22 آلية ثقيلة هدية من الإمارات مخصصة للتعامل مع الظروف الجوية الصعبة

الملك يوجه بتوزيع كاسحات الثلوج على 18 بلدية ومجلس خدمات

تم نشره في الاثنين 30 كانون الأول / ديسمبر 2013. 03:00 صباحاً
  • أمين عام الديوان الملكي يوسف العيسوي خلال عملية تسليم بلديات ومجالس خدمات آليات ثقيلة مقدمة من الإمارات العربية أمس -(بترا)

 عمان- بتوجيهات من جلالة الملك عبدالله الثاني تسلمت 18 بلدية ومجلس خدمات في المملكة 22 آلية ثقيلة مخصصة للتعامل مع الظروف الجوية الصعبة، قدمتها دولة الإمارات العربية المتحدة، بمبادرة من ولي عهد أبوظبي الفريق الأول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة؛ تجسيدا لعمق العلاقات الأخوية بين القيادتين والشعبين الشقيقين.
وكان جلالة الملك أعرب خلال اتصال هاتفي مع الشيخ محمد عن شكره وتقديره لأخيه سمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات الشقيقة ولسمو الشيخ محمد على هذه المبادرة الأخوية ووقوف دولة الإمارات إلى جانب الأردن في مختلف الظروف.
وتم توزيع الآليات، خلال حفل التسليم الذي جرى امس في الديوان الملكي الهاشمي بحضور السفير الإماراتي في عمان عبدالله العامري، على بلديات ومجالس خدمات أقاليم الشمال والوسط والجنوب وذلك بالتنسيق مع وزارة الشؤون البلدية.
وعبر أمين عام الديوان الملكي الهاشمي رئيس لجنة متابعة تنفيذ المبادرات الملكية يوسف العيسوي في كلمة له خلال الحفل عن تقديره للإمارات ممثلة برئيسها وولي عهدها وحكومة وشعب الإمارات على هذا الدعم الذي يرسخ عمق العلاقات الأخوية التي تجمع بين البلدين الشقيقين، ويمكن البلديات المستفيدة من مواجهة الظروف الجوية الصعبة.
وقال إن جولات جلالة الملك بين أفراد شعبه في المحافظات، خلال العاصفة الثلجية، تأتي ترسيخا لحرصه على تفقد أحوالهم وتكريسا لنهج التواصل معهم، مشيرا إلى أن جلالة الملك لاحظ خلال جولاته وجود نقص في الآليات لدى البلديات، ما يحد من قدرتها على التعامل مع الظروف الصعبة، حيث أمر على الفور بمباشرة إجراءات شراء الآليات الضرورية لتزويد البلديات حسب أولوياتها.
واستجابة للتوجيهات الملكية، أوضح العيسوي "أنه تم على الفور الاتصال بالشركات الكبيرة لتوفير الآليات المطلوبة، لكن لم يتوفر لديها القدرة على تأمينها، كحال الأسواق الحرة التي كانت تمتلك آليات عمرها الافتراضي منته، الأمر الذي تطلب البحث عنها في أسواق المنطقة، التي وجدت في سوق دبي الحرة، الذي يمتلك العدد المطلوب من الآليات".
وبين أن جلالة الملك وبعد إيعازه الشخصي لشرائها على الفور وعلى نفقته الخاصة، تناهى ذلك إلى مسامع سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، الذي تكفل بالتبرع بتغطية تكاليف الآليات وشحنها إلى الأردن بالسرعة الممكنة كهدية من دولة الإمارات العربية المتحدة.
من جانبه، أعرب وزير الشؤون البلدية وليد المصري في كلمته باسم بلديات المملكة عن شكره وتقديره لجلالة الملك على زياراته التفقدية لعدد من مناطق المملكة، وإيعازه بتأمين احتياجات بلدياتها من الآليات، ولدولة الإمارات العربية المتحدة على إرسالها آليات تمكن البلديات المستفيدة من التعامل مع الظروف الجوية.
وأكد أن رؤساء البلديات في المملكة عملوا خلال العاصفة الثلجية الأخيرة على تقديم واجبهم ضمن الإمكانات المتاحة، مشيرا إلى أن هذه الآليات ستعزز قدرة البلديات المستفيدة في خدمة المجتمع المحلي، في مثل هذه الظروف.
وحضر حفل التسليم وزير الأشغال العامة والإسكان المهندس سامي هلسه، وعدد من الحكام الإداريين، ورؤساء البلديات المستفيدة.
وأكد السفير العامري عمق العلاقات الأخوية والتاريخية بين المملكة ودولة الإمارات، مشيرا الى أن هذا الدعم يأتي تتويجا لعمق هذه العلاقات التي تجمع بين قيادتي وشعبي البلدين.-(بترا)

التعليق