التعرف على هوية سائق دهس طفلا في إربد ولاذ بالفرار

تم نشره في الأربعاء 13 تشرين الثاني / نوفمبر 2013. 03:00 صباحاً

 أحمد التميمي

إربد - تمكن أفراد شرطة غرب إربد من التعرف على هوية سائق دهس طفلا في منطقة كفريوبا ولاذ بالفرار، وذلك بعد أن تم العثور على جزء من مرآة المركبة المتسببة بالحادث. وقال المركز الإعلامي في مديرية الأمن العام إنه وقبل ثلاثة أيام أسعف للمستشفى طفل بحالة خطرة بعد تعرضه للدهس من قبل مركبة مجهولة لاذ سائقها بالفرار بعد الحادث، حيث تحركت كوادر مديرية شرطة محافظة إربد والبحث الجنائي والمختبر الجنائي لمسرح الجريمة، ولم يعثروا فيه على ما يدل على المركبة وسائقها سوى جزء صغير يعود لمرآة المركبة.
وأضاف المركز الإعلامي أنه تم تشكيل فريق تحقيق خاص من البحث الجنائي والمختبر الجنائي من أجل جمع المعلومات وإجراء مسوحات أمنية شاملة للتوصل إلى نوع المركبة والبحث والتحري عنها، خاصة انه لم توجد أي دلائل تشير لها ولمالكها.
وبعد التحقيق، توصل الفريق إلى تحديد نوع المركبة من خلال استشارة خبراء عرض عليهم الجزء الذي عثر عليه في مسرح الجريمة، وتمكن الفريق بعد ذلك ومن خلال متابعة المعلومات من الاشتباه بمركبة تحمل نفس النوع في إحدى محال تصليح المركبات حيث جرى ضبط المركبة وسائقها، الذي اعترف بارتكاب حادثة الدهس والفرار من المكان. وحذر المركز الإعلامي السائقين من خطورة ترك مكان الحادث والفرار منه  لما يستتبع ذلك من تبعات قانونية واجتماعية كبيرة يمكن تلافيها في حال تعامل السائق مع الحادث وفق الأصول القانونية المتبعة والمتعارف عليها، إضافة إلى إمكانية إنقاذ روح إنسان في حال أسعف بأسرع وقت للمستشفى.

التعليق