عباس في ذكرى عرفات: سنصل إلى الحقيقة في ملابسات استشهاده

تم نشره في الاثنين 11 تشرين الثاني / نوفمبر 2013. 03:00 صباحاً
  • الزعيم الفلسطيني الراحل ياسر عرفات-(أرشيفية)

رام الله - قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس في الذكرى التاسعة لرحيل الزعيم الفلسطيني ياسر عرفات ان السلطة مصممة على الوصول إلى الحقيقة في ملابسات استشهاد أبو عمار مهما كانت العقبات.
وأكد الرئيس في كلمة مسجلة بثت خلال حفل إحياء الذكرى الذي أقيم في قصر رام الله الثقافي امس، أن الوصول إلى الحقيقة في ملابسات رحيل القائد أبو عمار هو هدفنا، وبذات الثبات والقوة والتصميم، وقال: "في هذه المناسبة، أجدد التزامنا بواجبنا الوطني ومسؤوليتنا كقيادة لهذا الشعب العظيم بالاستمرار في البحث عن الحقيقة كاملة، مهما كانت التعقيدات والعقبات".
وأضاف أن "هذا التزام وحق لا يسقط بالتقادم، وأنا على ثقة كاملة أن لجنة التحقيق والتي لها كل الدعم والمساندة منا، ستصل إلى الحقيقة التي سنعلنها عندئذ لشعبنا كاملة".
وأكد الرئيس مواصلة العمل بتفان للحفاظ على مقدساتنا المسيحية والإسلامية وحماية أهلنا في القدس وتعزيز صمودهم فيها، ودرء ما يعانيه أقصانا من مخاطر جدية. كما أكد استمرار العمل من أجل تجسيد حقهم وحل قضيتهم وفق القرار 194، ومبادرة السلام العربية، مشددا على أن من المواطن الفلسطيني حيثما وجد، هو إحدى أولوياتنا التي نعمل بإخلاص على صونها، وأننا نبذل كل ما نستطيع لحمايتهم، وتخفيف معاناتهم.
وطالب أبو مازن الحكومة الإسرائيلية بتحمل مسؤولياتها تجاه صنع السلام، والكف عن وضع العراقيل والمعوقات التي من شأنها أن تقوض الجهود المبذولة، وعلى رأسها الاستيطان.-(وكالات)

التعليق