أسرة التايكواندو تنتظر إعادة تشكيل الاتحاد بفارغ الصبر!

تم نشره في الخميس 14 تشرين الثاني / نوفمبر 2013. 03:00 صباحاً
  • لاعبة التايكواندو دانا حيدر (يسار) نالت فضية كأس العالم بجدارة - (الغد)

عمان –الغد - تنتظر أسرة اتحاد التايكواندو، إعادة تشكيل مجلس إدارة الاتحاد الجديد للمرحلة المقبلة، وذلك في أحاديث شهدتها أروقة صالة الأمير راشد لألعاب الدفاع عن النفس، على هامش تصفية المنتخب الوطني الأولى للناشئين بالتايكواندو، التي اختتمت يوم السبت الماضي.
ويتوقع الكثيرون، أن يتم تشكيل الاتحاد خلال الأسبوعين المقبلين، وكذلك اتفق عدد من المدربين واللاعبين والإداريين على أن تشكيل الاتحاد لن يتأخر كثيرا، على إعتبار أن الهيئة العامة متوافقة على أن يتم تشكيل اتحاد قوي قادر على المحافظة على إنجازات اللعبة الماضية، والعمل على تحقيق الحلم الأردني من جديد بالوصول الى نهائيات أولمبياد الشباب، وتحقيق نتائج إيجابية في كأس العالم للشباب، المقرر إقامتها في الصين خلال الفترة من 21-28 آذار (مارس) من العام المقبل.
وذهب البعض، الى أن اللجنة الأولمبية ناقشت في اجتماعها الذي عقد اول من أمس موضوع الاتحادات التي لم تستكمل بعد، بينما لم يتم التطرق الى تشكيل اتحاد التايكواندو.
أما السيناريو الأكثر رواجا عند أركان اللعبة، فهو تشكيل لجنة مؤقتة خلال المرحلة الحالية، للإشراف على نشاطات الاتحاد، فيما يرى البعض أن نظام الاتحاد الدولي يشترط أن يكون هناك انتخابات، ويحق لرئيس الاتحاد إضافة عضو أو عضوين بعد إجراء الانتخابات.
وحسب مصادر اللجنة الأولمبية، فإن أنظمة وقوانين الاتحادين الدولي والآسيوي تشترط إجراء الانتخابات، رغم أن اللجنة الأولمبية الأردنية لم تتلق ردا من اتحاد التايكواندو حول ذلك.
وفهمت "الغد"، أن هناك مخاطبة تمت بين الاتحاد الأردني والاتحادين الدولي والآسيوي، تم فيها استمزاج رأي الاتحاد بشأن تشكيل مجلس إدارة الاتحاد بالتعيين، او التمديد لعدد من الأعضاء وتسمية أعضاء آخرين.
متى يتم تشكيل الاتحاد ؟، سؤال يتردد على ألسنة المهتمين برياضة التايكواندو، والجواب ما يزال غامضا في انتظار الافصاح عنه خلال الأيام المقبلة.
وعلق أحد المطلعين والمتابعين للعبة قائلا: "أن نشاطات الاتحاد تسير وفق الخطة الموضوعة، لكن هناك العديد من الأمور تحتاج الى قرار رسمي، وخاصة المشاركات الخارجية والمصاريف المالية الخاصة التي تسير عمل الاتحاد".
عموما الهيئة العامة للاتحاد هي صاحبة الولاية، والمراقب الحقيقي على عمل الاتحاد ونشاطاته ومتابعة خططه ومراقبة أموره المالية، وهي الجهة التي يحق لها إعادة النظر بحل الاتحاد وإعادة تشكيله، في ظل مراقبة إدارية وفنية من اللجنة الأولمبية، كونها المظلة الرسمية للاتحادات الرياضية.
عموما مضت ثلاثة أشهر على الموعد الذي حددته اللجنة الأولمبية الأردنية، لإجراء انتخابات الاتحادات الرياضية للولاية الأولمبية الحالية التي تنتهي فترتها الزمنية مع ختام دورة ريو دي جانيرو بالبرازيل العام 2016، وما تزال اسرة التايكواندو تنتظر إعادة تشكيل الاتحاد للقيام بمهامه الرسمية.

التعليق