حنان كامل الشيخ

بينما كنت ميتا...

تم نشره في الثلاثاء 20 نيسان / أبريل 2010. 03:00 صباحاً

والدي العزيز.. أسعد الله صباحك، بالخير الذي علمتني وربيتني عليه أنا وإخوتي .. هل قلت إخوتي؟ مع أنني أقسمت البارحة وأنا في طريق عودتي من المحكمة، ألا أتلفظ بهذه الكلمة ما حييت.. لكنها زلة لسان بحكم العادة، كما اكتشفت أنني كنت أختهم بحكم العادة!

لا تستغرب من اللغة المجحفة التي بدأت رائحتها تنفذ إليك، ولا تستبق الحكم على أحد كما عودتنا.

ما بي ألتف وأدور حول الكلمات؟ ما بي لا أعرف كيف أدخل إليك وأطرق بابك، كما كنت أفعل كلما ضاقت الأحوال بي.. أمعقول أن غياب وجهك عن وجهي يقطع الصوت على كلينا؟ لا أسمعك الآن يا أبي وأنت ترد علي، ولا أنت عدت تسمعني .. ولست وحدك .. فبعد موتك لم يعد يسمع صوتي أحد! لكنني أكتب إليك اليوم؛ لأنني سأختنق بحسرتي إن لم أتكلم وأريح قلبي.. نعم مايزال زوجي قاعدا بلا عمل، بعد أن طرق كل الأبواب، حاملا ملفه الشخصي المشرف، وتاريخا مهنيا طويلا، قضاه في بلاد لم ترحم سنيّ شبابه، التي أفناها عندهم، وحجزت له على أول طائرة تعود بضحايا (التفنيش) بسبب الأزمة العالمية!

ابني طلال لم يتخرج بعد، فما تزال سنة دراسية كاملة بانتظاره، بينما حبيبة قلبك تمارا تستعد هذه الأيام لامتحانات الفصل الثاني .. أكاد أتلمس دعواتك لها من على صورتكما التي لا تغادر محفظتها .. هي أيضا تدعو لك، وتقرأ لروحك الفاتحة كل صباح، آه ما أقسى أن تخرج الكلمات الصعبة من ثنايا الاعتياد المقيت!! لقد تعرفت على معنى أن تغيب يا حبيبي، بعد أن غابت عني كل الأشياء التي كانت تصلني بك .. تلفونك الصباحي .. طلتك المفاجئة (والتي لم تكن مفاجئة تماما) قبل موعد الغداء بدقيقة، لتتأكد أنني طهوت ذاك النهار.. حرارة جسدك الذي تتركه على سريري بعد القيلولة .. وظرفا حنونا تحت الوسادة، فيه قسط الجامعة أو إيجار البيت أو ثمن الملابس الشتوية وكعك العيد.

ها أنا أنجرف ثانية لوصلة البكاء.. أستميحك عذرا يا أبي، سأوافيك بعد قليل!

حسنا ... البارحة ذهبت إلى المحكمة، وتنازلت عن حصتي في إرثك، انتهى. أوف أخيرا قُلتها؟ كان لا بد أن تعرف، كنت ستعرف القصة على أي حال مني أو من غيري. اسمع! أبناؤك المحترمون قرروا وبعد أن شاوروا عميد العائلة، الذي لم تحبه ولم تنتخبه يوما، أن المرأة (والتي هي فقط أنا) ليس لها ميراث في عرفنا، وأن ما حصلتُ عليه في حياتك (يعني أساور الذهب الست، وعقد والدتي رحمها الله)، هو حلال زلال لي من دون أي ضغينة! واستندوا في قرارهم هذا، إلى أنني متزوجة من رجل "غريب"، لا يحق له الاستمتاع بميراث، وكأنه واحد منهم! وحتى يتأكدوا من تنفيذ قضائهم، بلغوا "الغريب" به، قبل أن يبلغوني؛ لأنهم يعرفون اعتداده بكرامته وعزة نفسه.

