بنا وباجسادنا المعروضه في اسواق النخاسه, ورثنا البطالة والفقر , ورثنا الزعماء وهذا اساس البلاء , اللذين يقبعون على صدورنا ويطوعوننا لنكون نهبا مستباحا للمغتصبين وللطامعين , ورثنا معاهدات ذل قيدتنا وحولتنا الى خارجين على القانون ان نحن عارضنا ورفعنا صوتنا , ورثنا السجون والزنازين والمحققين الاذكياء اللذين اذلونا في بيوتنا , وجعلوا منا عبرة لكل من يحاول قول كلمة " لا " وغيره وغيره وما اثقل ما ورثناه .

    انا اسف اخوتي في العروبه اسف على كل لحظه اقتنعت اني قد هزمت , اسف عن كل لحظه فقدت فيها الامل في هذه الامه , اسف عن كل لحظه اعتقدت ان العروبة هي اكذوبه انطلت علينا , اسف عن كل لحظه عاتبت فيها من قال "سجل انا عربي" ولمت جمال عبد الناصر على ايمانه بالقوميه العربيه , ااسف على كل لحظه اعتقدت فيها ان الامميه هي الحل , اسف عن كل لحظه حقدت فيها على المصري لانه مصري او التونسي لانه تونسي او السعودي لانه ....... وغيره وغيره كنت والله مخطأ .

    اسف على كل لحظه اعتقدت فيها ان فلسطين بعيدة جدا , اسف على ابتعادي الى عالم العمل وجمع المال على حساب عملي النضال والعمل الكفاحي , اسف اني كنت يوما يائسا وغير مكترث , اسف اسف اسف .

    من الان اعلن توبتي واعود للايمان بامتي , واصلي لنفسي ولامتي ولفلسطين , ومن الان منتصب القامة امشي , ومرفوع الهامة امشي في كفي حجارة من سجيل وعلى كتفي نعشي , انا العربي اليوم .

    عشت يا تونس , وعشت يا مصر , وعشت يا فلسطين التي اعتقد انك الكاسب الاول لرحيل الطغاه , عشت يا شعبي العربي في كل مكان , الدنيا لا تتسع لي ولفرحتي , ان الان طفل صغير , ومن الان سأرسم بيدي مستقبلي واحصل على وطن لي , لم يكن يوما وطني سأعيش حرا واخطط لليوم اللذي سأحرر فيه فلسطين وبقية اوطاني المسلوبه , سأعيش لامنع المنافقين من مصادرة حلمي ولعبتي ووطني .

    نعم والله انا عربي , يا الله ما احلاها من كلمه , انا عربي انا عربي انا عربي انا عربي انا عربي ..................

    شكرا
  • »سحقا لفرق العملة (محمد)

    الثلاثاء 1 شباط / فبراير 2011.
    أنا أيضا أشاركك نفس الشعور
  • »الرائعه حنان (محمد قاسم)

    الثلاثاء 1 شباط / فبراير 2011.
    كل مقال تكتبيه ياحنان اقراه وفي كل مره اجد ابداع اكثر حقا انك رائعه
  • »نعتز بكم (ابو مهند)

    الثلاثاء 1 شباط / فبراير 2011.
    حقا انكم مفخرة ايها الشعب المصري الشقيق
  • »Another great Hanan's (noor)

    الثلاثاء 1 شباط / فبراير 2011.
    Dear Hanan,
    First, sorry for writing in English as it is the only language on my keybord.
    Your apology shows how beautiful you are from the inside. It also does not devaluate you at all... you are pure and cristal clear.. a diamond...
    thanks for all the great and inspiring works...
    Best
  • »هلا فكرنا كيف ينظر المصريون لنا ايضا (Samer Rafiq)

    الثلاثاء 1 شباط / فبراير 2011.
    سيدتي تستطيعين , كما يستطيع كل من يشاركك هذا الاحساس, التعبير عنه بشكل اكثر ايجابية. ?
  • »شكرا (ايمان محمد)

    الثلاثاء 1 شباط / فبراير 2011.
    شكرا لك مقالة تستحيق التقدير
  • »مقال رائع (khalil)

    الثلاثاء 1 شباط / فبراير 2011.
    ابدعت....
  • »مصر (هاي)

    الثلاثاء 1 شباط / فبراير 2011.
    احسنتي على هذا الاعتذار
  • »اعتذر للشعب المصري (متابع)

