نواب يطالبون "مجلس الأمن" بمناقشة مأساة مخيم اليرموك

تم نشره في الثلاثاء 14 كانون الثاني / يناير 2014. 02:00 صباحاً

عمان - الغد - طالب 20 نائبا الحكومة، بمخاطبة جامعة الدول العربية والمنظمات الدولية والاتحادات البرلمانية العربية، للوقوف مع أهلنا المحاصرين في مخيم اليرموك بسورية، وتقديم الدعم لهم، بكل ما هو متاح وفي الوقت ذاته، مخاطبة وزارة الخارجية للقيام بدور الأردن كرئيس لمجلس الأمن.

ودعا النواب في مذكرة تبناها النائب خليل عطية، قيام الأردن بصفته رئيسا لمجلس الأمن، بدعوة المجلس لعقد جلسة طارئة لبحث مشكلة القاطنين في المخيم.
ويأتي هذا الاهتمام النيابي بمأساة المخيم، بعدما بدأت تتسرب أخبار عن وفيات بين قاطنيه من الفلسطينيين، جراء تعرضه لحصار طويل، تسببت به الأزمة السورية الراهنة.

التعليق