والدي العزيز.. لم أكتب لك رسالتي لتحزن وأنت تحت التراب، إنه عجزي الذي وصلك صوته بينما كان يشكو إلى الله .. ثم أن الأخبار ليست كلها محزنة!

فبعد تقسيم التركة، قررت زوجة ابنك البكر، فتح شركة مستقلة لتنظيم المؤتمرات، بعد أن تعبت من العمل لدى الآخرين. فيما اشترت زوجة ابنك الثاني شقة جميلة لابنتهما نور، والتي تقيم مع زوجها في دبي؛ لقضاء الإجازة الصيفية.

أما أنا فلا تقلق على حالي .. تعلم أن سعر الذهب في العالي هذه الأيام .. سأبيع الأساور هذا العام لإكمال تعليم الأولاد، وفي العام المقبل سيتخرج طلال ويساهم في تعليم أخته.

القلادة؟؟ بصراحة أفكر أن أبيعها هي الأخرى لأقيم عمرتين، واحدة لي وواحدة على روحك.

hanan.alsheik@alghad.jo

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »راااااااااااائع (rola)

    الثلاثاء 20 نيسان / أبريل 2010.
    مقالك رائع هذا اليوم
  • »حالة أخرى ! (تيسير أبو نعمة)

    الثلاثاء 20 نيسان / أبريل 2010.
    شكرا لنبض الشارع حنان الشيخ /
    مقالك اليوم أكثر من رائع و ينم عن الاحساس بالآخرين /
    لكن ما رأيك بالرجل الذي يحرم أخواته من الميراث و بنفس الوقت يتكالب على ميراث زوجته و ان تنازلت عنه يطلقها فورا ؟؟
  • »اريد المساعدة (ف.ك)

    الثلاثاء 20 نيسان / أبريل 2010.
    لم اصدق ما قرأته اليوم لانها تشبه قصتي بالحرف . لقد تنازلت عن ميراثي لأخي تحت تأثير التهديد والوعد والوعيد منه مقابل أن يعطيني في كل شهر مايكفيني لأنفق على نفسي. ولكنه لا يفي بالتزاماته شهريا الا بعد طلاع الروح . هل من حل ؟ و هل يمكن الرجوع عن التنازل ؟ الرجاء اجابتي .
  • »شو فيها (م. محمد مبروك)

    الثلاثاء 20 نيسان / أبريل 2010.
    ان عاداتنا وتقاليدنا تجعل من العيب على الاخت ان تطالب بميراثها وهي تذهب بكل شموخ الى المحكمة الشرعية لتتنازل عن نصيبها في الميراث فمن العيب والعار أن يرتع النسيب بالاراضي التي ورثناها أبا عن جد والمال الذي جمعه الاب المتوفى بعرقه وجده.
    وبعد الانتهاء من التوزيع لا حرج ان تتمع الكناين (زوجات الابناء) بهذه الاراضي وهذا المال.
    لن أتحدث عن تعاليم ديننا الحنيف في هذا المجال لان الاخوةالمعلقين كفوا ووفوا لكن سأتحدث بلسان الانسان العادي كيف يستطيع من من نام ضميره وغابت عنه نخوة الرجال كيف يتذرع بان لا يعطي المال للنسيب الذي قد أعطاه وأمنه على ما هو أغلى من المال والذهب أنها ليست اختك فقط انها اختك وعرضك وكان ابائنا يقولون اخو وضحة واخو خضرة الخ دلالة على المسؤلية التي تقع على عاتق الاخ تجاه اخته حتى بعد زواجها.
  • »لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق (منى حسن)

