إيقاف "طارئة المعونة الوطنية" لحين إقرار الموازنة

تم نشره في الثلاثاء 14 كانون الثاني / يناير 2014. 02:00 صباحاً

نادين النمري

عمان - أوقف صندوق المعونة الوطنية صرف المعونات الطارئة لحين إقرار موازنة وزارة التنمية الاجتماعية للعام 2014، بحسب الناطق باسم الصندوق ناجح صوالحة.

وقال صوالحة، لـ"الغد" أمس، إنه "سيتم فتح باب الانتفاع من المعونات النقدية الطارئة فور موافقة وزارة المالية على بدء السنة المالية للصندوق، والتي يتمكن من خلالها تخصيص المعونات الجديدة المتكررة منها والطارئة".
وأكد أن مديريات التنمية في الميدان تقوم بـ"إجراء الدراسات الاجتماعية لكل أسرة تتقدم بطلب للاستفادة من المعونات سواء الجديدة أو الطارئة". ويتم صرف المعونة الطارئة لمرة واحدة فقط بناء على ظروف استثنائية للأسر، ووفقا لدراسة الحالة التي تقوم بها مديريات الصندوق، ولا تتعارض المعونة الطارئة مع "المتكررة" التي يخصصها الصندوق للأسر المحتاجة.
واشتكت عدة أسر من منتفعي المعونة من قرار الصندوق بـ"تعليق صرف المعونات النقدية الطارئة وتحويلهم الى مكاتب المعونة المنتشرة في مختلف مناطق المملكة، خصوصا أن الأوضاع المعيشية لغالبيتهم لا تحتمل الانتطار لحين الانتهاء من اجراءات حكومية تتمثل باقرار الموازنة".
ويرى مواطنون "أن الاصل ان يتم تخصيص مبالغ للأسر العفيفة التي تعيش في دائرة الفقر، والأخذ بخصوصية تلك الفئة باعتبارها هشة غير قادرة". وكانت الحكومة زادت موزانة الصندوق بمبلغ يقدر بـ1.8 مليون دينار، ليرتفع من 90 مليونا في موازنة العام الماضي، إلى 91.8 مليون بموازنة العام الحالي.
ويبلغ حاليا عدد الأسر المنتفعة من المعونة حوالي 90 ألف اسرة، بواقع 87.4 مليون دينار، في حين يتوقع ان يرتفع عدد الأسر المنتفعة العام الحالي الى 94 ألف أسرة بدعم يصل إلى 88.4 مليون دينار.

nadeen.nemri@alghad.jo

nadinenimri@

التعليق