تقديرات بارتفاع الدخل السياحي إلى 2.5 مليار دينار

تم نشره في الخميس 16 كانون الثاني / يناير 2014. 03:00 صباحاً
  • سائحان في جبل القلعة - (تصوير: محمد ابوغوش)

رداد ثلجي القرالة

عمان- قدر مشروع الموازنة للعام الحالي أن يصل الدخل السياحي للمملكة خلال العام 2013 إلى 2.347 مليار دينار، وحوالي 2.500 مليار دينار في العام 2014.
ووفق مشروع الموازنة تسعى وزارة السياحة والآثار إلى زيادة أعداد سياح المبيت القادمين الى المملكة الى 4.2 مليون سائح خلال العام 2014.
وبحسب مشروع الموازنة للعام الحالي، فإن أعداد سياح المبيت سيصل حتى نهاية العام 2013 الى حوالي 4 ملايين سائح، بمعنى أن الوزارة ستزيد أعداد سياح المبيت حوالي 200 ألف سائح العام الحالي.
وبين مشروع الموازنة أن أعداد السياح ضمن المجموعات السياحية ستبقى ضمن معدلها خلال العام الحالي؛ حيث ستبلغ حتى نهاية العام الماضي ما يقارب 500 الف سائح وهو الرقم نفسه للعام 2012.
وكانت أرقام رسمية صدرت سابقا كشفت أن إجمالي أعداد السياح القادمين إلى المملكة (سياح المبيت) تراجع بنسبة 6.5 %، خلال فترة الشهور التسعة الأولى من العام الماضي مقارنة بالفترة نفسها من العام 2012.
ووفق الإحصائية؛ كان العرب الأكثر تراجعا في أعداد السياح القادمين الى المملكة وبنسبة 13.9 % حتى نهاية شهر ايلول (سبتمبر) الماضي مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي، بحسب إحصاءات هيئة تنشيط السياحة.
وأوضحت الإحصائية أن عدد سياح المبيت الأوروبيين انخفض بنسبة 8 % ليبلغ خلال 9 شهور 403.332 ألف سائح، مقارنة مع 439.107 ألف سائح خلال الفترة نفسها من 2012.
وأظهر مشروع قانون موازنة 2014 نيّة وزارة السياحة والآثار، توفير 10 آلاف فرصة عمل.
وكشف مشروع قانون موازنة 2014 ارتفاع مخصصات وزارة السياحة والآثار بنسبة 16 % مقارنة بموازنة العام 2013؛ حيث رصدت الحكومة للوزارة 12.279 مليون دينار كنفقات جارية ورأسمالية.
وجاء في الموازنة تقدير النفقات الجارية بـ8.314 مليون دينار، و3.965 مليون دينار كنفقات رأسمالية، فيما كانت موازنة 2013 (إعادة التقدير) قدرت النفقات الجارية بـ7.93 مليون دينار، فيما كانت قد قدرت النفقات الرأسمالية بحوالي مليوني دينار.
وتوزع النفقات الجارية على الرواتب والأجور والعلاوات بحجم 1.7 مليون ومساهمات الضمان الاجتماعي بحجم 138 ألفا واستخدامات السلع والخدمات بحجم 340 ألف، أما الإعانات لمؤسسات عامة فقدرت بـ6 ملايين دينار، فيما جاء تحت بند نفقات أخرى جارية بـ40 ألف دينار.
أما النفقات الرأسمالية، فقد جاء تحت بند الرواتب والأجور 50 ألف دينار، ومساهمات الضمان بحجم 5 آلاف دينار واستخدام السلع والخدمات بـ505 آلاف ومليون واحد لدعم الوحدات الحكومية العامة ونفقات رأسمالية أخرى بـ175 ألف دينار كما تم تخصيص 1.165 مليون لمبان وإنشاءات، و115 ألف دينار تحت بند أجهزة وآليات ومعدات، و950 ألفا أراض.
يشار الى أنّ أهداف وزارة السياحة والآثار العامة التي تسعى إلى تحقيقها، تتمثل في تعظيم مساهمة قطاع السياحة في الناتج المحلي الإجمالي ومكافحة الفقر، من خلال ادماج المجتمعات المحلية في النشاط السياحي.

raddad.algaraleh@alghad.jo

raddadg@

التعليق