    الثلاثاء 20 نيسان / أبريل 2010.
    ردا على مقال الكاتبة حنان كامل الشيخ "بينماكنت ميتا" أستغرب من بعض السيدات والآنسات اللواتي ينقدن كالعناج أمام الذكور من اخوتهن الى المحكمة لاجبارهن على التنازل عن الحقوق التي شرعها الله سبحانه لهن.
    ليس في هذه المسألة كرامة أو عزة نفس كما تذكر الكاتبة عن صاحبة الرسالة "وهي لا تقصد نفسهابالطبع" بل تلك سيدة من مئات السيدات، وليس من حق زوجها للمحافظة على كرامته أن يجعلها تتنازل لاخوتها، أليست ناسء اخوتها غريبات أيضا؟ أليست هي أحق منهن للتمتع بمال والدها الذي لم يحرمها منه وهو حي؟ ألم تخالف بذلك شرع الله الذي ذكره في القرآن الكريم؟ فلا طاعة لزوجها للمحافظة على كرامته ولا لاخوتها القساة، ألا يعلمن تلك السيدات أن لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق؟
  • »العودة الى الاسلام و نبذ الجاهلية (رؤى الزغيلات)

    الثلاثاء 20 نيسان / أبريل 2010.
    أسعد الله أوقاتك سيدتي الكريمة و أشكرك على طرحك لهذا الموضوع الهام و ان كان أسلوبك مغايرا عما تعودنا عليه و ربما سبب صدمة لقرائك . و اسمحلي لي بالمشاركة عبر منبر الغد بأن السبب الرئيسي في هذه المشاكل هو البعد عن شرع الله والطمع في نصيب الأخت نحن في حاجة الى الرجوع لأحكام الله .. لأن البنت في مجتمعنا لاتستطيع التقدم بشكوى نظرا لطبيعة عاداتنا وتقاليدنا وهذا يسبب لها ظلما ذريعااضافة الى انتشار الكره والأحقاد والقطيعة بين الأخوان والأخوات والتفكك الأسري.
    الإسلام حفظ للمرأة حقوقها كاملة .. وحفظ على كيانها وأثبت احترامها .. أما حرمانها من حقوقها او ميراثها فهو من أعمال الجاهلية الذين تفننو في اضطهاد المرأة بكل أنواع الإضطهاد.
  • »مقال رائع (لبنى عنزة)

    الثلاثاء 20 نيسان / أبريل 2010.
    مقالك رائع هذا اليوم أيتها الكاتبة الراقية .. الى الأمام و أتمنى أن يسمع صوتك كل من له علاقة بالموضوع خاصة النساء و اللواتي أحملهن كل المسؤولية في التنازل عن حقوقهن لأجل اعتبارات عافها الزمن .
  • »مقال في الصميم (لينا خالد)

    الثلاثاء 20 نيسان / أبريل 2010.
    مقال في الصميم يشرح بكلمات وادعة رقيقة قضية ظالمة تتعرض لها المرأة في المجتمع العربي، وهي لا تمت لا للاسلام ولا للعادات باية صلة، ولا ادري من اين اتت، بل هي وليدة مجتمع ذكوري ضال جاء بفكرة حرمان المرأة من حق شرع الله لها بحجة حماية اموال الارث من الغريب (وهو الزوج) ، هذه ربما الصورة الظاهرية ، ولكن باطنا ما هي الا صورة بشعة للجشع والطمع الذي استولى على عقول البعض، كيف يحرم الاخ اخته من حقها في الميراث (حتى ولو لم تكن محتاجة)، وكيف يعتبر زوجها غريبا وهو اقرب الناس اليها، كيف يرضى على نفسه ارغام اخواته على التنازل عن حقهن وينام الليل الطويل، كيف يتكلم بالحلال والحرام والعبادات وهو لم يطبق ما جاء في محكم آيات الله، ربما شرع لنفسه شرعا يتماشى وما تهواه نفسه.
  • »نفس قصتي (هيفاء عبدالخالق مشعل)

    الثلاثاء 20 نيسان / أبريل 2010.
    شكرا يا أخت حنان على فتح هذا الموضوع , و الله اني شعرت مع هذه المرأة و كأنها أنا لأن قصتي مشابهة لها جدا .أنا اهلي في فلسطين عندهم هذه العادة منتشرة لما البنت تتزوج بتصير بعهدة زوجها ولا بتعرفو عليها. صار لي سنين بطلب من أهلي يعطوني حقي ولا معهم خبر مع انهم أغنياء و الغني هو الله . مش عارفه شو أعمل حاولت جميع الطرق لكن أهلي رافضين أقول لهم حسبي الله ونعم الوكيل ويا ريت يقروا هذه الرسالة .
  • »بينما كانت الضمائر ميتة!! (رشا موسى)

