الرمثا ينتظر محترفه القصاص وأبو زمع يعود متأخرا وعبدالقادر ومنتصر يقودان صحم للقب الكأس والمنتخب يمنح ذيب 18 الفا و"الفيصلاوية" يعانون من اليماني ولحظات نفسية عصيبة لنجمين

تم نشره في الأحد 17 تشرين الثاني / نوفمبر 2013. 02:00 صباحاً
  • المدربان احمد عبد القادر ومنتصر ست أبوها يتوسطان عمر بشتاوي وسعيد عجاوي عقب التتويج أمس - (من المصدر)
  • لاعب المنتخب الوطني عدنان سليمان يتناول الطعام في الطائرة اثناء رحلة المنتخب إلى الاورغواي - (الغد)

خالد الخطاطبة

عمان- نتواصل مع القراء في زاوية "أخبار النجوم" لنقدم لهم هذه الطائفة الخفيفة والمنوعة من آخر أخبار نجومهم المفضلين، إضافة إلى بعض الأحداث التي تجري خلف الكواليس.
الرمثا ينتظر عودة القصاص ومدافع لبناني
ينتظر فريق الرمثا لكرة القدم، عودة المحترف اللبناني السابق في صفوف الفريق محمد القصاص، الذي سبق وأن فسخ عقده مع الفريق، على خلفية بعض الإشكالات التي جرت بينه وبين نادي الرمثا.
وأجرت إدارة نادي الرمثا خلال الأيام القليلة الماضية، اتصالات مع القصاص لتأمين عودته للاحتراف في صفوف الفريق، حيث حصلت على رد إيجابي من اللاعب في انتظار حضوره الى عمان لبلورة الأمور مطلع الشهر المقبل.
ووفق المعلومات، فإن الرمثا طلب ايضا التعاقد مع أحد المدافعين اللبنانيين، في انتظار مواصلة المشاورات بشأنه، خصوصا وأن القصاص هو من اقترح اسم مواطنه لمرافقته في رحلة الاحتراف في فريق الرمثا.
يشار إلى أن الرمثا يواصل أيضا البحث عن محترف أفريقي أو برازيلي، لتعزيز صفوفه خلال المرحلة المقبلة.
مدرب الوحدات يتأخر في العودة إلى عمان
تأخر المدير الفني لفريق الوحدات لكرة القدم عبدالله ابو زمع، في العودة إلى عمان قادما من العاصمة القطرية الدوحة، وذلك عقب تواجده هناك، لتحليل مباراة الأردن والأورغواي التي جرت الأربعاء الماضي، ضمن تصفيات كأس العالم.
أبو زمع الذي عاد إلى عمان يوم أمس فقط، تغيب عن عدد من تدريبات الوحدات، لعدم قدرته على الحضور في الموعد المحدد، بسبب ظروف الطيران.
وكان مدرب الوحدات قد غادر الى الدوحة يوم الثلاثاء الماضي، قبل أن يعود يوم أمس السبت، ومن ثم استئناف قيادته لتدريبات الفريق الذي يسير بخطى ثابته حتى الآن في المنافسات المحلية.
عبدالقادر وست أبوها يقودان صحم للقب كأس سلطنة عُمان
سطع نجم المدربين الأردنيين أحمد عبدالقادر ومنتصر ست أبوها في سماء الكرة العُمانية يوم أمس، عندما نجحا في قيادة فريق صحم للظفر بلقب بطولة كأس سلطنة عُمان، بعد الفوز في المباراة النهائية على فريق السيب بنتيجة 3-2 وبفارق الركلات الترجيحية، بعد انتهاء الوقت الأصلي بالتعادل السلبي.
المباراة جرت على مدار يومين متتاليين، حيث تم ايقاف اللقاء أول من أمس بعد نهاية الشوط الأول بسبب الأمطار والسيول التي داهمت الملعب، ما دفع اتحاد الكرة العُماني، لتأجيل الشوط الثاني الى اليوم التالي (يوم أمس)، قبل أن ينتهي اللقاء بركلات الترجيح التي منحت أبناء عبدالقادر وست أبوها اللقب.
ويعتبر هذا الانجاز هو الأول للمدربين الأردنيين في السلطنة، بعد أن توليا مهمة التدريب بداية الموسم الكروي الحالي، وسط تغييرات ملحوظة على أداء صحم الذي استفاد كثيرا من قدرات المدربين الأردنيين عبدالقادر ومنتصر ست ابوها، ليتوج ذلك بإحراز لقب الكأس، ومواصلة المنافسة على لقب الدوري.
عدوس يحصل على العلامة الأبرز
حصل لاعب المنتخب الوطني لكرة القدم عدنان سليمان "عدوس"، على العلامة الأبرز بين زملائه في المنتخب خلال مباراة الفريق الأخيرة أمام الأورغواي.
