ثلاثة لقاءات بعناوين مختلفة تقام اليوم

وادي موسى يعمق جراح المهندسين في "طائرة" الممتاز

تم نشره في الاثنين 9 كانون الأول / ديسمبر 2013. 03:00 صباحاً
  • لاعب وادي موسى (يمين) يحاول إسقاط الكرة خلف حائط المهندسين في مباراة أمس -(تصوير: جهاد النجار)

عمان - الغد - عمق فريق وادي موسى جراح المهندسين عندما تمكن من الفوز بنتيجة 3-0 بواقع 25-14، 25-13، 25-16، في المباراة التي جرت أمس في صالة الأمير فيصل بمدينة الملك عبدالله الثاني بالقويسمة، ضمن منافسات دوري أندية الدرجة الممتازة لكرة الطائرة، ليقفز وادي موسى الى المركز الثاني مؤقتا برصيد 12 نقطة، فيما بقي المهندسين يراوح مكانه في المركز الأخير بسجل خال من النقاط.

وتتجدد المنافسة اليوم بإقامة 3 لقاءات، حيث يلعب الوحدات وشباب الحسين عند الساعة الرابعة في صالة قصر الرياضة بمدينة الحسين للشباب، والتي تشهد عند الساعة السادسة مباراة البقعة وعيرا، فيما يستضيف فريق الكرمل نظيره فريق العودة في صالة الحسن بإربد في المباراة التي تقام عند الساعة الخامسة مساء.
وادي موسى 3 المهندسين 0
أعلن وادي موسى نواياه الهجومية منذ بداية الشوط الأول، ما منحه التقدم 8-4 في ظل تميز المعد محمود الواوي في تنويع كراته بطول الشريط العلوي للشبكة، والتي ترجمها الضاربون خالد الرواشدة وحسن قمر وأحمد مرجان وعبدالله بني عيسى ووائل رداد، وتواصل الهجوم السريع والخاطف لفريق وادي موسى رغم محاولات الرد من قبل المهندسين عن طريق المعد عماد العجوري، الذي حاول استنهاض همم الضاربين عماد الدين عبدالله ومحمد رجب وإيهاب محمد ونضال جهاد وعادل عبدالكريم، لكن حوائط صد فريق وادي موسى أحبطت تلك المحاولات، وواصل لاعبوه إصابة أرض المهندسين بوابل من النقاط حتى أنهى الشوط الأول 25-14.
ولم يمنح فريق وادي موسى نظيره المهندسين فرصة لالتقاط أنفاسه في الشوط الثاني وواصل الهجوم بكرات منسقة من المعد الواوي وتميز بني عيسى والرواشدة ومرجان وقمر في تحويل الكرات بنجاح الى ملعب المهندسين، معلنا التقدم بقفزات نقطية واسعة وصلت الى 16-7 و19-10، فيما عاب أداء المهندسين سوء التنظيم تحت الشبكة وانشكاف ملعبه الخلفي، لينهي الشوط الثاني لمصلحة وادي موسى 25-13.
وتكرر سيناريو تفوق فريق وادي موسى في الشوط الثالث، وتمكن من إنهاء الشوط لصالحه 25-16، والمباراة بنتيجة 3-0.
الوحدات × شباب الحسين
صالة قصر الرياضة س4
رغم أن العراقة والقوة كانت حاضرة في لقاء قطبي الكرة الطائرة الوحدات وشباب الحسين عبر سنوات طويلة من عمر المسابقات المحلية منذ انطلاقتها، إلا أنها غابت في المواسم الأخيرة من عمر المسابقة، وإن حافظ الوحدات على ثوب عراقته وقوته عبر أجيال متعاقبة، فيما شباب الحسين يعيش ظروفا استثنائية منذ تحرير رموز قوته التي تواجدت في صفوف أكثر من فريق في الدوري الممتاز، واعتمد على شبابه الذين يحاولون إبقاء راية الشباب واقفة بثبات بين الكبار بطلبه منطقة الأمان.
الوحدات برصيد 14 نقطة وضمن وصوله الى المربع الذهبي، فيما شباب الحسين برصيد 9 نقاط، في لقاء يبقى الفوز فيه هاجس الفريقين، وإن كان مؤشر الأفضلية يميل باتجاه الوحدات الذي نجح مدربه رائد الحمود في بناء توليفة متناسقة.
البقعة × عيرا
صالة قصر الرياضة س6
يظهر الفوز قاسما مشتركا بين الفريقين، وإن كان أكثر أهمية بالنسبة للبقعة (13 نقطة) الذي يمضي بثقة نحو المربع الذهبي، فيما عيرا يبحث عن الهروب من شبح الهبوط والانتقال نحو منطقة الأمان، الأمر الذي يجعله يتمسك بطموحه بالخروج بنقاط المباراة التي تعني الكثير له في معترك "المنافسة".
البقعة يلعب دائما بطريقة (1-5) معتمدا على قوة الليبرو الشاب أحمد الصقر في الدفاع عن المنطقة الخلفية بقوة، الى جانب تحضير الكرات من اللمسة الأولى الى المعد عيسى غريب الذي ينوع في كراته بين الإعداد الطويل للضاربين، فيما ينتظر أن يسعى فريق عيرا الى حماية ملعبه الخلفي بوجود محمد العلوان وغالب زيادات وعمر رجب، ومحاولات إيصال الكرات نحو المعد عدي المصري.
الكرمل× العودة
صالة الحسن بإربد س5
هو لقاء العراقة والأناقة الذي يجمع الكرمل والعودة، وإن تباينت مفاهيم القوة حيث يمضي الكرمل بالصدارة وهو أول الواصلين الى المربع الذهبي برصيد 14 نقطة، في الوقت الذي يسعى فيه العودة الى تلبية نداء عراقته وفوزه بأول لقب في تاريخه في التسعينيات. الكرمل يقدم أفضل العروض مزدانا بأفكار المدرب الوطني إسماعيل توفيق، ومعتمدا على مزيج من الخبرة والشباب، فيما يعتمد العودة على جيل خبير من اللاعبين يتقدمهم المعد حسين عواد الذي يتقن صناعة الألعاب على ارتفاعات عالية.

التعليق