حل أزمة الشاحنات على حدود السعودية قريبا

تم نشره في الجمعة 22 تشرين الثاني / نوفمبر 2013. 02:00 صباحاً
  • أرشيفية

حلا أبوتايه

عمان- توقع نقيب أصحاب الشاحنات، محمد خير الداوود، أن تحل أزمة الشاحنات العالقة على الحدود السعودية خلال الأسبوع المقبل.

وبين الداوود، في تصريح لـ"الغد"، أن إجراء الفحص والمعاينة يستغرق وقتا رغم الاتصالات العديدة والتدخل من قبل وزارة النقل للتسريع في التخليص على البضائع.
وأضاف الداوود أنه وبمجرد التخليص على البضائع فإن الجانب السعودي سيعوض السائقين المتضررين عن العطل والضرر الذي لحق بهم جراء احتجازهم لأكثر من عشرة أيام على الحدود السعودية.
وقال إن أصحاب الشاحنات الأردنية العالقة على الحدود السعودية بانتظار إفراج الجهات السعودية عنهم بعد إجراء فحص العينات على البضائع المحملة بالشاحنات.
 ويبلغ عدد الشاحنات العالقة 200 شاحنة على الحدود السعودية.
وأكد أن الإجراءات التي يقوم بها الجانب السعودي هي إجراءات قانونية ومخبرية للتأكد من سلامة البضائع المحملة ومطابقتها للمواصفات والمقاييس السعودية.
وكانت السلطات السعودية منعت الشاحنات من إكمال رحلتها داخل أراضيها بحجة عدم مطابقة البضائع المنقولة للمواصفات والمقاييس السعودية.
وكان  مصدر مسؤول في وزارة النقل الأردنية أكد ان الجانب الأردني ينسق مع نظيره السعودي للسماح للشاحنات الأردنية بالمرور.
 ولفت إلى أنه تم السماح بمرور 46 شاحنة من إجمالي الشاحنات العالقة، فيما التنسيق مستمر لعبور الشاحنات الأخرى. يذكر أنه سبق أن علقت 45 شاحنة أردنية على الحدود السعودية منذ عدة أشهر بسبب عدم سماح السلطات السعودية لها بالدخول بعد إجرائها  فحوصات مخبرية لعينات ثبت فيها أن 70 % من مكونات تلك المواد هي من الديزل.

hala.abutaieh@alghad.jo

التعليق