الجمهور الذي تحدث بإسهاب عن مباراة المنتخب الأخيرة امام الأورغواي، إعتبر أن عدوس كان اللاعب الأفضل بالمقارنة مع زملائه، فيما نال اللاعب خليل بني عطية نسبة لا بأس فيها من العلامات.
أغلب الانتقادات انصبت على خط الدفاع وحراسة المرمى، متمنين أن تتغير الصورة خلال مباراة الإياب.
اتحاد الكرة يستدعي ذيب ويمنحه 18 ألف دينار
علمت "الغد" أن اتحاد كرة القدم، حرص على استدعاء قائد المنتخب الوطني السابق لكرة القدم عامر ذيب الأسبوع الماضي، وقام بتسليمه شيكا بقيمة 18 ألف دينار، وهي مكافأة الفوز على منتخبي سلطنة عُمان وأوزبكستان.
اتحاد الكرة أجرى اتصالا مع ذيب عقب تسلم لاعبي المنتخب الوطني مكافآتهم، وأبلغه بضرورة الحضور الى مقر الاتحاد لتسلم المستحقات المالية، تقديرا لدوره مع المنتخب خلال المرحلة الماضية.
وينتظر أن يقوم اتحاد الكرة لاحقا، بتسليم البقية لمكافآت الفوز على سلطنة عُمان وأوزبكستان، أمثال الجهاز الفني السابق للمنتخب، ولاعبين أمثال عبدالله الزعبي وحمزة الدردور وحسن عبدالفتاح، وغيرهم ممن تواجدوا في التشكيلة التي خاضت المباراتين المذكورتين، ولم يتواجدوا في التشكيلة الحالية التي لعبت أمام الأورغواي.
لاعبو الفيصلي يشكون اليماني
شكا لاعبو فريق الفيصلي لكرة القدم، من مشقة التدريبات التي يجريها الفريق بإشراف المدير الفني "الجديد القديم" محمد اليماني.
اللاعبون شكوا "قساوة" تدريبات اليماني، خاصة التدريب الذي جرى يوم أمس، ونال منهم بشكل واضح، لدرجة أن الجهاز الفني أبلغهم بعد التمرين بأنهم اليوم خضعوا لتدريب جدي وصحيح.
اللاعبون الذين يشكون من تلك التدريبات القاسية، يؤكدون أن تلك التدريبات ستصب في مصلحتهم حتما، كونها ستعوض تدني مستوى اللياقة البدنية لديهم في الفترة الماضية، ما ينعكس إيجابا على النتائج.
عكوبة في ماليزيا ولبنان
يتواجد حاليا في العاصمة الماليزية كوالالمبور، رئيس قسم التدريب والتطوير في اتحاد الكرة زياد عكوبة، وذلك للمشاركة في دورة انعاش للمحاضرين الآسيويين، والتي انطلقت في ماليزيا وتستمر حتى يوم 19 الحالي.
عكوبة سيطير من كوالالمبور إلى العاصمة اللبنانية بيروت، للمشاركة في دورة محاضرين للفئات العمرية، والتي تستمر حتى يوم 26 من نفس الشهر.
يشار إلى أن عكوبة بات حاليا أحد أبرز المحاضرين الآسيويين، في ظل الخبرة التي إكتسبها جراء مشاركاته المتعددة في العديد من البلدان.
لاعبان في المنتخب عاشا لحظات نفسية صعبة قبل المباراة
كشفت مصادرة مطلعة في المنتخب الوطني لكرة القدم، أن لاعبين اثنين في صفوف المنتخب، عاشا لحظات عصيبة وصعبة على الصعيد النفسي قبل انطلاق مباراة الفريق الأخيرة امام الأورغواي، بسبب عدم وضوح الرؤية بشأن مشاركتهما في المباراة، خاصة وانهما اعتادا على أن يكون مقعدهما ثابتا في التشكيلة الأساسية.
ووفق التفاصيل، فإن اللاعبين استنتجا بان المدرب لا يرغب في إشراكهما في مباراة الأورغواي الماضية، وذلك من خلال التدريبات التي سبقت المباراة، حيث لاحظ اللاعبان أن المدرب يريد استبعادهما، استنادا على التقسيمات التي كانت تجرى خلال التدريبات، ما أثر على معنويات النجمين كثيرا.
اللاعبان اللذان لعبا أساسيين في اللقاء، عرفا بمشاركتهما قبيل منتصف ليلة المباراة، لتنفرج أساريرهما بشكل ملحوظ، بعد رحلة من العذاب طيلة ايام الأسبوع الذي سبق المباراة.
يشار إلى أن جميع لاعبي المنتخب الوطني لكرة القدم، كانوا ينتظرون مباراة الأورغواي بفارغ الصبر، حيث كان كل لاعب يتمنى أن يكون ضمن التشكيلة الاساسية، في ظل الرصد الاعلامي المكثف للقاء، وأهمية المباراة بالنسبة للأردنيين والعرب والآسيويين، ما دفع الجميع لتمني اللعب أساسيا.