    الثلاثاء 20 نيسان / أبريل 2010.
    قصة واقعية وليست ببعيدة عن عالمنا الرمادي!!! أصبحت حياتنا يحجبها دخان الظلم والقرارات التعسفية التي تطال الشرع في بعض الاحيان..
    وكما روت كاتبتنا وأدخلتنا بتفاصيل البطلة التي أنزلت عليها العقوبة بالتنحي ورفع الراية البيضاء لانها أصبحت هي الغريبة بحكم خروجها من دفتر العائلة !!!

    والمؤلم بأن الاخوة هم من قاموا بتنفيد الحكم واجبارها على التنازل .. عوضا على أن يكونوا السند والعون المرجو بصد كل ضيق تقع فيه... فاثروا خنقها بأيديهم.

    هدا واقع الكثيرات .. فرج الله كربهم
    وأشكر الغد دائما
  • »الحقوق الشرعية للمرأة (د.شيماء الطوالبي)

    الثلاثاء 20 نيسان / أبريل 2010.
    مرة أخرى تتحفنا الكاتبة الرائعة حنان الشيخ بفتح قضية جوهرية تمس المجتمع الذي نعيش فيه و نطمح الى تطويره , و بهذا الصدد أود أن أسجل صرخة بوجه النظرة الذكورية المتعنتة لقضايا المرأة, فكفانا النظر إلى قضايا المرأة على أنها عيب ووصمة عار، فما المانع أن يكون القانون صادراً من أجل المرأة إذا كان هناك تقصير في حقها الشرعي والاجتماعي، فلو نظرنا إلى الإحصاءات سنجد أن هناك فجوة واسعة بين المرأة والرجل في شتى المجالات ، الاقتصادية والاجتماعية فالمرأة في حاجة إلى دفعة قانونية واجتماعية . والحل لن يأتِ إلا بالقانون ومعه بالتوازي استراتيجية اجتماعية وثقافية لتغيير المفاهيم ، والمفروض أن تتولى هذه الاستراتيجية جميع المصادر المأخوذ برأيها بداية من رجال الدين في القرى فكلمتهم مسموعة أكثر من أي مرجع ديني آخر، بالإضافة إلى الجمعيات و المنظمات التي تعنى بالمرأة ، حيث يجب أن تبدأ هذه الاستراتيجية من أسفل القاعدة حتى أعلاها ، وذلك ليتم التغيير الحقيقي في المجتمع .
  • »CRISIS (said arar)

    الثلاثاء 20 نيسان / أبريل 2010.
    WHERE IS THE iSLAM
  • »هذا هو عرف بلادنا (عبير برناوي)

    الثلاثاء 20 نيسان / أبريل 2010.
    ما ذكرته ياأستاذه هو عين الحقيقة فيما يخص حرمان الأخت من ميراثها . و بالنسبة لمنطقتنا فان ذلك يحصل خاصة بوجود الأراضي كميراث شرعي, فلأرض للرجال فقط والمرأة محرومة منها، فلا يحق للفتاة في بعض المجتمعات العربية مثل فلسطين والأردن أن تطالب بميراثها في الأرض، وإن حدث يقاطعها الأهل دون إعطاءها حقها .اما بالنسبة لزوج الأخت فانه عادة ما يسكت لأنه يفعل نفس الشئ مع أخواته بحكم العرف و قانون العائلات .
  • »رسالة يجب أن تصل للضمائر الحية (رائد الحلالمة)

