تعهّد بأن يقدم لها جزءاً من العائدات التي يجنيها من الكتب الإلكترونية

"أمازون" يتعاون مع مكتبات مستقلة لبيع جهاز "كيندل"

تم نشره في الجمعة 8 تشرين الثاني / نوفمبر 2013. 02:00 صباحاً
  • أعلن الموزع الإلكتروني الأميركي "أمازون" عن نيته التعاون مع مكتبات أميركية مستقلة لبيع أجهزة "كيندل"، متعهداً بأن

سان فرانسيسكو– أعلن الموزع الإلكتروني الأميركي "أمازون" عن نيته التعاون مع مكتبات أميركية مستقلة لبيع أجهزة "كيندل"، متعهداً بأن يقدم لها جزءاً من العائدات التي يجنيها من الكتب الإلكترونية.
ويسمح البرنامج المعروف بـ"أمازون سورس" لبائعي التجزئة بجني الأرباح من مبيعات جهاز "كيندل" وبالحصول على 10% من أسعار الكتب الإلكترونية التي يشتريها الزبائن بواسطة أجهزة القراءة هذه التي ستعرض للبيع في مكتباتهم، وهذا العرض سيظل قائماً لمدة سنتين بعد شراء جهاز "كيندل".
وقال راس غراندينيتي، نائب رئيس "أمازون كيندل": "نعتبر أن بائعي التجزئة، من كبارهم إلى صغارهم، الإلكترونيين وغير الإلكترونيين، عليهم أن يبذلوا ما في وسعهم لتلبية طلبات الزبائن الذين يرغبون بغالبيتهم في قراءة الكتب الإلكترونية والورقية في الوقت عينه".
وتابع أن "المكتبات باعت طوال سنوات كتباً طبعت على أمازون الذي يعتزم اليوم توسيع نطاق هذا العرض ليشمل الكتب الإلكترونية".
وهذا البرنامج مستوحى من برنامج آخر نفذه في عام 2012 بائع التجزئة البريطاني "ووترستونز".

فرانس برس

التعليق