أمريكا تحذر رعاياها في مصر

تم نشره في الجمعة 15 تشرين الثاني / نوفمبر 2013. 02:00 صباحاً - آخر تعديل في الجمعة 15 تشرين الثاني / نوفمبر 2013. 04:46 صباحاً
  • أمريكا تحذر رعاياها في مصر -(الصورة ارشيفية)

القاهرة- حذرت السفارة الأميركية في مصر رعاياها المقيمين هناك من أعمال عنف محتملة، اليوم الجمعة، على خلفية دعوة "الإخوان المسلمين" أنصارهم إلى "مليونية" جديدة  تحت شعار "لا للعدالة الانتقامية".

وأوضحت السفارة، في بيان نشر على موقعها الإلكتروني: "على خلفية ما أعلنه ممثلو جماعة الإخوان المسلمين من خلال وسائل الإعلام المحلية عن عزمهم تنظيم احتجاجات.. وتوجيه مؤيديهم للتجمع في الساحات العامة في مختلف أنحاء البلاد، ربما بعد صلاة منتصف النهار (الجمعة)، وبالرغم من أن لا مؤشر على ان التظاهرات لن تكون سلمية، فإن اشتباكات عنيفة قد تقع".
وتابع البيان: "نظراً للتظاهرات المحتملة في عطلة نهاية الأسبوع، يُنصح الرعايا الأميركيين بزيادة وعيهم عند التنقل في القاهرة والإسكندرية، اما الأماكن التي تثير القلق فهي الميادين العامة مثل التحرير ورابعة العدوية وندهة في القاهرة، وسيدي بشر بالإسكندرية".
وحضت السفارة المواطنيين الأمريكيين على تفادي المناطق التي تشهد تجمعات كبيرة، إذ ان التظاهرات السلمية قد تتحول إلى اشتباكات ويحتمل أن يتم تصعيدها إلى العنف.
ويشار إلى أن جماعة "الإخوان المسلمين" دعت أنصارها إلى "مليونية" جديدة الجمعة، تحت شعار "لا للعدالة الانتقامية"، ووصف "التحالف الوطني لدعم الشرعية"، المنبثق عن جماعة "الإخوان"، في بيان الخميس، قضية "أحداث الاتحادية"، التي يُحاكم فيها الرئيس السابق و14 من قيادات الجماعة، بتهم "القتل" و"التحريض على قتل المتظاهرين"، بأنها "مهزلة قضائية بكل المقاييس".-(CNN)

التعليق