السعودية وأميركا تتصدران قائمة وجهات صادرات تقنية المعلومات المحلية

تم نشره في الأربعاء 6 تشرين الثاني / نوفمبر 2013. 03:00 صباحاً
  • السعودية وأميركا تتصدران قائمة وجهات صادرات تقنية المعلومات المحلية

إبراهيم المبيضين

عمان- كشفت نتائج المسح السنوي لقطاعي الاتصالات وتقنية المعلومات المحلي عن العام 2012، بأن السعودية والولايات المتحدة استحوذتا على نسبة تصل الى 44 % من إجمالي صادرات قطاع تقنية المعلومات ومراكز الاتصال المحلي.
وأظهرت نتائج المسح أن كلا من سوقي السعودية والولايات المتحدة احتلتا مقدمة ترتيب دول العالم التي تستورد من المملكة منتجات وحلول تقنية المعلومات، حيث احتلت السوق السعودية المرتبة الأولى والولايات المتحدة المرتبة الثانية، وبمجموع صادارت من تقنية المعلومات الى كلا البلدين بلغ في العام 2012 حوالي 135 مليون دولار.
وشكّل مجموع الصادرات الى كلا البلدين نسبة بلغت 44 % من إجمالي صادرات المملكة من تقنية المعلومات الى أكثر من 30 بلدا حول العالم والتي بلغت العام الماضي قرابة 308.3 مليون دولار.
وتصدّر المملكة منتجات وخدمات قطاع تكنولوجيا المعلومات، إلى أكثر من 30 وجهة في العالم، وتشتمل هذه الصادرات على المعدات والأجهزة والأنظمة والبرمجيات المتخصصة والعامة، وأنظمة شبكات الاتصالات، والاستشارات الخاصة بالقطاع، والمحتوى الإلكتروني.
وهي تنقسم في المجمل، بين صادرات لشركات أردنية أو شركات أجنبية عالمية، تعمل على خدمة دول المنطقة انطلاقاً من الأردن.
وأظهرت نتائج المسح أنّ العراق احتلت المرتبة الثالثة في قائمة الدول التي تصدر لها الشركات الأردنية منتجات وحلول تقنية المعلومات المحلية، عندما بلغت صادرات المملكة من تقنية المعلومات للسوق العراقية أكثر من 37 مليون دولار، مستحوذة على حصة بلغت 12 % من إجمالي صادرات المملكة في تقنية المعلومات خلال العام 2012.
وبحسب نتائج المسح، جاءت الإمارات في المرتبة الرابعة، حيث بلغت الصادرات الأردنية من تقنية المعلومات الى هذه السوق العربية الواعدة حوالي 31.3 مليون دولار، لتشكل نسبة تتجاوز 10 % من إجمالي صادرات القطاع الى دول العالم.
وفي المرتبة الخامسة، جاءت بريطانيا التي استوردت من الأردن منتجات وحلول تقنية معلومات بحوالي 18.13 مليون دولار، مستحوذة على حصة بلغت 6 % من إجمالي صادرات القطاع في العام 2012.
وأعلنت جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات (إنتاج) ووزارة الاتصالات قبل نحو أسبوعين عن نتائج مسح وتصنيف قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للعام 2012، حيث بينت نتائج المسح السنوي أن مجموع عائدات قطاع تكنولوجيا المعلومات قد وصل إلى ما يقارب 617 مليون دولار، حيث بلغت عائدات الصادرات ما يقارب 300 مليون دولار مرتفعة بنسبة تقارب 30 % بين العامين 2011 و2012، وانخفض الإيراد المحلي الى 317 مليون دولار منخفضة بنسبة تقارب 37.5 % بين العامين 2011 و2012، وبالمجمل فقد انخفضت عائدات تكنولوجيا المعلومات بنسبة 16 % بين العامين 2011 و2012. وبحسب أرقام هيئة تنظيم قطاع الاتصالات، فإن عائدات قطاع الاتصالات للعام 2012 بلغت 1.691 بليون دولار أميركي، وبهذا يكون مجموع العائدات لقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للعام 2012 بحدود 2.3 بليون دولار أميركي مقارنة بـ2.4 بليون دولار للعام 2011.
وقامت جمعية "إنتاج" ووزراة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات باعتماد التعريف المتبع من قبل الأمم المتحدة UN ومنظمة التعاون والتنمية الاقتصادية OECD لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات؛ بحيث تم تصنيف شركات القطاع وفقا للإصدار الرابع من التصنيف الصناعي المعياري العالمي ISIC والذي يوضح النشاطات الاقتصادية المدرجة ضمن قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وقد تم تطبيق هذا التصنيف من خلال المسح الإلكتروني السنوي الذي شمل كافة شركات قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والتعاقد الخارجي في الأردن.
ووفقا لنتائج المسح، فقد زاد عدد الشركات الى 495 تعمل في مجالات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وزاد حجم التوظيف في شركات تكنولوجيا المعلومات والتعاقد الخارجي ليصل الى ما يقارب 11.360 وظيفة مباشرة، ووصل في شركات الاتصالات الى ما يقارب 4.596 وظيفة، وبإجمالي 15.956 وظيفة في القطاع.
وعلى صعيد آخر، شكلت عائدات النشاطات الاقتصادية ذات القيمة المضافة المرتفعة ما يقارب 47 % من العائدات المحلية، وما نسبته 73 % من عائدات الصادرات، مما يشير إلى الدور المهم الذي يشكله قطاع تكنولوجيا المعلومات في الاقتصاد الوطني.

التعليق