    الثلاثاء 20 نيسان / أبريل 2010.
    رسالة جميلة و مؤثرة جدا ..
    لكنني أعتقد أن تلك المرأة أو غيرها بهذا التصرف أخطأت بحق نفسها أولا و بحق أبنائها ثانيا لأنها تحرمهم من الميراث الشرعي الذي كتبه الله لها حتى لو كانت تحت الضغط كان يمكنها أن تقاوم هذا الضغط للنهاية و لكن يبدو أن عزة نفس المرأة تجبرها على السكوت كما أن مجتمعاتنا لا ترحم المرأة التي تطالب بحقها الشرعي عبر المحاكم . شكرا على المقال الرائع .
  • »ريحة الحبايب... (يوسف البستنجي)

    الثلاثاء 20 نيسان / أبريل 2010.
    الكاتبة والأعلامية الرائعة والمتحدثة بأسم كل من هو في ضيق أسعد الله صباحك .
    أنا كذلك كم أحتاج لهذا الأنسان الرائع والذي وللأسف لا نعرف قيمة الأ بعد فقدانه وما يدور في بال الجميع انه ليس مهم ولكنه يعمل ويتابع حاتنا أول بأول ولكن لا يُشعر أبنائه ولا يشعُرني بأنه يتابعني ويحن علي الله ما أجمل روح الأب القوي صاحب الظل الملازم لكن ولد وبنت من أبائه ...

    أستخدمت كامة حياتنا و العنوان الماضي للمقال صاحب الظل

    كل الحب والأحترام لأستاذتي حنان الشيخ
    يوسف البستنجي
  • »قضية لا بد لها من حل (اعتماد الخواجا)

    الثلاثاء 20 نيسان / أبريل 2010.
    قال الله تعالى في سورة النساء "لِّلرِّجَالِ نَصيِبٌ مِّمَّا تَرَكَ الْوَالِدَانِ وَالأَقْرَبُونَ وَلِلنِّسَاء نَصِيبٌ مِّمَّا تَرَكَ الْوَالِدَانِ وَالأَقْرَبُونَ مِمَّا قَلَّ مِنْهُ أَوْ كَثُرَ نَصِيباً مَّفْرُوضاً" الغريب في الأمر أنك تجدي البعض يقرأ القرآن ويصلي ويداوم على الصلاة في المسجد وعندما تحين الساعة من أجل تطبيق أحكام الشريعة الإسلامية يتضح أنهم لم يقرأوا القرآن وإلا لما تهاونوا في تطبيق حكم من الأحكام السماوية التي شرعها الله والأنكى أن بعض أئمة المساجد في القرى يقرون هذه الأفعال لأنهم هم ذاتهم يفعلون ذات الشئ مع أخواتهن ,متناسين أن ذلك إعتداء على ما شرع من قبل الله عز وجل. وإلا ما ذا نسمي حرمان النساء من حقهن الشرعي في الميراث. ألا يعتبر مخالفة لما أمر به الله؟..
    ونحن من هنا نتوجه بدعوة إلى الوسائل الإعلاميه كافه بأن تعمل على نشر الوعي الديني في ما يتعلق بميراث الإناث. واستضافة علماء الدين والفقه والجهات المعنية لتوضيح مثل هذه الأمور والمسائل لأنها باتت منتشره في القرى و المدن على حد سواء .
  • »لم يتنازلن؟ (ماجدة)

    الثلاثاء 20 نيسان / أبريل 2010.
    ليه تتنازل؟
    لا يجبرها أحد على التنازل.
    رحمك الله يا أبي ، ودعائي لأخوتي بالعمر والعافية ، لم نفكر ولم يفكروا أصلا أن يستولوا على الإرث ، فكل استحق حقه ، بل أن أغلبهم تنازل عن حصته في بيتنا الكبير ( بيت العائلة ) لي .
    أتفق معك أن هناك الكثير من يستولون على إرث أخواتهم ، لكن هذا بعد تنازل الأخوات، لم يتنازلن؟
  • »ابدعتي (ميس الريم)

    الثلاثاء 20 نيسان / أبريل 2010.
    حقا ابدعتي رحم الله موتا المسلمين
  • »شكرا على التفكير بنا (عاتكة الشوا)