كواليس النجوم

• مشادة كلامية جرت بين مدير فني لأحد المنتخبات الوطنية والمدير الإداري، على خلفية بعض الأمور المتعلقة بالملعب.
المدير الإداري قدم استقالته احتجاجا على طريقة تعامل المدرب، قبل أن يطلب منه لملمة الأمور لحين إعادة تقييم المرحلة.
• ملعب الهاشمي، أغلق ابوابه اليوم الأحد أمام تدريبات الأندية والمنتخبات، لأتاحة المجال أمام القائمين عليه لتوفير صيانة كاملة له، في ظل الضغط الذي تعرض له مؤخرا من قبل الأندية والمنتخبات... المشرف على الملعب إسلام جلال الذي يحظى بشعبية كبيرة لدى الأندية، في ظل تعاونه الكامل مع الجميع، سيتفرغ اليوم لمتابعة أعمال الصيانة، سعيا لإستئناف استقبال التدريبات.
• فريق الرمثا لكرة القدم، يدرس جديا ابعاد أحد لاعبيه المحليين القادمين من عمان، وذلك لعدم الاستفادة منه فنيا خلال الفترة الماضية... المدير الفني لفريق الرمثا، اختار 4 لاعبين من فريق تحت سن 20، لرفد صفوف الفريق الأول، والاستفادة من هؤلاء اللاعبين الاربعة مستقبلا.
• مباراة الاردن والأورغواي التي جرت الاربعاء الماضي، ربما تكون المباراة الأكثر مشاهدة في الأردن... الجميع في محافظات ومدن وقرى ومخيمات الأردن كان يتحدث في اللقاء، حتى وصل الامر الى "العجائز"، وربات البيوت اللواتي تحولن للتحليل الرياضي... الجميع كشف عن خيبة أمله من النتيجة، مع أمنيات بأداء أفضل في المراحل المقبلة... الشباب صبوا جام غضبهم على المدير الفني وتشكيلته.
• المدير الفني السابق لفريق شباب الأردن الروماني لوجي، وقع على مخالصة نهاية الاسبوع الماضي مع فريقه، بعد الاتفاق على جميع التفاصيل المالية، وما سيحصل عليه المدرب المقال.
• المدير الفني لفريق عمان النسوي لكرة القدم هاني أبو الليل، تسلم مهمة المدير الفني لفريق عين كارم للمشاركة بدوري الدرجة الاولى.. ابو الليل يحتاج لجهد مضاعف ليتمكن من تأمين القيام بمهمته المزدوجة.
• المعلقون على الاخبار الواردة من الأورغواي، والتي تفيد بتغييرات جديدة على التشكيلة التي خاضت مباراة الذهاب، اشاروا إلى أن المدير الفني حسام حسن، يدين نفسه بالتشكيلة التي خاضت مباراة الذهاب، كما يعكس مسلسل التخبط في عدم وجود هوية للمنتخب حتى الآن، لتكرار تغيير التشكيلة في كل مباراة، وكأن المنتخب في مرحلة تحضيرات، ولا يخوض مباريات رسمية عالمية... الشارع الرياضي ينتقد كثيرا تشكيلة حسام حسن، وطريقة تعامله مع اللاعبين، ويجمع على ضرورة مواصلة دعم اللاعبين، وعدم تحميلهم مسؤولية الخسارة الثقيلة... هذه الأحاديث تصدرت حديث المجالس خلال عطلة نهاية الاسبوع.
• اللاعب ابراهيم الزواهرة، تفاجأ بخبر استبعاده من المنتخب عبر زميله حاتم عقل الذي نقل اليه الخبر الصاعق، بعد أن كلف بإبلاغ اللاعب بمغادرة المنتخب.
• عدد من الرياضيين المصريين ممن لا تربطهم علاقة جيدة مع حسام حسن، استثمروا فشله في قيادة منتخبنا امام الأورغواي، لتوجيه انتقادات لاذعة له ولقدراته الفنية.
• أثناء متابعة تدريب منتخب الأورغواي الذي جرى يوم الخميس الماضي على ستاد عمان الدولي عقب المباراة مع منتخبنا، حضر أحد اداريي منتخب الاورغواي، ليسأل الصحفيين المتواجدين في التدريب عن اسماء اللاعبين الأردنيين الذين لن يرافقوا المنتخب إلى مباراة الاياب.
الإداري ابلغ الصحفيين انه لمس تغييرا على وجه المدير الفني حسام حسن، قبل أن يدخل إلى غرفة اللاعبين وبعد خروجه من الغرفة... الصحفيون تعجبوا من دقة ملاحظة الإداري الذي راح يحاول تقصي أسباب التغييرات التي كانت بادية على وجه المدير الفني حسن.
الإداري الأورغوياني لم يقتنع بنفي الصحفيين، وأكد أن حسن خرج بشكل مغاير من غرفة اللاعبين.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »الفلوس تطهر ما بالنفوس (ابو حسام)

    الأحد 17 تشرين الثاني / نوفمبر 2013.
    ايفاء الاتحاد بمستحقات اللاعبين دافع قوي لاي لاعب لنيل شرف تمثيل المنتخب ونجبر من حظي به العمل على حسن السلوك قبل الاداء الفني ... والله حبة قمح معفنة بتخرب بيدر كامل