    الثلاثاء 1 شباط / فبراير 2011.
    الرائعة حنان كامل الشيخ
    خجلت من نفسي و انا اقرا كلماتك
    و اعتذر لكل الشعب المصري على هذه النظره الخاطئه
    دمتي اختي العزيزة
  • »بلد الفراعنه (سهام وريدات)

    الثلاثاء 1 شباط / فبراير 2011.
    بلد الفراعنه
  • »لهم ميدانهم ولنا عباس (mahmoud hamza)

    الثلاثاء 1 شباط / فبراير 2011.
    دموع الفرح ام الحرقة انهم يثورون يحاولون ونحن نضيع اوقاتنا خلف نظام اسود في رام الله يلهث لصنع الاكاذيب على الشعب العربي ليغطي انتهازيته بل وضاعته .. اكتب وانا اعلم انكم لن تنشروا ولكنني سأظل اكتب وانتم في الغد تخندقوا خلف متاريس الراحلون
  • »مقال أكثر من رائع (فراس عزت)

    الثلاثاء 1 شباط / فبراير 2011.
    من الصعب أن يعجبني أي مقال نظرا لمزاج قلمي السيء هذه الأيام على الأقل!!! ،،، إلا وأنني أنا وقلمي وكلماتي لا نملك إلا الوقوف مذهولين أمام روعة هذا المقال للكاتبة المبدعة حنان كامل الشيخ
    دمت بود وسلمت يمناك سيدتي
  • »الى الأخ معاذ الحسيني (زميل من الجريدة)

    الثلاثاء 1 شباط / فبراير 2011.
    نعم أعتقد أننا العرب لا نرى أبعد من أنوفنا !!!!
    الكاتبة الفاضلة لا تتحدث عن نفسها . ليتك تقرأ لها مقالاتها السابقة لتتأكد أنها ليست من هواة ركوب الأمواج !!!
  • »شهادتي مجروحه فيكي !!!!! (أختك هداية)

    الثلاثاء 1 شباط / فبراير 2011.
    استغرب هذا الاعتذار لانني اعرف علاقتك بالقاهرة يا حنان
    الست القائلة انك لست فقط تحبينها بل هي تحبك ايضا ؟؟؟؟
    الست التي تتراكض وراء العاشقين على الكورنيش تتسمعين لكلامهم و تتغنين فيه ؟؟؟
    الست التي تقضي نصف اليوم في منتصف البلد تتحدثين مع مارق الطريق و تضحكين على نكاتهم ؟؟؟
    لا تثقلي على نفسك باللوم فليتهم يدركون حجم عشقك لهم يا أختي و يا صديقتي.
  • »للحياة والكرامة (Jordanian)

    الثلاثاء 1 شباط / فبراير 2011.
    شكرا لك سيدتي على هذا المقال الذي يأتي من القلب، شكرا لك لأنك قلت ما نريد كلنا أن نقول، وهذا الشعب العظيم يظهر لكل العالم أنه قادرعلى بناء ألف هرم ولكن ليس لموتا الفراعنه أنه قادرعلى بناء ألف هرم للحياة والكرامة.
  • »عجز العرب (معاذ الحسيني)

    الثلاثاء 1 شباط / فبراير 2011.
    أعتقد بأننا كعرب لا نرى أبعد من أنوفنا و هذه هي المشكلة فنحن دائمأ نقرأ الدرس بعد أن يكتب .
    الفاضلة حنان الشيخ صاغت مقالها الجيد الى نوع ما لتستميل قلوب القراء راكبة بذلك موجة الوطنية و حرية الشعوب و القومية العربية و التي أتمنى أن تكون حقيقية.
    لماذا لم تقم الفاضلة حنان الشيخ بضبط مشاعرها و التحكم في أعصابها في كل زيارة لمصر قبل أن تقوم بالاعتذار و لماذا تضع نفسها ضمن حزب أعداء النجاح عندما تقوم بالتهكم على عادل امام !!!
    أسأل الله أن نصل كعرب لمرحلة نفكّر فيها بالشيئ قبل حدوثه و أسأل الله أيضاً أن لا يضيع ثورة الغلابى و الفقراء في مصر العزيزة و ألا تتحول هذه الثورة من ثورة مطالبة بالحقوق الى ثورة لركوب الأمواج و التسلق على أكتاف البعض لغايات شخصية .
  • »الجم ثمن رخيص لاستعادة احترام النفس (Mohamed Gaber)

    الثلاثاء 1 شباط / فبراير 2011.
    اشكرك على مقالك الرائع
    الان كففت دموعى على شهدائنا الابرار
    دمهم لم يذهب سدى لان اذا كان الدم ثمن لاستعادة الحياة والروح والاحترام لاجساد فارقتها الحياه من الظلم وانكسار النفس فهو ثمن رخيص وهذا قدر الرجال
    ابارك لنفسى ولاخوانى العرب عودة القلب النابض لهزه الامه للحياه
  • »هذا هو شعب مصر العظيم (لينا خالد)