    الثلاثاء 20 نيسان / أبريل 2010.
    صباح الخير حنون
    صدقيني انه اقشعر جسمي حين قرأت نهاية الرسالة , صحيح ما قلتي فالبنات رغم القسوة و الظلم يبقوا حناين على أهلهم لكن ماذا نقول في الأخوة الذين ينجرون لزوجاتهم و أبنائهم و مصالحهم الشخصية غير حسبي الله و نعم الوكيل .وشكرا لأنك استمعتي لنصيحتي المخلصة .
  • »الله ما أروعك يا حنان (Abdullah)

    الثلاثاء 20 نيسان / أبريل 2010.
    دائما تبكينا و مع ذلك تمتعينا بفن كتاباتك!! أنت مبدعة والله

    أما بالنسبة للقصة فأقول للأسف موجود هذا الكلام و الأدهى أنه يحدث من أصحاب الأموال أصلا... و لكن أقول للشخصية لا تحزني لأن الله يمهل و لا يهمل و ما بيضيع عند ربنا اشي
  • »قصة من الواقع (سائد المغازي)

    الثلاثاء 20 نيسان / أبريل 2010.
    كاتبتي المفضلة حنان ..
    أشكرك شكرا جزيلا على كتابة هذه الرسالة و التي نتمنى لو أن والدها سمعها قبل موته حتى يضمن لبنته حقها في الميراث -طبعا أعرف أن القصة خيالية - لكنني أعرف قصة حقيقية مشابهة لزميلتي التي تعمل معي فقدحرمها شقيقيها من حصتها من العقار الذي ورثوه عن الأب . والغريب أن هذين الشقيقين علي درجة علمية عالية حصلا عليها من الخارج ولكنهما حينما عادا بعد وفاة والدهما قررا حرمان أختهما من الإرث لأن الميراث عقار و هو لا يورث للنساء وهو عرف سائدفي مجتمعنا للأسف لم يغيره التعليم الذي حصل عليه الشقيقان. المشكلة أن صاحبة المشكلة وهي غير متزوجة تم طردها وحينما لجأت إلي القضاء اتهموها بأنها مختلة عقلياو بشهادة شهود !
    بالله عليك هل رأيت أكثر من هذا ظلم ؟؟ تخبلي أن زميلتي لا تعود للأردن في الاجازات الصيفية و تفضل البقاء في السكن الداخلي مع حر الخليج و الوحدة القاتلة لأنها لا تملك بيتا تعود اليه في عمارة من أربعة طوابق تركها والدها لهم رحمه الله .
  • »ر حمة ربك (سامي عوده)

    الثلاثاء 20 نيسان / أبريل 2010.
    الأخت الفاضلة حنان
    صعقني ما كتبتي لانه حال الكثير من أخواتنا المستورات و الفاضلات في هذا البلد

    على كل :/

    الذي حصل ليس من الإسلام في شىء بل عرف من اعراف الصحراء البالية التي جاء الإسلام لمحوها و لكن بعض ضعاف النفوس متعلقون بها و لهم قوله تعالى " اعْلَمُوا أَنَّمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا لَعِبٌ وَلَهْوٌ وَزِينَةٌ وَتَفَاخُرٌ بَيْنَكُمْ وَتَكَاثُرٌ فِي الأَمْوَالِ وَالأَوْلادِ كَمَثَلِ غَيْثٍ أَعْجَبَ الْكُفَّارَ نَبَاتُهُ ثُمَّ يَهِيجُ فَتَرَاهُ مُصْفَرًّا ثُمَّ يَكُونُ حُطَامًا وَفِي الآخِرَةِ عَذَابٌ شَدِيدٌ وَمَغْفِرَةٌ مِّنَ اللَّهِ وَرِضْوَانٌ وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلاَّ مَتَاعُ الْغُرُورِ " الحديد / 20 أتمنى من خالص قلبي ان تقرأيها لهم لعلها تصل لقلوبهم خاصة أصحاب المؤتمرات و الشقق الصيفية من إخوانك .