    الثلاثاء 1 شباط / فبراير 2011.
    هذا هو الشعب المصري العظيم ، اولاد مصر (ام الدنيا) كما يحب اهلها ان ينادوها، ها هم احفاد قاهرة المعز، ينزلون شوارعها، يفترشون الارض ويلتحفون السماء، لا مبالين بشيء، يعرضون اجسادهم للرصاص الحي، تركوا اعمالهم ودراستهم وبيوتهم وتفرغوا جميعا لتحقيق هدف منشود طالما طال انتظاره، غير آبهين بشيء، الا بتحريرهم من قيد كسر اعناقهم واذل نفسهم واجاع اطفالهم وشرد رجالهم، ولكن لكل شيء اوان وقد حان وقته الان، مهما طال انتظارهم ووقوفهم فنسائم الحرية تهرول راكضة لتعانقهم... تحية لشعب مصر الاحرار، ويا ليتنا معكم
  • »....... (نور)

    الثلاثاء 1 شباط / فبراير 2011.
    أعتذر لكم، وأنحني أقبل رؤوسكم واحدا واحدا، بل وأحسدكم على غضبكم وعصيانكم وتكاتفكم ولجانكم.. أحسدكم على قراركم وعلى.. ميدان تحريركم!....
    رائع جدا مقالك استاذة حنان ..
  • »حنانك ... (ع. ع)

    الثلاثاء 1 شباط / فبراير 2011.
    حساسيتك و حنانك علامتان مميزتان لك .. لا أستغرب بكائيتك هذا الصباح رغم يقيني بعلاقتك الجميلة بمصر و المصريين ...
  • »لن أعتذر !! (منى حسن نمر)

    الثلاثاء 1 شباط / فبراير 2011.
    لن أعتذر أبدا لهذا الشعب، لأن ظنّي به لم يخب أبدا، وكنت على يقين أن من تربع في أحضان آباء وأجداد شاركوا في ثورة 23 يوليو لا يمكن أن يستهان بهم وكنت متأكدة أن بركان الغضب سينفجر يوما وسيثور هذا الشعب على الفساد والظاغية وجاء هذا اليوم لذلك أنا لن أعتذر أبدا بل أنحني وأنحني إكبارا وافتخارا واجلالا لكم يا أحفاد عبد الناصر يا أعز الناس
  • »مقال مؤثر جدا و رائع يا حنان (سحر درباس)

    الثلاثاء 1 شباط / فبراير 2011.
    لا تعليق بعد الذي كتبته في مقالك الرائع هذا
  • »قاهرة المعز (معتصم الفالوجي)

    الثلاثاء 1 شباط / فبراير 2011.
    كل الذي تحدثت عنه, كان الشعب المصري يفتقده,بل يحاول ان يوهم نفسه ويوحي للأخرين انه موجود,الكرامة العيش الكريم,انها فرصة الشعب المصري الوحيدةللتخلص من زمرة البلطجية التي نهبت منه كل شيءولم تبق له الا الحرمان والجوع والبؤس,,قلوبنا معكم ايها الجدعان..
  • »رائعه (عاشق الزرقاء)

    الثلاثاء 1 شباط / فبراير 2011.
    لخصتي وكفيتي ووفيتي
    صراحه انا عشت فتره بمصر وكانت طيبتهم وتحملهم غريب
    بس على رايهم اذا المارد طلع ما حدا بلموا
  • »رائع ولكن ما زالت الفوقية (ابراهيم)

    الثلاثاء 1 شباط / فبراير 2011.
    ما قلته رائع ولكن أشم رائحة الفوقية ما زالت بين احرف الكلمات

    لا استطيع ان اقول انني امسكها ولكنني اشمها

    دمت بود
  • »شكر خاص (محمد)

    الثلاثاء 1 شباط / فبراير 2011.
    لا اعرف ماذا اقول لك الكلمات جميلة جدا حبيت بس اشكرك من كل قلبى على هذا الموقف الجمبيل لان فى الفترة الاخيرة كان الناس ينظروا لمصر نظرة غير محترمة بس الحقيقة وحقيقة الشعب المصر الحقيقى هى التى تريناها امامك الان وليست صورة الحكومة التى كانت تظهر للناس وشكرا لكى مرة اخرى وبالتوفيق
1 2