    2- قوله تعالى " أَهُمْ يَقْسِمُونَ رَحْمَتَ رَبِّكَ نَحْنُ قَسَمْنَا بَيْنَهُم مَّعِيشَتَهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَرَفَعْنَا بَعْضَهُمْ فَوْقَ بَعْضٍ دَرَجَاتٍ لِيَتَّخِذَ بَعْضُهُم بَعْضًا سُخْرِيًّا وَرَحْمَتُ رَبِّكَ خَيْرٌ مِّمَّا يَجْمَعُونَ " الزخرف / 32 .

    3- الله يرزقك رزق حلال طيب مبارك فيه تنفعين به المسملني في دينهم و معاشهم و عاقبة أمرهم و يتم عليكي بالستر .

    4- الفاتحة عن روح الوالد رحمه الله .

    أخوكي سامي
  • »الاسلام الاسلام (زهقان)

    الثلاثاء 20 نيسان / أبريل 2010.
    كم اتنتى ان يتم تغير هذا القانون فالاسلام كفل للمراة حقها بالميراث و لم يشترط ان يكون زوجها من العيلة !
    نعم لصاحب الحق التنازل عن حقه ولكن كثيرا ما تتنازل المراة كرها اما بسبب ان زوجها لا يريد ان يقال عنه انه تزوجها طمعا بميراث ابوها او لانها تخشى ان يقال عنها اخذت اللقمة من ثم خوانها و اعطتها للغريب ! لذى اتمنى ان يتم منع المراة من التنازل عن ميراثها منعا باتا
  • »يا حبق و منتور على سطح العالي .. (متابع باهتمام)

    الثلاثاء 20 نيسان / أبريل 2010.
    كلامك فيروز الصباح ..نصحو عليه و نحن نبتسم ...
  • »استسلام رباعي (براءة ابو سمك)

    الثلاثاء 20 نيسان / أبريل 2010.
    انتي هيك استسلمتي للأعراف المتخلفة، استسلمتي لاخوانك "المتنمرين أو المخاويين"، استسلمتي لزوجك (كرامته ع حاله مو ع مصاريكي و شؤونك ) استسلمتي لضعفك و خوفك! فكري كيف ممكن تلغي تنازلك حتى لو ع قطع رقبتك!
    قلبي معك و الله يوفقك و يدلك ع الخير.
  • »حدود الله (عصام علايا)

    الثلاثاء 20 نيسان / أبريل 2010.
    قال تعالى ( و ألو إستقاموا على الطريقة لأسقيناهم ماء غدقا)
    إن أكل حقوق الآخرين هو من أشد الكبائر التي يرتكبها الإنسان فكيف عندما يقرن ذلك بتعد على حدود الله .
    إن غياب الوازع الديني و الاخلاقي و الإنساني هو السبب فيما نصنع تحت عباءة العرف و العادة .
  • »بئس الظلم (bassam)

    الثلاثاء 20 نيسان / أبريل 2010.
    الام الحنونه الاخت الصبوره الحبيبه الغاليه من حقكم ان تثوروا على الواقع الئيم
  • »روعة يا ست حنان (غسان)

    الثلاثاء 20 نيسان / أبريل 2010.
    حنان كتابتك اقل ما يقال عنها روعة حركت مشاعرنا و ضمائرنا و الله يعوضك
  • »الميراث لا لعب فيه (زياد طهبوب)

    الثلاثاء 20 نيسان / أبريل 2010.
    يعطيك العافية على طرح الموضوع و بهذا الشكل المؤثر.
    فعلا هناك من يحرم المرأة من الميراث إما بسلبه منها عنوة أو بإقناعها أنه أحق من زوجهاالغريب
    مع أنه حق شرعي لها وأكله كمن يأكل النار .لكن تبقى المسألة على حسب ثقافة الإنسان الدينية ومدى خوفه من الله سبحانه و تعالى .. تقبلي تحياتي .
  • »صباح الخير (صباح)

    الثلاثاء 20 نيسان / أبريل 2010.
    تحياتي لقلمك .. اجيتي ع الوجع وابكيتني بعد ادائي لصلاه الفجر ..
1 2